الإعلاميون و #عاصفة_الحزم

الإعلاميون و #عاصفة_الحزم

الساعة 2:22 صباحًا
- ‎فيكتابنا
810
0
طباعة
عبدالخالق-بن-علي

  ......       

منذ عاصفة الصحراء التي لم يكن للإعلام السعودي فيها دور كبير لضعف إمكانياته ، بإستثناء صحيفة الشرق الأوسط ، وحتى عاصفة الحزم ، لم تواجه المملكة قضية حساسة وخطيرة تتطلب قدرات عالية للتغطية والعرض والتحليل كقضية الحرب على الخارجين عن الشرعية في اليمن الذين يهددون أمن واستقرار اليمن والخليج .

والمتابع لأسئلة الإعلاميين السعوديين بعد الملخص اليوم للحرب الذي يعرضه العميد أحمد العسيري يلاحظ سوء متابعتهم للملخص و ضعف معلوماتهم العسكرية والسياسية والموضوعية عن القضية ،والأسوأ تلك الأسئلة المستفزة من بعض المتحذلقين والتي يخجل من طرحها الحوثيون لو كانوا متواجدين في اللقاء ، ولولا قدرات العميد العسيري العالية لربما سببت تلك الأسئلة الغبية مشاكل حقيقية . وقد أضطر العميد أكثر من مرة إلى توضيح الوضع للسائد بصبر وهدوء يحسد عليه .
واتفق مع الدكتور حمود ابو طالب في مقاله في عكاظ عن نفس الموضوع بضرورة أن تقوم الجهات الإعلامية بإعداد مراسليها قبل إرسالهم للقاعدة الجوية ، وأأمن على دعائه بأن يعين الله العميد أحمد العسيري ويحفظ عليه عقله واعصابه.
وليت المشكلة توقفت عند أسئلة مراسلي الإعلام بعد الملخص اليومي بل إن بعض ما يطرح في إعلامنا الرسمي يفتقد للدقة والموضوعية ، ففي برنامج حواري في القناة الأولى كان المقدم يتحدث بتشنج كبير حتى أن ضيفه اليمني كان يحاول تهدئته بتجاوز تشنجه واسئلته الساذجة وتعليقاته المستفزة بطريقة واضحة احرجت المذيع غير مرة.
الوضع حساس وخطير و أخواننا اليمنيون بيننا وفي اليمن يتابعون إعلامنا بحرص ، وأي خطأ قد يسبب مشاكل كبيرة لقوات التحالف وأهدافها النبيلة في اليمن .

تويتر  abdulkhalig_ali@
abdu077@gmail.com


قد يعجبك ايضاً

وفاة و4 إصابات في حادث تصادم مركبات على طريق حضن

المواطن ـ فيصل الزيادي ـ الطائف لقي شخص