متحدث جامعة تبوك يُغادر منصبه معتذرا من زملائه متجاهلا أسرة مفجوعة

متحدث جامعة تبوك يُغادر منصبه معتذرا من زملائه متجاهلا أسرة مفجوعة

الساعة 6:59 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
3365
3
طباعة
حادثة-جامعة-تبوك

  ......       

غادر متحدث جامعة تبوك الدكتور محمد الثبيتي منصبه كمتحدثٍ رسمي للجامعة بعنجهية وغطرسة وذلك بعد إعفاءه من منصبه على خليفة أزمة وفاة المواطنة المعلمة رحمة العمراني، التي توفيت يوم الأربعاء الماضي بحرم جامعة تبوك، بعد اعتراضها على عدم قبول ابنتها بكلية الطب، رغم حصولها على معدَّل يحقق الطموحات والمتطلبات الجامعية.
ووجه الدكتور الثبيتي رسالة إعتذار لزملاءه في الجامعة بعد صدور قرار إعفاءه إلا أنه تجاهل تقديم العزاء والمواساة لذوي أسرة الطالبة في وفاة والدتها،إضافة أنه تجاهل تقديم إعتذاره للأسرة بعد ظهوره عبر القناة الإخبارية والذي وصف حينها بالظهور اللامبالاة خاصة بعد عرضه معلومات كاذبة وغير دقيقة عن الواقعة والتي كان في مقدمتها أن الجامعة نقلت والدة الطالبة في سيارة اسعاف الجامعة إلا أن الحقيقة هي أن أسرة المتوفية هي من نقلت والدتهم بسيارتهم الخاصة.
وقال الدكتور الثبيتي في رسالته التي وجهها لزملاءه:”يسرني وأنا أُغادر موقعي الوظيفي مشرفاً عاماً على الإعلام ومتحدثاً رسمياً للجامعة أن أتقدم لكم جميعاً بالشكر والتقدير على كل تعاون صنعتم أنتم جسوره..وكل جهد كنتم أنتم نجومه..واعتذر إن كان قد بدر مني ما يُكدر صفو نفوسكم الزكية..أو جرح قلوبكم النقية..متمنياً لجامعتنا الواعدة مواصلة التميز..ولجميع زملائي الكرام من أصحاب السعادة وكلاء الجامعة وعمداء الكليات والعمادات المساندة التوفيق والسداد،ولزملائي وزميلاتي الرائعين في إدارة الإعلام ،شاكراً ومقدراً لمعالي مدير الجامعة الدكتور عبدالله العنزي كريم ثقته ودماثة خلقه عملاً وتعاملاً..وتقبلوا خالص التحية والتقدير”.


قد يعجبك ايضاً

إخماد حريق في جامعة الأمير سلطان

المواطن – الرياض أخمد مدني الرياض حريقًا محدودًا