صرخات 7 فتيات في جازان: أنقذونا من العنف والتعذيب.. نريد الحماية

صرخات 7 فتيات في جازان: أنقذونا من العنف والتعذيب.. نريد الحماية

الساعة 1:28 مساءً
- ‎فيالأزياء والموضة‎, حالات إنسانية
19400
21
طباعة
معنفات

  ......       

تكشفت لـ”المواطن” مأساة تعرض 7 فتيات وولدين لا تتجاوز أعمارهم الـ12 عاماً للتعذيب والضرب والتحرش في عارضة جازان.
وفي التفاصيل التي حصلت عليها “المواطن” من إحدى الفتيات المعنفات، ذكرت أن والدها يعنفها وشقيقاتها، مشيرة في الوقت نفسه إلى أنه يمارس السحر والشعوذة على حد قولها.

وبينت الفتاة المعنفة أنها تمكنت وإخوتها من التخلص من والدها عن طريق إحدى معلماتها، التي أرشدتها للجوء إلى حقوق الإنسان، وتم القبض على والدهن، إلا أن فرحتهن لم تكتمل لأن شقيقها من أمها أكمل ما قام به والدهن، وبدأ يضربهن ويعنفهن ويحرمهن من جميع وسائل الاتصال، وهددهن بعقوبة كبيرة إذا قُمن بالتبليغ عنه.
وأوضحت الفتاة لـ”المواطن” أن شقيقتيها تعرضتا لضرب مبرح على يد أخيهم؛ ما أدى لنقلهما إلى مستشفى العارضة، بينما أودع شقيقها في السجن بسبب ما فعله.
وتابعت بالقول: لم نتخلص من العنف رغم سجن والدنا وشقيقنا، فأقاربنا يقفون ضدنا، وهددونا لأكثر من مرة بحرماننا من حقوقنا، وهددونا بملاحقتنا لأي مكان نذهب إليه.
وأشارت الفتاة إلى التقارير من المستشفى عن حالة شقيقتيها اللتين كانتا ترقدان في المستشفى، وذكرت أن مدة الشفاء لإحداهما 21 يوماً، والأخرى 10 أيام.
وأضافت الفتاة أنها تلقت اتصالاً من الطبيب المعالج لشقيقتيها، أكد خلاله أن هناك أكثر من شخص طالب بخروجهما من المستشفى بأسرع وقت، على حد قولها.
من جهتها تواصلت “المواطن” مع الشؤون الاجتماعية في جازان ولم يتم الرد، كما تم التواصل مع الشؤون الصحية بمنطقة جازان لمعرفة تفاصيل حالة الشقيقتين اللتين ترقدان بمستشفى العارضة دون وجود أي رد.
وناشدت شقيقة الفتيات المعنفات أمير جازان، الأمير محمد بن ناصر، برفع المعاناة عنهن وتوفير الحماية لهن من والدهن وشقيقهن في حال خروجهما من السجن، وأفراد أسرتهن بأسرع وقت ممكن، حفاظاً على صحتهن وحياتهن من خطر قد يودي بهن.

للاستفسار والتواصل حول الحالة عبر البريد الإلكتروني : info@almowaten.net


قد يعجبك ايضاً

نائب الملك يتسلم رسالة شفهية من رئيسة وزراء بريطانيا

المواطن – واس تسلم نائب خادم الحرمين الشريفين