السعودية: السجن 264 عاماً لـ 22 إرهابياً من خلية “الموحدين”

السعودية: السجن 264 عاماً لـ 22 إرهابياً من خلية “الموحدين”

الساعة 9:29 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
885
0
طباعة
المحكمة-الجزائية-المتخصصة-بالسعودية

  ......       

أصدرت المحكمة الجزائية المتخصصة بالسعودية أحكاماً ابتدائية بحق 22 متهماً من “خلية الموحدين”، البالغ عددها 45 متهماً، حيث حوكم 5 متهمين غيابياً، بالسجن 264 عاماً، تحمل مدداً متفاوتة للمحكوم عليهم، والمنع من السفر خارج البلاد مدة مماثلة لسجنهم، اعتباراً من تاريخ اكتساب الحكم القطعية، وذلك لإدانتهم باتباع المنهج التكفيري وتكفير الدولة وولاة أمرها، بحسب ما أفادت صحيفة “عكاظ”.

شملت بعض التهم التنقل بين المجموعات التكفيرية والتدريب على الرماية وفك وتركيب الأسلحة وتهريبها من اليمن إلى المملكة والسفر إلى نجران لجس الوضع الأمني والسفر إلى أفغانستان وشهدت الجلسات تغيب عدد من مطلقي السراح، فيما ثبت لدى اللجنة القضائية إدانة المدعى عليه الأول بالتدرب مع أفراد مجموعته على استخدام الأسلحة النارية، والإعداد للقتال، وحضوره واصطحابه بعض أفراد مجموعته لاستراحة بمكة المكرمة، استضيف فيها أحد منظري المنهج التكفيري، واستغلال عمله للحصول على أموال الصدقات، وصرف جزء منها على المجموعات التكفيرية، بالإضافة للخروج إلى كشمير والتدرب على استخدام الأسلحة، وشروعه في السفر إلى أفغانستان، والخروج تهريباً إلى العراق، بعد أن أصبح مطلوباً أمنياً لغرض المشاركة في القتال الدائر هناك.

أسلحة وتكفير وازدراء
كما تورط المدعى عليه في شراء بطاقة أحوال سعودية مزورة، وانتحال شخصية صاحبها واستخدامها أمام الجهات الأمنية، وتوسطه لأحد الأشخاص لشراء أكثر من 40 جواز سفر لعدة جنسيات عربية لإرسالها إلى أفغانستان ليتمكن عدد من المطلوبين استخدامها للدخول إلى المملكة، وشراء خمس بطاقات أحوال شخصية وإيواء مطلوب أمنياً، وتستره على بعض الأشخاص بحوزتهم رشاشات كلاشنكوف وقنابل يدوية و(آر بي جي)، كما ثبتت إدانته بحيازة قنبلة يدوية وأسلحة نارية سلمها لثلاثة من أفراد مجموعته، وتلقيه أكثر من 150 ألف ريال من شخصين لغرض تمويل جماعات مقاتلة خارج البلاد.

وقررت المحكمة تعزيره لقاء ما ثبت بحقه بالسجن 26 سنة، اعتباراً من تاريخ إيقافه، مع تغريمه خمسة آلاف ريال.

وثبت لدى المحكمة إدانة المدعى عليه الثاني بازدراء العلماء وتنقله بين المجموعات التكفيرية وحضوره استضافة أحد منظري المنهج في إحدى الاستراحات بمكة المكرمة، وهروبه من السلطات الأمنية وبحثه عن طريق للتهريب إلى العراق للمشاركة في القتال وتسليمه أحد المزورين صوراً شخصية له لغرض استخراج جواز سفر ورخصة قيادة مزورتين.

وقررت المحكمة تعزير المدعى عليه الثاني بالسجن 18 سنة اعتباراً من تاريخ إيقافه.

وأدانت المحكمة باقي المدعين عليهم بتهم مشابهة، شملت التنقل بين المجموعات التكفيرية، والتدريب على الرماية وفك وتركيب الأسلحة وتهريبها من اليمن إلى المملكة، والسفر إلى نجران لجس الوضع الأمني، والسفر إلى أفغانستان، ومشاركته في القتال الدائر هناك وتدربه على الأسلحة، والتستر على عدد من المطلوبين أمنياً، وغيرها من التهم.


قد يعجبك ايضاً

#عاجل .. القتل لـ 15 مداناً بخلية التجسس لـ #إيران

المواطن – الرياض أصدرت المحكمة الجزائية المتخصصة اليوم