شقيق #معاذ_الكساسبة لـ”المواطن”: تاجروا بالقضية.. ودمه سيحرق العصابة المارقة

شقيق #معاذ_الكساسبة لـ”المواطن”: تاجروا بالقضية.. ودمه سيحرق العصابة المارقة

الساعة 1:57 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم, حوار
5615
0
طباعة
شقيق-الكساسبة-جواد

  ......       

“بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره.. تلقيَّنا خبر استشهاد شقيقي معاذ الكساسبة حرقاً على يد عصابة داعش.. بلدة “عي” في الكرك لا تزال تبكيك يا معاذ فإلى جنات الخلد”.
بهذه الكلمات بدأ جواد الكساسبة شقيق الطيار الأردني الشهيد – معاذ- حديثه لـ”المواطن“، وبكل ثقة أكد الشقيق الأكبر أن دم الشهيد سيحرق عصابة داعش الإرهابية ومن يدعمها.
“وجع الفراق”
جواد الكساسبة -النقيب السابق في سلاح الجو الأردني- أوضح أن غياب معاذ ترك جرحاً غائراً في قلوب الأردنيين، وعزاؤهم أنه انتقل إلى رحمة ربه شهيداً بعد أن لبَّى نداء الوطن.
“معاذ رجل المهمات الصعبة”
الكساسبة بيَّن أن شقيقه معاذ كان متفوقاً في دراسته، خلوقاً، ملتزماً دينياً، استحق بجدارة لقب رجل المهمات الصعبة التي كان يؤديها على أكمل وجه رغم صغر سنه “26 عاماً “، مشيراً إلى أن معاذ اختار الطيران بعد نجاحه بالثانوية العامة عام 2006، وتخرّج برتبة طيار مقاتل، وتلقى العديد من الدورات التي حقق فيها المركز الأول في تركيا والإمارات والسعودية.
“لحظات عصيبة بعد أَسْره”
وأوضح – جواد الكساسبة – أن اللحظات العصيبة التي عاشتها أسرتُه منذ إسقاط طائرة معاذ وأَسْره على يد عصابة داعش الإجرامية بتاريخ 24 / 12 / 2014 لا تُنسى، وكان أملهم الوحيد أن يعود معاذ لأهله سالماً، إلا أن الفيديو المروع الذي نشره تنظيم داعش المجرم عن حرْق معاذ وهو حي حطم آمال الجميع وكشف وحشية هذه الزمرة المجرمة.
“الرد الأردني مُزلزل”
وعن زيارة الملك عبدالله الثاني لوالده لتقديم واجب العزاء قال الكساسبة: ” الملك همس بأذن أبي وأشر بإصبعه إلى السماء وأخبره أنه بعد قليل سيرى طائرات سلاح الجو الأردني تحلق فوق بلدة عي – مسقط رأس معاذ- بالكرك، ولم تمضِ دقائق حتى ظهرت الطائرات المقاتلة التي قصفت أهدافاً لداعش وعادت سالمة لتلقي التحية على أهالي الكرك.
وبيَّن جواد الكساسبة أن الملك عبدالله وعد بدكِّ أوكار العصابة المارقة ومسحها عن وجه الأرض ليشفيَ غليل الأردنيين الذين فُجعوا بفقدان معاذ بهذه الطريقة الوحشية.
” صاروخ مجهول أسقط طائرة معاذ”
وأكد أن الصاروخ الذي أسقط طائرة معاذ مجهول المصدر وإلى الآن لم يتم تحديد الجهة المسؤولة عنه، مستنكراً استغلال عدد من وسائل الإعلام لحالة والده النفسية بعد الحادث، ومحاولة بعض الصحفيين تغيير سياق كلامه لتحقيق سبق صحفي بمعلومات مغلوطة.
وأضاف أن بعض الإعلاميين حاولوا المتاجرة بقضية شقيقه الشهيد لكسب المزيد من القراء وجذبهم بعناوين ومعلومات مثيرة لا تمت للواقع بصلة.
وأشار الكساسبة إلى أن والده لم يتهم الإمارات ولا أي دولة عربية أو أجنبية بأنها المسؤولة عن إسقاط طائرة معاذ، لأنه لا يملك معلومات تؤكد هوية الجهة المسؤولة.
“زيارة الأمير تركي بن طلال “
وعن زيارة الأمير تركي بن طلال لوالده – صافي الكساسبة – وتقديمه واجب العزاء، أوضح “جواد” أن الأمير تركي نقل تعازي ومواساة الملك سلمان بن عبدالعزيز والشعب السعودي للأردنيين، مبيناً أن 40 شخصية بينهم أمراء ورجال أعمال ودعاة حضروا مع الأمير تركي بن طلال لتقديم واجب العزاء وللتأكيد على وقوف المملكة العربية السعودية إلى جانب الأردن في حربها ضد الإرهاب.
وختم جواد الكساسبة حديثه لـ”المواطن” بالقول: ” رحل الحبيب والصديق والشقيق ولكن ذكراه ستبقى محفورةً في قلوبنا.. رحل الغالي بعد أن سطر بدمائه الزكية أسمى آيات البطولة والشجاعة”.


قد يعجبك ايضاً

نائب وزير العمل لـ”المواطن” : القطاع غير الربحي سيولّد فرصاً وظيفية هائلة

المواطن – محمد عامر قال نائب وزير العمل