تراجع معظم أسواق الأسهم الخليجية مع مزيد الهبوط في أسعار النفط

تراجع معظم أسواق الأسهم الخليجية مع مزيد الهبوط في أسعار النفط

الساعة 7:15 مساءً
- ‎فياقتصاد
1345
0
طباعة
أسهم-خليجيه

  ......       

تراجعت معظم أسواق الأسهم الخليجية اليوم الثلاثاء مع هبوط أسعار النفط لأدنى مستوياتها منذ فبراير شباط لكن بورصتي السعودية ومصر استقرتا وصعدتا بعدما قادتا الخسائر في الجلسة السابقة.

وانخفض خام القياس العالمي مزيج برنت 0.9 في المئة بحلول وقت إغلاق أسواق الأسهم في المنطقة حيث أثارت الاضطرابات في سوق الأسهم الصينية مزيدا من الشكوك حول آفاق الطلب على النفط في أكبر بلد مستهلك للسلع الأولية في العالم.

لكن المؤشر الرئيسي للسوق السعودية زاد 0.1 في المئة بعدما هبط 2.4 في المئة في الجلسة السابقة متأثرا بضعف النفط.

وارتفعت أسهم بنوك قيادية مع صعود سهم مصرف الراجحي واحدا في المئة وسهم مجموعة سامبا المالية 1.8 في المئة وكانت الداعم الرئيسي للمؤشر بجانب سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) عملاق إنتاج البتروكيماويات والذي زاد واحدا في المئة.

لكن سهم الشرق الأوسط لصناعة وإنتاج الورق (مبكو) تراجع 5.1 في المئة بعدما سجلت الشركة هبوطا بلغ 58 في المئة في أرباح الربع الثاني من العام.

وقالت هيئة السوق المالية السعودية اليوم إنها قررت تعليق تداول أسهم مبكو بناء على طلب الشركة ذاتها لأنها ستعلن عن “تطور جوهري” يتعلق بالنتائج المالية. ولم تذكر الهيئة تفاصيل.

وأغلقت جميع أسواق الأسهم الخليجية الأخرى على انخفاض ومني مؤشر سوق دبي بأكبر خسائر بتراجعه 0.9 في المئة.

ونشرت دائرة الأراضي والأملاك في دبي مساء الإثنين تقريرا عن نشاط سوق العقارات في الربع الثاني من العام أشار بحسب إن.بي.كيه كابيتال إلى انخفاض قدره 53 في المئة في إجمالي قيمة الوحدات المبيعة على أساس سنوي.

وبناء على ذلك هبطت معظم أسهم شركات العقارات والبناء في دبي اليوم وانخفض سهم إعمار العقارية أكبر شركة تطوير عقاري مدرجة في الإمارة 0.4 في المئة وكان الأكثر تداولا في السوق.

وتراجع سهم سوق دبي المالي وهي الشركة التي تدير بورصة الإمارة 2.6 في المئة بعدما سجلت انخفاضا قدره 48 في المئة في صافي ربح الربع الثاني مع هبوط أحجام التداول.

وانخفض المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.4 في المئة مع تراجع سهم بنك أبوظبي الوطني 0.9 في المئة مشكلا أكبر ضغط على المؤشر.

وهبط مؤشر بورصة قطر 0.7 في المئة.

وزاد المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.8 في المئة بعدما هبط 2.5 في المئة في الجلسة السابقة.

وارتفعت معظم الأسهم مع صعود سهم مجموعة طلعت مصطفى للتطوير العقاري 2.6 في المئة وكان الداعم الرئيسي للمؤشر. وزاد سهم المجموعة المالية-هيرميس 3.4 في المئة قبل الموعد النهائي المقرر يوم الاربعاء لتسجيل إصدار أسهم منحة بنسبة 14.6 في المئة.

وفيما يلي إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

السعودية.. زاد المؤشر 0.1 في المئة إلى 9091 نقطة.

دبي.. هبط المؤشر 0.9 في المئة إلى 4110 نقاط.

أبوظبي.. تراجع المؤشر 0.4 في المئة إلى 4855 نقطة.

قطر.. انخفض المؤشر 0.7 في المئة إلى 11831 نقطة.

مصر.. صعد المؤشر 0.8 في المئة إلى 7950 نقطة.

الكويت.. هبط المؤشر 0.4 في المئة إلى 6235 نقطة.

سلطنة عمان.. نزل المؤشر 0.2 في المئة إلى 6557 نقطة.

البحرين.. تراجع المؤشر 0.2 في المئة إلى 1334 نقطة.


قد يعجبك ايضاً

وزير العمل والتنمية الغفيص : دكتوراه في السياسة لحل الملفات الساخنة

المواطن – الرياض  تحديات جمة يشهدها سوق العمل