أمير عسير يوجه بتنفيذ فوري للأمر السامي بإيصال التيار لمنازل المواطنين

أمير عسير يوجه بتنفيذ فوري للأمر السامي بإيصال التيار لمنازل المواطنين

الساعة 1:19 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
2955
6
طباعة
الأمير فيصل بن خالد

  ......       

أوضح المشرفُ على الشؤون الإعلامية بمكتب أمير عسير، والمتحدث الرسمي سعد بن عبدالله آل ثابت، أنه في إطار متابعة صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير لموضوع تطبيق الأمر السامي الكريم رقم 394 وتاريخ 15 / 10 / 1435هـ القاضي بإيصال الخدمة الكهربائية للمنازل التي ليس لدى أصحابها صكوك، وبعد أن اطلع سموه على شكوى بعض المواطنين ممن تقدموا بطلب إيصال الخدمة، وما تم تداوله في بعض المواقع الإعلامية من أن هناك عوائق ربما تحول دون تفعيل ما نص عليه الأمر السامي الكريم، وربما تتسبب في تأخر إيصال الخدمة، فقد وجه سموه الكريم بعقد اجتماع عاجل برئاسة وكيل إمارة المنطقة ومشاركة كل من أمين المنطقة ومدير عام الدفاع المدني ورئيس القطاع الجنوبي للشركة السعودية للكهرباء وبعض المختصين من ذوي العلاقة لبحث هذا الموضوع ومعالجة أي معوقات تؤدي إلى تأخر وصول الخدمة لهذه المنازل.
ال ثابتوعقد الاجتماع بمقر ديوان الإمارة حيث جرت مراجعة الإجراءات التي تمت وتبين أن الاشتراطات الواردة في الاستمارة المعدة من قبل الأمانة لا تخرج في مجملها عما تضمنه الأمر السامي الكريم المشار إليه في فقرته الأولى، حيث نص الأمر على ضرورة التقيد بما ورد بالفقرة (6) من البند (ثانياً) من الضوابط المعتمدة بقرار مجلس الوزراء رقم (115) وتاريخ 7 / 5 / 1424هـ الخاص بضوابط إيصال الخدمة الكهربائية للمساكن.
وتوصل المجتمعون أنه لابد من التسهيل على المواطنين لتحقيق الهدف العام من الأمر السامي بإيصال الخدمة للمواطنين ومعالجة كل المعوقات التي تحول دون تحقيق ذلك.
وبناءً عليه تمت التوصية بإعادة النظر في الإجراءات القائمة من قبل الأمانة من خلال:
– أن تقدم الطلبات مباشرة على موقع الأمانة الإلكتروني، وتسجل بنفس اليوم.
– على صاحب الطلب تعبئة جميع البيانات اللازمة لذلك والموضحة في استمارة الطلب، ويحتفظ برقم الطلب.
– تقوم الأمانة وبشكل عاجل بدراسة الطلب فإن كان مستوفياً للشروط تعمّد شركة الكهرباء بإيصال التيار مباشرة، ويتم إشعار المواطن بالموعد المحدد لذلك.
– لا يلزم إحالة أي طلب للدفاع المدني، وإنما يقتصر ذلك على المواقع التي يظهر من واقع المعاينة والدراسة أنها على مجاري الأودية، وربما يشكل وجودها خطراً على ساكنيها أو على مجرى السيل.
– عدم الحاجة إلى اعتماد الاستمارة من المحافظات أو المراكز، وإنما يُكتفى بتوقيعها من قِبل لجان التعديات الموجودة في كل محافظة ومركز لأن الجهات المختصة ممثلة فيها من خلال مندوبيها.
– على الجميع أن يدرك بأن هذه الخدمة لا تعني التملك ما لم يتم الحصول على حجة استحكام من جهة الاختصاص.
وأضاف ” آل ثابت ” أن سمو أمير عسير اعتمد هذه التوصيات ووجه بتطبيقها فوراً مؤكداً على ضرورة متابعة ذلك وتقديم كل ما يلزم لخدمة المواطنين ممن شملهم الأمر السامي الكريم، حيث إن جميع القطاعات وُضِعت لخدمة المواطن.


قد يعجبك ايضاً

العنصرية قد تُصيب الأجهزة أحيانًا.. رفض تجديد جواز سفر آسيوي بسبب “عينه”

المواطن – وكالات من الواضح أن العنصرية قد