أزمة وقود ونقص حاد في المواد الغذائية تعصف بصنعاء

أزمة وقود ونقص حاد في المواد الغذائية تعصف بصنعاء

الساعة 10:43 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
1120
0
طباعة
أزمة-وقود-صنعاء (1)

  ......       

تشهد العاصمة صنعاء ومدن أخرى أزمة وقود والغاز المنزلي ونقصًا حادًّا في المواد الغذائية؛ نتيجة احتكار أصحاب المحطات وتجار المواد الغذائية للمحروقات النفطية وغاز المنازل والسلع الأساسية والهامة؛ مما ضاعف معاناة السكان وفاقم معاناتهم.
وتشهد أسعار المواد الغذائية والسلع الرئيسية الهامة ارتفاعًا ملحوظًا بحيث وصل سعر كيس القمح “دقيق” 50 كيلو إلى 7000 ريال يمني للكيس الواحد، فيما كان سعره السابق نحو 4600 ريال للكيس الواحد، وكذلك بقية المواد والسلع الرئيسية والهامة.
من جانبه تحدث لـ”المواطن” أحد تجار الجملة في العاصمة أن السبب الرئيسي في أزمة نقص المواد الغذائية وبعض السلع يرجع إلى الإقبال الملحوظ على هذه المواد من قبل المواطن، وحين يرتفع معدل الطلب بدورنا نطلب كميات إضافية من الوكلاء لهذه المواد؛ فنجدهم يحتكرون المواد ويزودنا بكميات أقل من الطلب وبأسعار مرتفعة على السعر السابق.
ويأمل مراقبون أن تسرع دول مجلس التعاون الخليجي لدعم اليمن اقتصاديًّا إلى جانب الدعم الأمن.
من جهة أخرى تشهد العاصمة اليمنية صنعاء نزوحًا جماعيًّا غير مسبوق؛ جراء الأزمة التي تعصف بها، وتوقف الدراسة في الجامعات والكليات والمعاهد والمدارس.
يقول عبدالله يحيى- أحد سكان العاصمة- لـ”المواطن“: إن حالة قلقل وخوف تنتاب السكان؛ نتيجة أصوات المضادات للطيران التي تطلقها ميليشيات الحوثي والرئيس المخلوع علي صالح.
وأضاف بأن هذه المضادات تحدث حالة قلقل ورعب في أوساط السكان، مشيرًا إلى الأضرار التي تحدثها أعيرة تلك المضادات الفاسدة التي لا تتفجر في الجو وتتفجر في الأرض عند سقوطها فوق المباني السكنية.
أزمة-وقود-صنعاء (2)


قد يعجبك ايضاً

شاهد .. تشريف خادم الحرمين حفل البحرين الكبير في قصر الصخير