تخصيص 14 مركزاً انتخابيا للمرأة في مكة المكرمة

تخصيص 14 مركزاً انتخابيا للمرأة في مكة المكرمة

الساعة 10:19 صباحًا
- ‎فيالأزياء والموضة‎
1155
0
طباعة
انتخابات-المرأة-بمكة

  ......       

خصصت اللجنة المحلية للانتخابات البلدية في الدورة الثالثة 1436 / 1437 ه بمكة المكرمة 14 مركزا انتخابيا للنساء في مكة المكرمة علاوة على مركز انتخابي للنساء في محافظة الجموم ومركز آخر في مدركة وعسفان وذلك لتمكين المرأة ولأول مرة من المشاركة في الانتخابات البلدية كناخبة ومرشحة حيث سيتاح لها ترشيح وانتخاب من ترى فيه المقدرة على النهوض بالخدمات البلدية وفق الضوابط الشرعية التي وضعتها عدة جهات حكومية فيما يتعلق باستقلالية مراكز النساء الانتخابية وكذا ضوابط تنفيذ الحملات الإعلانية .

وبين معالي أمين العاصمة المقدسة رئيس اللجنة المحلية للانتخابات بمكة المكرمة الدكتور أسامة بن فضل البار أن الانتخابات البلدية في الدورة الثالثة تبرز أهميتها في تمكين المرأة السعودية من المشاركة بشكل جيد وفعال لما لها من دور رئيس في التنمية وما تتمتع به من قدرات علمية وعملية في شتى المجالات لافتا النظر إلى أن انتخابات مجالس البلدية المقبلة في دورتها الثالثة لا تسمح بعرض الصورة الشخصية ضمن الحملات الانتخابية الإعلانية للمرشحين من الرجال والنساء أو الوكلاء والوكيلات حيث يكتفى بختم اللجنة على النماذج والبطاقات مؤكدا أن عدم وجود الصورة للمرشحين لن يضر في البرنامج الانتخابي .

وأفاد معاليه أن المرأة ستشارك في الانتخابات المقبلة وفق الضوابط الشرعية التي وضعتها عدة جهات حكومية من دون تمييز بين الرجل والمرأة حيث يطبق على كلا الجنسين كافة الأنظمة واللوائح الانتخابية ولهم نفس الحقوق وعليهم نفس الواجبات مشيرا إلى أنه سيتم تخصيص في كل بلدية تابعة للجنة المحلية مكتب نسوي مستقل ومنفصل يتولى استلام طلبات ترخيص الحملات الدعاية الانتخابية للمرشحات وإرسالها للجنة المحلية وتسليم التراخيص للمرشحات بعد إصدارها كما يكون إلقاء المحاضرات والندوات واللقاءات الانتخابية النسوية في مكان مفصل موضحا أنه يحق لكل مرشحة تعيين وكيلا لها للدخول إلى المراكز المخصصة لانتخاب الرجال مبينا أنه تم السماح للمرشحات بإنشاء مقار انتخابية نسائية ومنح المرشحات ترخيصا لبعض أصناف الحملات الانتخابية وإقامة البرامج والندوات داخل المقرات الانتخابية والتي ستتم في مرافق حكومية مختلفة من منشآت للبلدية والمدارس والجامعات وما إلى ذلك كما سيسمح للمرشحة استخدام الصحف بهدف الترويج للوحاتها الدعائية إلى جانب وسائل التواصل الاجتماعي وفق الضوابط الشرعية.

ودعا الدكتور البار الجميع إلى إدراك أهمية العملية الانتخابية في المجالس البلدية والمشاركة الفاعلة فيها للوصول إلى الأهداف النبيلة التي تنشدها قيادتنا الرشيدة – حفظها الله – من تحقيق المزيد التطور والنماء في هذه البلاد المباركة التي تنعم ولله الحمد بالأمن والأمان والراحة والاستقرار والازدهار المضطر في شتى المجالات في ظل رعاية واهتمام ولاة الأمر – أيدهم الله – الذين يولون الوطن والمواطن كامل الرعاية واهتمام .


قد يعجبك ايضاً

تأهب في فرنسا بسبب “الربو”

مع وجود المزيد والمزيد من الأطفال المصابين بالربو،