أمانة العاصمة المقدسة توجه أصابع الأتهام لصاحب المعرض بوضعه للمصاحف بعد الأزالة

أمانة العاصمة المقدسة توجه أصابع الأتهام لصاحب المعرض بوضعه للمصاحف بعد الأزالة

الساعة 1:21 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
1275
0
طباعة
IMG-20150624-WA0031

  ......       

تصاعدت حدة التصاريح النارية بين أمانة العاصمة المقدسة وإدارة الأوقاف بمكة المكرمة بعد هدم مسجد بالمعصيم بمعدات وآليات الأمانة ، حيث وجهت الأمانة أصابع التهم لصاحب المعرض ، مؤكده أحضاره للمصاحف ووضعها بالداخل بهدف إثارة الرأي العام أثناء الإزالة .
وقال الناطق الأعلامي أسامة زيتوني عن إزالة مصلى في حي المعيصم بمكة المكرمة : الموقع يعتبر معرض سيارات ومرافق تابعة له ، تقرر إزالتها لصالح مشروع الدائرى الرابع. وأن الموقع الذي أزاله المقاول المنفذ ، في حقيقة الأمر هو معرض للسيارات ملحقة به عدة مرافق، وقد تم إخطار صاحب المعرض في شهر رجب الماضي بضرورة إخلائه بالكامل لصالح تنفيذ الدائري الرابع ، وأمهل بناءاً على طلبه أسبوعين للتنفيذ “، مضيفا بأنه وقع صاحب المعرض تعهدين خطيين بالإزالة إلا أنه لم يلتزم بالرغم من استلام كامل التعويض “.
وأشار المتحدث الرسمي لأمانة العاصمة المقدسة إلى أن صاحب المعرض بعد الإزالة ، أحضر مصاحف ووضعها داخل مصلى صغير ضمن حرم المعرض لا تتجاوز مساحته 4*4 م بهدف إثارة الرأي العام ، لافتا إلى أن وجود مسجد كبير بجوار المعرض لا يبعد سوى 50 متراً وتقام فيه الصلوات ولم تتم إزالته .
الجدير بالذكر أن إدارة الأوقاف بمكة المكرمة أمتعضت بعد أن تجاهلت الامانة بعدم الرجوع أليها أثناء الإزالة ، وأكد ذلك مصدر خاص لـ ” المواطن ” أن أوقاف مكه ستعمل خلال الساعات القادمة على تصعيد الأمر خصوصاً أن حرمة المسجد أنتهكت وبداخلها عدد من المصاحف القرآنية .
وأشار المصدر أن إدارة الأوقاف أعتبرت أجراء أمانة العاصمة المقدسة في الهدم غير نظامي بعد تجاوزها وعدم الرجوع أليها ، مؤكداً أن على أي جهه حكومية التواصل مع الأوقاف أثناء أزالة أي مسجد أو مصلى حتى وإن كان خاص وذلك عن طريق أحد الأقسام المختصة للنزول ميدانياً للموقع ومعرفة كافة التفاصيل وتوقيع محاضر تؤكد خلوه من أي مصاحف أو مقتنيات أسلامية مهمه .


قد يعجبك ايضاً

أبل تقرر تقليل إنتاج آيفون 7 بعد انخفاض الإقبال عليه

سلط تقرير جديد لموقع Digitimes الأمريكى الضوء على