خلاف المريسل والروقي يتجاوز الحدود : إهانات وشتائم لا تليق برمزين رياضيين

خلاف المريسل والروقي يتجاوز الحدود : إهانات وشتائم لا تليق برمزين رياضيين

الساعة 4:49 مساءً
- ‎فيالرياضة
3870
1
طباعة
المريسل-و-الروقي

  ......       

احتدم الخلاف بين الإعلاميين عبد العزيز المريسل وفهد الروقي الذي وصفه الأول بـ”صديق المصلحة” وذلك عبر موقع التواصل الاجتماعي”تويتر”.

وتجاوز الخلاف بحسب معلقين حد المسموح به حيث تضمن إهانات وشتائم اعتبر البعض أنها لا تليق برمزين رياضيين كانت علاقاتهما قبل فترة قصيرة رمزا للروح الرياضية كالمريسل والروقي، وأنها ربما تكون سببا في إثارة مزيد من الاضطرابات بين جمهور النصر والهلال.

كانت التغريدة الأخيرة في هذا الخلاف المحتدم للإعلامي النصرواي المريسل الذي اتهم الروقي بالجبن والهروب من المواجهة قائلا:” وحتى أكون واضح بشكل أكبر ستكون لي عودة بعد صلاة العصر (ربما) أضع المسمار الأخير في نعش (صديق المصلحة).

وتابع المريسل هجومه بالقول:”ليس هناك مجال للفلسفة و محاولة الرد من بعيد كن رجل وواجهني ولا تكون كالنعامة اذا عندك شي واجهني رجل لرجل لنكشف الأوراق”.

ورد الروقي على 16 تغريدة كتبها المريسل له وبشكل مباشر أمس، وكتب الإعلامي الهلالي جملة من 4 كلمات فقط قال فيها” الكذاب يظل دائما كذاب”. وهو الرد الذي على ما يبدو أثار غضب المريسل بشكل كبير، لاسيما وأن الروقي كتب التغريدة بشكل عام ولم يوجهها له، كما فعل المريسل في تغريداته.

وجاءت تغريدات المريسل أمس على النحو التالي:” عزيزي فهد الروقي طالما أنت لم تقل الحقيقة هنا فتحمل ذكرها مني ( في إشارة إلى ما قال الروقي لبرنامج واحد على عشرة بقناة الرياضية والذي رفض فيه التعليق على كلام المريسل).

:” رباني والدي رحمه الله على عدد من المبادئ لن أغيرها لمجرد تجربة شاذة تتمثل في شخصك ومن أهمها أن أدمح الزلة لصديقي و أحرص عليه”.

:” وكما تعلم لم أتحدث عن ماحدث بيننا بعد تغريدتك التي كنت تبحث فيها عن رضا رئيس الهلال على حسابي المتعلقة بإرتدائي نيشرت سيدني”.

:” لأني رجل أعرف ما يقال وما لا يقال وقد إحترمت العيش والملح الذي جمعنا و سأقول ما حدث بيينا الأن طالما أنت تطرقت لها”.

:” أعترف أنني تألمت من تغريدتك كثيرا ورغم اختلاف الأفكار بيننا لكني دائما أتعامل مع من حولي بضعف نعامله معي فإن جئتني بالطيب رديته لك عشر مرات و إن جئتني بالشر رديته لك عشر مرات بمعنى إختر الدرب اللي تبي تمشي معي فيه و ثق إني سأكون أفضل منك فيه”.

:” بعد تغريدتك كان بإمكاني الرد عليك في التويتر لكن احتراما للعشرة اللي بينا جئت لك في إستراحتك بحضور سبعة من زملائك وقلت مافي صدري”.

:” وأهم ما قلت لك أن والدي علمني أن أدمح الزلة عن صديقي 1000 مره لكني سأدمحه عنك 2000 مره و أن علاقاتي مع الرجال لاتحددها الكره”.

:” وقد إعترفت لي أنك تأثرت من جماهير الهلال التي هاجمتك بسبب علاقاتك معي ووقتها قلت لك أنا أقود ولا أنقاد يا فهد”.

:” ثم قلت لي أنت إرتديت تيشرت سيدني وقتها قلت لك وما دخلك أنت!؟ ثم قلت لي أنت تغضب عبدالرحمن بن مساعد فقلت لك لست محامي عنه”.

:” أعترف أنني كنت أتحدث بحرقة بسبب تصرفك وبعد حديثي مره اخرى ونقاشي معك لحقتني واعتذرت لي و أصريت تقبل رأسي رغم رفضي بشدة لكنك”.

:” لكنك فعلت وربما لشعورك بالخطأ ساعتها قلت لك لن أقبل إعتذارك مالم يكن في نفس مكان إساءتك ولكنك لم تعتذر وأنت حر فيما اخترت”.

:” غادرت مكانك ثم كتبت هذه التغريدة وكنت أعنيك فيها و أنت تعلم أنني أعنيك وقد اتصلت علي لكني لم أرد”.

:” اختصرت الكثير والأن أقول لك للمره الألف الكره لا تحدد علاقاتي بالرجال و أنا أوثر ولا أتأثر أقود ولا أنقاد”.

:” لقطة ختام أمر طبيعي أن يطعنك أحدهم في ظهرك إن كنت في المقدّمة، لكن الصدمة أن تلتفت فتجده أقرب الناس إليك. تصبح على خير”.


قد يعجبك ايضاً

انتشال جثة آسيوي غرق إثر سقوطه من قاربه بالقطيف

 المواطن – نوف العايد – الشرقية لقي بحار