تساؤلات بعد توقع اتفاقية مع الروس : هل ستحل أزمة السكن سريعاً ؟

تساؤلات بعد توقع اتفاقية مع الروس : هل ستحل أزمة السكن سريعاً ؟

الساعة 3:07 مساءً
- ‎فياخبار الإسكان, السعودية اليوم
2240
1
طباعة
إسكان (2)

  ......       

ظلت أزمة السكن تراوح مكانها دون بوادر لحلحلتها كلياً سوى بناء مجاميع لمنازل متناثرة في اربع الى خمس مناطق في المملكة اتضح ايضا وجود اخطاء هندسية لاحقه لعدد منها.
حرص القيادة :
والحديث عن ملف الاسكان السعودي هو حديث ذو شجون وهموم لاسيما وان القيادة وضعته في اعلى مراتب اهتمامها وذلك حرصاً لإيجاد حل جذري لهذه القضية في المملكة والتي تعد إحدى المتطلبات الأساسية لحياة المواطن في إطار سعي الدولة لحصوله على المسكن الملائم الذي يحقق له العيش الكريم , حيث وجه الملك عبدالله رحمه الله قبل وفاته وتحديدا في ( ٢٠ / ٤ / ١٤٣٢ هـ ) بانشاء وزارة للاسكان وعيّن الدكتور شويش الضويحي حينها وزيرا لها ودعم الملك هذه الوزاره بميزانية ضخمه قبل اربع سنوات وصلت الى ٢٥٠ مليار ريال سعودي لبناء ٥٠٠ الف وحده سكنية لكن لم يبنى منها الى الان سوى نسبه ضئيله لا تتجاوز ٧٠٠ شقه لتظل الازمه عالقه.

اعفاء رأس الهرم الوزاري :

وتسببت الأزمة قبل ثلاثة اشهر ( ٢٠ / ٥ / ١٤٣٦ هـ ) في اعفاء راس الهرم للوزاره شويش الضويحي من منصبه بعد تقرير متواضع قدّمه في مجلس الشؤون الاقتصاديه وتم تكليف عصام بن سعيد وزيرا لها.
ورغم مرور اكثر من٩٠ يوماً على تكليف الوزير بن سعيد يرى كثيرون عدم وجود اي تحرّك يذكر لهذا الملف حتى ماقبل توقيع اتفاقية السكن مع الروس امس.

متى نستلم المفاتيح ؟
يتطلع السعوديون دائما الى اي تحرك جديد في هذا الملف والاصرار على معرفة تفاصيله ومدى استفادتهم منه وتظهر عملية الحسابات الزمنية على السطح لسنوات الانتظار السابقه التي مكثوها وكم سيضاف الى خريف اعمارهم من سنوات، ومتى ستحل في ظل هذه التحركات وغالبا ما يشيرون بصورة ادق بـ “متى نستلم المفتاح” ونسكن نحن وابنائنا داخل هذه المساكن فمنهم من يقول ان الاتفاق مع الروس حديث عهد ويبدو ان سنوات طويله قادمه تلوح في الافق فليس من المعقول ان تنجز كل المشاريع اذا آمنا بنجاحها في يوم وليلة ليتسنّى لهم استلام المفتاح مثلا ولكن هذه الاتفاقيات تمر بمراحل ومواعيد طويله حتى يبدأ العمل.

اتفاقية الروس
وأكد وزير الاسكان عقب التوقيع ولقائه بنائب وزير البناء والإسكان الروسي، أن توقيع مذكرة التفاهم تم في إطار الزيارة الحالية لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع لروسيا الاتحادية، مبينا أنه بحث خلال لقائه بنائب الوزير الروسي سبل التعاون بين البلدين الصديقين في مجال بناء المشروعات الإسكانية ومناقشة أنسب الاشتراطات والمعايير الفنية والمالية التي يمكن تطبيقها للوصول إلى كفاءة أعلى في طرح وترسية تلك المشروعات إلى جانب الاطلاع على البرامج والخطط التي تنفذها وزارة البناء والإسكان الروسية ولاسيما أنها سجلت رقما قياسيا في تشييد المساكن خلال العام 2014م حيث بلغت مساحة المساكن المشيدة 8ر72 مليون متر مربع إضافة إلى أنها تهدف خلال العام الحالي 2015م إلى تشييد وبناء مساكن لا يقل إجمالي مساحتها عن 76 مليون متر مربع.
وأوضح أن الطرفين أكدا أهمية التعاون والعمل المشترك في تطوير ونقل تقنيات البناء الحديثة والصناعات المرتبطة بها وتبادل الخبرات والمعلومات والاستفادة من التجارب الناجحة فيما يتعلق بالبرامج التي تسهم في تطوير الإسكان والآليات المناسبة لإدارته وكذلك العمل على تأسيس شركات يسهم في إنشائها القطاعان العام والخاص من البلدين وتشجيع المستثمرين في البلدين الصديقين على المشاركة في تنفيذ مشروعات إسكانية تلبي احتياجات ومتطلبات مختلف شرائح المجتمع في كلا البلدين.

أزمة سكن في الروس
في بحث اجرته “المواطن” اتضح ان سجلات الروس ايضا حفلت بأزمة سكن في اعوام ماضية وحاولت وضع الحلول لها بالتوجه للارياف وتحويل مساحات شاسعه من الاراضي الزراعيه لهذا الغرض بهدف تنويع الية السكن لتلبية رغبات المواطنين الروس بحيث يستطيع اي منهم بناء مسكن اسرته وفق رغباته في حدود دور أو دورين.


قد يعجبك ايضاً

توقع استمرار الموجة الباردة ونشاط للرياح والأتربة ببعض المناطق

المواطن – واس توقّعت الهيئة العامة للأرصاد وحماية