وضع الحوثيين سيئ جدًّا تحت تأثير ضربات #عاصفة_الحزم

وضع الحوثيين سيئ جدًّا تحت تأثير ضربات #عاصفة_الحزم

الساعة 9:34 مساءً
- ‎فيعاصفة الحزم
1105
0
طباعة
عسيري

  ......       

أكد المتحدث باسم قوات التحالف المستشار في مكتب وزير الدفاع العميد ركن أحمد بن حسن عسيري أن وضع الميليشيات الحوثية أصبح سيئًا، لاسيما بعد عودة عددٍ من الألوية، ومنها اللواء (123، 127، 133) لدعم الشرعية في اليمن، مجددًا دعوته لقيادات بقية الألوية للعودة لدعم الشرعية؛ حتى لا يتعرضوا لضربات قوات التحالف.
وأوضح- خلال الإيجاز الصحفي الذي عقده مساء اليوم بقاعدة الرياض الجوية- أن جميع المؤشرات تؤكد أن ميليشيا الحوثي فقدت تركيزها، وأصبحت عملياتها عشوائية ومعزولة، مع قيامها بمحاولة إعادة الانتشار، من خلال تحريك بعض ناقلات الدبابات باتجاه عدن ومواقع أخرى، إضافةً لمحاولة انتشار بعض الطائرات التابعة للجيش اليمني، والتي كانت لدى قوات التحالف معلومات بوجودها داخل المخابئ، وكان من المقرر أن تبقى لدعم القوات المسلحة اليمنية بعد أن يتم القضاء على الميليشيات الحوثية، إلّا أن الميليشيات قامت بتحريكها، واستلزم الوضع اتخاذ إجراء مباشر؛ حيث قامت قوات التحالف بتدمير عددٍ كبيرٍ منها يوم أمس.
وأبان العميد ركن “عسيري” أن قوات التحالف رصدت يوم أمس تحركات لميليشيا الحوثي ومحاولة إعادة تنظيم وتجميع للقوات في منطقة صعدة، وبالقرب من ميناء ميدي، وصنعاء، والحديدة، وإب، والبيضاء، وعدن، ولذلك ركّزت قوات التحالف عملياتها هناك للقضاء على هذه التحركات ومنع انتشارها.
كما أشار إلى أن قوات التحالف مستمرة في تنفيذ عملياتها واستهداف مخازن الذخيرة منذ بدء عمليات عاصفة الحزم، فيما نفّذت أمس عمليات إسقاط أسلحة ومعدات ودعم طبي في عددٍ من المناطق للمقاومة الشعبية ورجال القبائل.
وفيما يختص بالأوضاع في عدن، أوضح المتحدث باسم قوات التحالف أن عناصر ميليشيا الحوثي لا تزال متحصنةً داخل بعض أحياء عدن، ولا زالت تقوم بعملياتها اليومية من استهداف للمساكن وللمواطنين، مبينًا أن قوات التحالف استهدفت يوم أمس طائرات في قاعدة الديلمي، ومخازن في منطقة الحديدة كان الحوثيون حركوا أحد صواريخ (سام) منها.
وحول العمليات البرية، أفاد أن القوات البرية وقوات حرس الحدود، تقوم بدورها باستهداف التجمعات والتحركات على الشريط الحدودي، موضحًا أن هناك تحركات شبه يومية من الميليشيات باتجاه الحدود الجنوبية للمملكة، وتتركز بشكل أكبر في قطاع نجران، وقد نفّذت القوات البرية وحرس الحدود يوم أمس عملية نوعيةً على هذه العناصر، وقامت بالقضاء عليها، مؤكدًا أن الأوضاع لا تزال تحت السيطرة هناك.
وأوضح العميد ركن “عسيري”، أن عناصر القوات البحرية لقوات التحالف، مستمرة في أداء مهامها المناطة بها، بتسهيل حركة السفن من وإلى الموانئ اليمنية، وتفتيشها ومنع أي إمدادات للميليشيات الحوثية من خلالها، مشيرًا إلى أن العمل هناك يسير على وتيرة جيدة وفق ما خُطِّط له.


قد يعجبك ايضاً

دراسة تحذر: السجائر الإلكترونية خطيرة جدًا لهذا السبب

المواطن – وكالات  أكدت الجهات الصحية الأمريكية أن