‏‫وزارة الصحة: 15 حالة مؤكدة مصابة بفيروس كورونا خلال أسبوع

‏‫وزارة الصحة: 15 حالة مؤكدة مصابة بفيروس كورونا خلال أسبوع

الساعة 7:38 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
1560
0
طباعة
كورونا

  ......       

أعلنت وزارة الصحة أنه خلال الفترة من 17 إلى 23 جمادى الأولى 1436هـ (الأسبوع الدولي رقم 11) الموافق 8- 14 مارس 2015م، تم تسجيل 15حالة مؤكدة مصابة بفيروس كورونا بالمملكة، تتراوح أعمارهم من 21 إلى 72 سنة، منهم 10 حالات في الرياض وحالتان في الأحساء، وحالة واحدة في كلٍّ من جدة والقصيم وتبوك، (10 سعوديين، ويمني واحد، وفلبيني واحد، ومصري واحد، و2 سودانيان)، منهم 10 ذكور و5 إناث.
كما تم تسجيل 8 حالات في مرافق وزارة الصحة، وحالة واحدة في وزارة الحرس الوطني، وحالة واحدة في الخدمات الطبية بمستشفى قوى الأمن، و3 حالات في المستشفيات الجامعية، وحالتين في القطاع الخاص.
وأبانت الوزارة أن 3 حالات في الرياض إصابتها من المجتمع، وحالتين لممارسين صحيين و3 حالات عدوى مكتسبة في المنشآت الصحية، وحالة واحدة مخالط منزل، وحالة واحدة تحت التقصي، فيما سُجلت حالتان في الأحساء الإصابة من المجتمع، وحالة واحدة في جدة إصابتها من المجتمع، وحالة واحدة في القصيم تحت التقصي.
وأوضحت الوزارة أن فرق الاستجابة السريعة لمكافحة عدوى المنشآت الصحية قامت بـ48 زيارة ميدانية، ما بين زيارات مبدئية وزيارات إلحاقية خلال الأسبوع المنصرم، كما قامت مختبرات الوزارة بفحص (2036) عينة لفيروس كورونا، فيما قامت فرق الطب الوقائي بزيارة 15 منزلًا، وتم حصر 101 مخالط منزلي، وتجري متابعتهم حتى تنتهي فترة حضانة الفيروس، وبلغ عدد البلاغات التي يتم مباشرتها من فرق وزارة الزراعة، بما في ذلك متابعة لحالات سابقة لها مخالطة مباشرة بالإبل، بلغ بلاغًا واحدًا في تيماء.
وأكدت الوزارة أن مركز القيادة يواصل جهوده على مدار الساعة من خلال القيام بأعمال الترصد الوبائي، والتأكد من التزام جميع المنشآت الصحية الحكومية والخاصة بتطبيق إجراءات مكافحة العدوى، وكذلك التنسيق مع القطاعات الحكومية المعنية والمنظمات الصحية الدولية، بما في ذلك منظمة الصحة العالمية وبيوت الخبرة؛ لمتابعة جميع ما يستجد بخصوص فيروس كورونا.
ويأتي إعلان الوزارة تواصلًا لجهودها ورغبة منها في إطلاع الجميع على المزيد من المعلومات حول مستجدات الوضع لفيروس متلازمة الشرق الأوسط التنفسية “كورونا” وبشكل أسبوعي.
الجدير بالذكر أن وزارة الصحة أطلقت الأسبوع الماضي تحت شعار “نقدر نوقفها” مرحلة جديدة من حملتها للتوعية الصحية بمرض فيروس متلازمة الشرق الأوسط التنفسية “كورونا” (MERS-COV)، وتهدف الوزارة من هذه الخطوات إلى مشاركة جميع أفراد المجتمع بمختلف فئاته وشرائحه في مزيد من التعريف بالمرض، وتزويدهم بالمستجدات المتعلقة به وطرق الوقاية، عبر مزيج من وسائل الإعلام المقروء والمسموع والمرئي، إضافة إلى وسائل التواصل الاجتماعي مثل “تويتر” و”فيسبوك”، والرسائل النصية، وذلك ضمن خطة تكاملية؛ لتحقيق هدف الوصول إلى شرائح المجتمع بمختلف فئاتهم حسب مستجدات المرض.
وتتضمن هذه المرحلة إعداد مجموعة من الوسائل المتناغمة من مطويات تعريفية بالمرض وطرق الوقاية منه، وأيضًا لوحات إرشادية ورول أب للاستفادة منها في المنشآت الصحية ومواقع التجمعات، كما تنص الخطة استخدام الإعلانات والومضات التوعوية في القنوات التلفزيونية والإذاعة، إضافةً إلى نشر إعلانات توعوية في عدد من الصحف ووسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي.


قد يعجبك ايضاً

العيادات التخصصية تباشر 588 مريضاً من أبناء اللاجئين السوريين

المواطن – الرياض تعاملت العيادات التخصصية السعودية مع