دبلوماسي إيراني معارض يكشف خفايا تفجير القديح ومخططات أخرى

دبلوماسي إيراني معارض يكشف خفايا تفجير القديح ومخططات أخرى

الساعة 6:56 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
3190
1
طباعة
صور-مسجد-القديح (2)

  ......       

كشف الدبلوماسي الإيراني المعارض والمستشار السابق بوزارة الخارجية “فرزاد فرهنكيان” بعض خفايا التفجير الإرهابي في مسجد القديح في محافظة القطيف وبعض المخططات الإيرانية ضد السعودية.
وقال “فرهنكيان”: إنه خلال الندوة المستديمة التي أقامها مركز الشرق والغرب الإستراتيجي في فرنسا اجتمع مع بعض المعارضين، والذين كانوا يحتلون مناصب كبيرة في الحرس الثوري، وكشف له أحدهم وهو الأكبر بالمرتبة والمكانة بأن “خامنئي” أعطى الأوامر للحرس الثوري الإيراني لتنفيذ خطة لإشغال السعودية بفتح أكثر من جبهة عليها، بعد أن أصبح “خامنئي” ومن حوله في حالة ارتباك شديد، وأصبحوا في وضع لا يحسدون عليه، ولذلك يعملون الآن بإطلاق التهديد والوعيد للنظام السعودي في محاولة لرفع معنويات أتباعهم بالداخل والخارج.
وبيّن أنه تم اجتماع يوم الثلاثاء الماضي عُقد بين قائد الثورة خامنئي وقيادات الحرس الثوري وجهاز المخابرات الإيراني، وقد انتهى إلى الأمر ببدء الأعمال الإرهابية ضد السعودية عبر تنظيم القاعدة وتنظيم داعش ومن يؤيدهم في داخل السعودية.
ومنح “خامنئي” الصلاحيات الكاملة لقادة الحرس الثوري الإيراني بفتح جبهة على حدود السعودية الشمالية عبر الميليشيات الشيعية العراقية، والتي تدار من إيران؛ لتخفيف الضغط على الحوثيين في الجنوب في نفس الوقت الذي سيقوم به تنظيم داعش بأعمال إرهابية في السعودية خلال الأسابيع القادمة.
وأشار أنه كشف له القائد المعارض بأن إيران لن تتدخل عسكريًّا في اليمن، ولكنها ستعمل على الرد على السعودية بتحريك خلايا إرهابية تتبع تنظيم القاعدة وداعش موجودة في السعودية وتدار من قيادات موجودة في إيران والعراق، متوقعًا أن تكون مناطق البترول والأماكن الأمنية في مقدمة من سيتم استهدافها حسب معلومات من مصادر يتم التواصل معها في الحرس الثوري الإيراني.


قد يعجبك ايضاً

رئيس شركة أبل يكشف موعد طرح سماعات Airpod

مر 75 يوما على إعلان شركة أبل عن