شجاعة رجل أمن تنقذ طفلة من الغرق في كورنيش جازان

شجاعة رجل أمن تنقذ طفلة من الغرق في كورنيش جازان

الساعة 8:47 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
4025
3
طباعة
شجاعة-كورنيش-جازان (1)

  ......       

قام مدير شرطة منطقة جازان اللواء ناصر بن صالح الدويسي ومساعداه العميد حزام الشهراني والعميد عوض القحطاني ورئيس الرقباء محمد شوك بزيارة الجندي أول عبدالرحمن عثمان حكمي؛ الذي تعرض لإصابة أثناء قيامه بعمل إنساني تمثّل في إنقاذه طفلة من الغرق.
وتعود تفاصيل الحادثة التي جسّد فيها الجندي أول حكمي هذا الموقف البطولي أثناء تأديته لمهامه الأمنية الميدانية بالكورنيش الشمالي بمدينة جازان، وسمع صرخات استغاثة من أسرة كانت في نزهة بالكورنيش الشمالي بعد سقوط طفلتهم في البحر أثناء لهوها وغفلة أسرتها عنها.
وعند مشاهدته للطفلة، وتكاد أمواج البحر تخطف براءتها، هب الجندي أول الحكمي للقفز رغم تلاطم وشدت أمواج البحر التي تسببت في إصابته ببعض الكدمات والرضوض، إلا أنه تحامل على إصابته، واستطاع إخراجها وإعادتها لذويها سالمة معافاة- بفضل الله تعالى.
وثمنت عائلة الطفلة هذا الموقف البطولي والإنساني، مقدمين شكرهم الجزيل لـ”حكمي”، ، حيث استدعت الإصابات والرضوض- التي أصيب بها نتيجة اصطدامه بالصخور الشاطئية- نقله لمستشفى جازان العام؛ لتلقي العلاج على إثرها.
من ناحيته أوضح الناطق اﻹعلامي لشرطة منطقة جازان- المقدم محمد الحربي- أن مدير الشرطة اللواء ناصر الدويسي قام بزيارة الجندي أول عبدالرحمن الحكمي في منزله، والاطمئنان على صحته، ونقل تحيات أمير منطقة جازان ومدير الأمن العام، مؤكدين أنه عمل بطولي وشهامة تجسد سمات رجل الأمن الواعي والمدرك لواجباته والحرص واليقظة، وقراءة كل ما يحدث في محيط تواجده وحسن التصرف وسرعة اتخاذ القرار المناسب في ذات الوقت.
وأضاف اللواء “الدويسي” أن ذلك يدل على استشعاره للمسؤولية المناطة به وما يحمله من الشجاعة، وما تسلح به من تدريب ولياقة، أسهمت- بفضل الله- في هذا الموقف البطولي.
وطالب عدد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي بمكافأة رجل الأمن الشهم، وطالب آخرون بمنحه مزايا تؤهله للحصول على ترقية ترفع من معنوياته وتهيب بزملائه بالحذو حذوه.

شجاعة-كورنيش-جازان (2)


قد يعجبك ايضاً

#عاجل .. بأمر الملك .. تمديد خدمة الأعضاء المتفرغين في اللجنة الدائمة للفتوى

المواطن – واس صدر أمر خادم الحرمين الشريفين