بعد إفلاته من مراقبة الحوثيين.. الرئيس اليمني يسحب استقالته

بعد إفلاته من مراقبة الحوثيين.. الرئيس اليمني يسحب استقالته

الساعة 9:17 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
885
0
طباعة
الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي

  ......       

صرّح أحد مساعدي الرئيس اليمني- اليوم الثلاثاء- أن عبد ربه منصور هادي غيّر موقفه وتراجع رسميًّا عن استقالته بعد إفلاته من مراقبة الحوثيين الذين يحاصرون مقر إقامته في صنعاء.
وكان “هادي” استقال في يناير بعد مواجهات استمرت أيامًا في صنعاء، هاجم خلالها الحوثيون القصر الرئاسي وطوّقوا مقر إقامته.
وتمكن “هادي” من الفرار من مكان إقامته الجبرية التي فُرضت عليه منذ استيلاء الحوثيين على القصر الرئاسي في 20 يناير، وكان قدّم استقالته بعد ذلك بيومين هو ورئيس الوزراء خالد بحاح، في قرار كرّس سيطرة الحوثيين الكاملة على صنعاء.
وفور وصوله إلى عدن التي تُعد معقلًا لأنصاره، بدأ “هادي” ممارسة النشاطات السياسية، واعتبر أن كل القرارات التي اتخذها الحوثيون منذ احتلالهم صنعاء في 21 سبتمبر “باطلة ولا شرعية لها”.
وكتب “هادي” في رسالة إلى البرلمان: “نود أن نطلعكم أننا نسحب استقالتنا التي تقدمنا بها إلى مجلسكم الموقر”.
وأضاف: “نأمل منكم أيها الأخوة النواب أن تتعاونوا معنا؛ لإنقاذ ما يمكن إنقاذه، وإعادة تطبيع الأوضاع الأمنية والاقتصادية في جميع محافظات الجمهورية، وإنجاز ما جاءت به مخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل، وتطبيقها على الأرض”.


قد يعجبك ايضاً

بالفيديو.. المخلوع صالح يهاجم الحوثيين بسبب الخلاف على المناصب

المواطن – الرياض يبدو أن التحالف الحوثي –