منفذ الوديعة : بوابة مملكة الخير لمساعدة العالقين اليمنين

منفذ الوديعة : بوابة مملكة الخير لمساعدة العالقين اليمنين

الساعة 5:04 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
2730
0
طباعة
000-35992621434979643012

  ......       

في اطار الجهود المبذولة من حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله –  لتسهيل دخول العالقين من الأشقاء اليمنيين, يقوم منفذ الوديعة التابع لمحافظة شرورة عن طريق مختلف الجهات الحكومية المشتركة في المنفذ يومياً بدور فعّال بهدف الإسراع في إنهاء إجراءات العالقين اليمنيين وفي دخول المصابين والجرحي لتلقي العلاج اللازم, في إطار مختلف الأعمال ومنها أعمال الإغاثة التي يقوم بها مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية والمتمثلة في تغذية المتأخرين في المنفذ أو في الأراضي اليمنية.

وتتواصل الأعمال الفورية التي تقوم الجهات ذات العلاقة في المنفذ وعلى مدار 24 ساعة, خصوصاً مع وجود الآلاف من النساء والأطفال والعجزة والجرحى من الفارين من آثار الأزمة في اليمن, والعدوان المستمر من ميليشيات الحوثي وأعوانهم من عصابات علي عبدالله صالح, وبوصف المنفذ هو الوحيد المفتوح للأشقاء في اليمن والبعيد عن عمليات الميليشيات التي تقصف المدنيين وتقوم بقطع الطرق بشكل هستيري وعشوائي.
وأوضح المتحدث الرسمي لمركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية رأفت الصباغ  أن المركز بدأ مرحلة جديدة من خططه الرامية لإغاثة الأشقاء اليمنيين العالقين في منفذ الوديعة, حيث تتضمن هذه المرحلة توزيع 8 آلاف وجبة ساخنة يومياً مقسمة على الإفطار والسحور ، وذلك بواقع 3 آلاف وجبة في الجانب السعودي من المنفذ، وكمية مماثلة للعالقين في المنطقة الوسطى من المنفذ، وأما في الجانب اليمني من المنفذ فتوزع ألفي وجبة ساخنة يومياً, مؤكداً أن المركز يعتزم مواصلة جهوده في هذا الخصوص.
وقدقامت جمارك المنفذ والجوازات بزيادة عدد الموظفين ووفرت أجهزة حاسب إضافية, لتسريع عمليات الدخول, وإتمام الاجراءات, بالإضافة إلى توسيع المركز الصحي وزيادة كوادره,لمعالجة المحتاجين إلى رعاية صحية, سواءً بالمعالجة العاجلة في المركز, أو بالنقل إلى مستشفى شرورة العام.
و أشار أحمد محمد الباني, الذي دخل رفقة عائلته إلى أنه تم توفير كل السبل من جانب حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – ورغم الأعداد الكبيرة التي تود الدخول للمملكة, إلا أن هناك عملاً متواصلاً في إنهاء الإجراءات اللازمة في الدخول وهناك اهتمام كبير من قبل القائمين والعاملين بالمنفذ بكل من يقف على أبواب المنفذ وخارجاً من الجحيم الذي سببته الميليشيات الحوثية وأعوانها في محافظات اليمن.
من جانبه قال مراد سعيد علي “نشكر المملكة حكومة وشعباً في تضامنها الكبير مع الشعب اليمني في محنته هذه, ونشكر كل ما يقوم به أفراد منفذ الوديعة في خدمتنا وتسهيل إجراءات دخولنا, وهذا ليس بغريب, فللمملكة مواقف يزخر بها التاريخ, وكانت في كل الظروف التي تعصف باليمن, نعم المعين, ونعم الحاني, والمساعد.


قد يعجبك ايضاً

شاهد.. ما قدمه شابان سعوديان لـ الملك في رأس الخير