مكتبة جرير تدشن رواية ” بعثة بدوي ” الكترونيًا لتركي العواد

مكتبة جرير تدشن رواية ” بعثة بدوي ” الكترونيًا لتركي العواد

الساعة 7:20 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
25470
4
طباعة
كتاب 2

  ......       

اطلقت مكتبة جرير حصريًا النسخة الإلكترونية من رواية ” بعثة بدوي ” لمؤلفها الدكتور تركي العواد من خلال تطبيق قارئ جرير قبل أن تصدر ورقيًا خلال معرض الكتاب القادم بالرياض .
يذكر أن العواد كان قد سبق ووقع عقدا مع دار مدارك للنشر والتوزيع والتي يمتلكها الإعلامي المعروف تركي الدخيل لطباعة ونشر وتوزيع الرواية ، وتدور أحداث الرواية كما أوجزها العواد في مقالة له بصحيفة الرياضية بعنوان ” بعثة بدوي هلالي ” : اجتهدت كما لم اجتهد من قبل.. كتبت وكتبت وأخيرا توقفت.. كتبت قصة.. كتبت رواية.. شيء يشبه الحكاية.. عن مبتعث سعودي سافر لأمريكا ليدرس.. خرج من البداوة للوس انجلوس.. خرج من هنا لهوليوود.. صراع ما بعده صراع.. صراع بين البداوة والحياة.
سكن في الجامعة فأصبحت القصة أكثر غرابة.. لو عاش لوحده لتركه الناس في حاله.. ولكنه أصر على السكن مع أمريكي.. لكم ان تتخيلوا حياته.. أي حوار سيكون بينهما.. أي لغة مشتركة.. وجد نفسه وجها لوجه مع العنصرية.. كيف يتعامل معها؟ كيف يحمي نفسه؟
تعكس الرواية أدق تفاصيل سكن الجامعة وما يحدث في سكن الجامعة .. لا ترسلوا أبنائكم لسكن الجامعة.. تجربة فريدة.. ولكنها مؤلمة.. تصف الرواية كل شيء حتى رائحة ما يدخنونه.
ستأخذك لصراع جديد يعيشه البدوي مع المرأة .. رحلة عمر من الجفاف والحرمان تنتهي بامرأة .. لا يعرف التعامل مع الرجل فكيف سيتعامل مع المرأة ؟
ستضحكك وتبكيك.. ستستفزك وترضيك .. ولكنها لن تكذب عليك .. لن تُجمل واقع طلابنا في الخارج بل على العكس ستعريهم .. كل خفاياهم وأسرارهم مكتوبة بالتفاصيل الدقيقة .
لن أقول لكم أكثر فهذا ما سُمح لي بقوله في رواية ” بعثة .. بدوي “.
كما قدمت لها دار مدارك بالتالي : ” سيف مبتعث سعودي في أمريكا تعتريه مخاوف الفشل ويدفعه الطموح والفضول ، قصته تحكي تفاصيل المصاعب التي يعانيها المبتعث والحيرة بين التمسك بثقافته وبين تبني ثقافة المجتمع الغربي ”
الجدير بالذكر أن الدكتور تركي العواد سبق وأن مثل نادي الهلال والمنتخب السعودي قبل أن يتوقف عن ممارسة الركض ويقرر مواصلة دراسته ويحصل لاحقًا على شهادتي الماجستير ثم الدكتوراة .

كتاب ا


قد يعجبك ايضاً

بعثة اليمن بالأمم المتحدة: خارطة الطريق تمثل حافزاً مجانياً للانقلابيين

المواطن – نت رفضت البعثة اليمنية لدى الأمم