3 أيام لتحديد المناطق المستثناة من العمل تحت الشمس

3 أيام لتحديد المناطق المستثناة من العمل تحت الشمس

الساعة 10:49 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
1225
1
طباعة
العمالة الوافدة

  ......       

رغم بدء سريان قرار منع العمل تحت أشعة الشمس أمس رسميا، إلا أنه ما زال تحت «وقف التنفيذ» عمليا وذلك بانتظار انتهاء تنسيق فروع الوزارة مع إمارات المناطق لتحديد المحافظات والمدن التي سيطبق بها والمستثناة من القرار والذي يحتاج إلى يومين أو ثلاثة أيام، بحسب تصريح مدير المركز الإعلامي لوزارة العمل تيسير المفرج لـ«مكة» أمس.

وقال المفرج إن الوزارة تركت تنفيذ منع العمل تحت أشعة الشمس للفروع عبر التنسيق مع إمارات المناطق لتحديد الأماكن التي سيطبق بها القرار.

ورغم استبعاد المفرج التطبيق على بعض المناطق الباردة ومنها الجنوبية، إلا أنه أشار إلى أن الوزارة تنتظر ما ستؤول إليه لقاءات فروعها مع إمارات المناطق، مبينا أن الاجتماعات بدأت أمس لتحديد المناطق ورفعها للوزارة، متوقعا الانتهاء والخروج بقائمة المحافظات والمناطق المستثناة وغير المستثناة خلال يومين إلى 3 أيام.

وأشار إلى أن أرقام المخالفات ستعلن دوريا، منوها بالتعاون مع وزارة الصحة التي عممت على المستشفيات للإبلاغ في حال وصول عمال لها مصابين بضربات شمس، لا سيما حين تكون الإصابات متكررة من جهة عمل واحدة، أو في نفس المنطقة.

الالتزام خلال بضعة أيام

من جانبه، قال رئيس لجنة سوق العمل بمجلس الغرف المهندس منصور الشثري لـ”مكة” إن قرار وزارة العمل بمنع العمل تحت أشعة الشمس قرار قانوني لأنها مسؤولة عن توفير الحماية الاجتماعية والسلامة والصحة المهنية، وهي من تشرع كل الإجراءات التي تضمن ذلك وعلى الجميع الالتزام بذلك.

وتوقع التزام الجميع خلال بضعة أيام نتيجة لجولات تفتيش وزارة العمل وبلاغات الناس على الرقم المخصص لذلك في وزارة العمل، ولا سيما أن رب العمل ليس في صالحه تشغيل العامل خلال فترة الظهيرة، حيث إن الارتفاع الشديد لدرجات الحرارة يخفض الإنتاجية ما يجعل ساعات العمل بلا قيمة، كما يزيد من خطر إصابة العامل بضربة الشمس ما يهدد صحته ويجعله يتغيب عن العمل لبقائه في المستشفى.

ونوه بأن القرار لا ينص على استحقاق العامل أجرا عن الساعات التي لم يعمل فيها، بل يرتب رب العمل ساعات تعويضية في أوقات السماح بالعمل، بحيث يكمل 8 ساعات عمل.

إضافة ساعات قرار خاطئ

وقال عضو لجنة المقاولين في الغرفة التجارية الصناعية في مكة المكرمة مروان الطويرقي، «هناك بعض الشركات قد تستغل مسألة التوقف بإضافة ساعات أخرى في المساء وهذا قرار خاطئ لأنه في هذه الحال تكون إنتاجية العامل معدومة جدا، ولكن هناك مقترحا أقدمه للشركات وأنا أعمل به كوني مالكا لشركة مقاولات، وهو أن تتم مضاعفة أعداد العاملين في المشروع لإنجاز وتيرة العمل كما هو في السابق، وفي ذات الوقت عدم إرهاق العمالة الذي يؤدي في نهاية الأمر إلى انخفاض الإنتاجية وعدم إنجاز المشروع على الوجه الأكمل».

التطبيق على 4 محافظات بعسير

أكد مدير عام فرع وزارة العمل في عسير حسين المري أن القرار سيطبق فقط في 4 محافظات في المنطقة وهي: تثليث وبيشة والمجاردة ومحايل عسير والمراكز التابعة لها.

وأشار إلى أنه تم استثناء بقية المدن والمحافظات والمراكز في المنطقة المعروفة باعتدال جوها في ساعات النهار وعلى رأسها مدينتا أبها وخميس مشيط.

وأوضح أن أجواء عسير تختلف عن غيرها من المناطق، وبالتالي فإن المعيار الحقيقي لتطبيق القرار هو، حالة الطقس التي تمر بها هذه المحافظات ومراكزها.

استمرار العمل بتبوك

لم يمنع بدء قرار حظر العمل تحت أشعة الشمس شركات تبوك من العمل أمس، خصوصا أن درجات الحرارة مناسبة، فمن خلال رصد ميداني لأغلب المشاريع والأعمال التي يجري تنفيذها في مدينة تبوك عند الساعة الثانية ظهرا كان العمل متواصلا، حيث إن درجات الحرارة في تلك الأثناء لم تتجاوز 36 درجة وهو ما اعتبره بعض المشرفين على الأعمال مقبولة ولا تشكل خطرا على العمال.

استثناء الطائف

وأوضح مصدر بمكتب العمل بالطائف أن القرار لا ينطبق على محافظة الطائف باعتبارها من المحافظات الباردة، والمستثناة من التنفيذ.

وسجلت محافظة الطائف ظهر أمس درجة حرارة 36 درجة مئوية.
فيما رصدت عدسة “مكة” استمرار الشركات والمؤسسات المنفذة للمشاريع في أعمالها خلال فترة الظهيرة.


قد يعجبك ايضاً

#عاجل .. القتل لـ 15 مداناً بخلية التجسس لـ #إيران

المواطن – الرياض أصدرت المحكمة الجزائية المتخصصة اليوم