أمير مكة يطّلع على مستجدات مشروع النقل العام بجدة

أمير مكة يطّلع على مستجدات مشروع النقل العام بجدة

الساعة 2:55 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
10200
0
طباعة
خالد-الفيصل

  ......       

يطّلع مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس اللجنة الوزارية المشرفة على النقل العام بالقطارات والحافلات في المنطقة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، على آخر المستجدات في مشروع النقل العام بجدة.

وأوضح مدير عام العلاقات العامة والإعلام بإمارة منطقة مكة المكرمة، سلطان بن عرار الدوسري أن الاجتماع الذي يرأسه سمو أمير المنطقة الأسبوع المقبل سيستعرض ما تم إنجازه في المشروع حتى الآن، وكذلك الخطوات التي ستتم خلال الفترة المقبلة وفق الخطة الزمنية المُعَدّة له.

ونوّه “الدوسري” بأن أمير منطقة مكة المكرمة حرص على أن يؤخذ في الاعتبار توطين الصناعات في النقل العام في جدة والعاصمة المقدسة، وأن تكون إلزامية في العقود المبرمة بين الأمانات والشركات المنفذة؛ مشيراً إلى أن مشاريع النقل العام المعتمدة في مكة المكرمة وجدة والطائف ستحقق نقلة نوعية في حياة المجتمع في المنطقة.

ويعتبر مشروع “مترو جدة” أحد أهم المشروعات التنموية الحضارية التي تشهدها المملكة في قطاع النقل العام، وتحولاً نوعياً في حياة المجتمع؛ إذ يشهد العام الجاري طرح ٣ مشروعات إنشائية ضمن “مترو جدة”، وهي: (جسر أبحر المعلق، ومشروع “ترام الكورنيش”، وخط النقل البحري من محطات وباصات و”تكاسي” بحرية).

وأوضح المدير التنفيذي لشركة “مترو جدة” الدكتور أسامة إبراهيم عبده، أن مشروع النقل العام بمحافظة جدة، يتكون من شبكة للمترو بعدد ثلاثة خطوط كمرحلة أولى، وخط عربات الكورنيش “الترام” الذي يربط بين شمال أبحر؛ مروراً بالكورنيش الشمالي وبين وسط جدة، وخط النقل البحري “التاكسي البحري” الذي يربط شمال أبحر بالكورنيش الشمالي، وشبكة الحافلات السريعة، وحافلات التغذية لتغطية وربط جميع أرجاء مدينة جدة، وجسر أبحر المعلق الذي يربط شمال أبحر بجنوبها، ويمر من خلاله خط المترو البرتقالي، وأخيراً محطة المنطلق متعددة الأنماط، والتي يمرّ خلالها خط المترو الأخضر.

وأضاف أنه في منتصف ٢٠١٦م سيتم طرح مشروعات المترو بأنواعها؛ وذلك لكون تصميم المترو يحتاج إلى فترة أطول من بقية المشروعات، وكل عقد لمشروع إنشائي سيكون له عقود استشارية من ٥- ٦ عقود، وهم استشاريون للتصميمات النهائية واستشاريون على المشروع والمهام الأخرى.

وقال المهندس عبده: “لدينا ٣١ عقداً في المشروع 7- 8، منها تصميمية والبقية استشارية، وهي متزامنة مع جدول زمني وبإذن الله تعالى نتوقع في 2020م أن تكون جميع النواحي الإنشائية متكاملة، ويتبعها جوانب التجارب والسلامة التي تأخذ بعض الوقت حتى يكون النظام جاهزاً للعمل واستقبال الركاب”..

ولَفَت إلى أن “مترو جدة” يهدف إلى توفير نظام نقل عام متكامل وعصري يخدم مدينة جدة وساكنيها وزوارها، وتنفيذ نظام مترو آلي بالكامل، وباستخدام أرقى التقنيات العالمية، كذلك خدمة الواجهة البحرية في مدينة جدة، والمحافظة على الاستدامة لمشاريع النقل العام.

وأشار المدير التنفيذي لشركة “مترو جدة” إلى أن جسر أبحر يعتبر أحد أهم المشاريع التي تنفذها الشركة، وسيتم تقسيم المشروع إلى خمس حزم، بالإضافة إلى الحزمة الرئيسة التي تشمل تغطية وتصميم جسر على شكل قوس؛ حيث يبلغ طول الجسر 380 متراً، وبعرض 74.5 متراً، ويتضمن كذلك 8 مسارات للسيارات في الاتجاهين، بالإضافة إلى احتواء المنطقة الفاصلة على خط لسكك الحديد وممر للمشاة على الجهتين.

ويأتي جسر أبحر، الذي يعد أحد أكبر الجسور المعلقة بنظام القوس في العالم من حيث العرض، ضمن مشروع النقل العام بجدة، والذي يشمل كذلك شبكة قطارات، وشبكة حافلات، وخط النقل البحري، وخط عربات الكورنيش، ومحطة النقل العام “المنطلق”.

يُذكر أن من أهم أهداف مشروع “مترو جدة”، ربط جميع المشاريع الريادية في جدة بالمشروع؛ بحيث يكون لدى الراكب الذي يصل إلى مطار جدة، الخيار في استخدام قطار الحرمين باتجاه مكة المكرمة، أو الصعود إلى المترو الذي يوصله إلى محافظة جدة، وبالتالي يستقل القطار إلى مكة المكرمة من محطة المنطلق التي ستكون أكبر محطة مترو في الشرق الأوسط في قلب جدة، التي تحوي: فندقاً “5 نجوم”، ومراكز تجارية وخدمية، ومركزاً طبي؛ فيما يتوقع أن ينتهي مشروع النقل العام في جدة في نهاية عام 2020؛ على أن يتم التشغيل النهائي للمشروع بعد إجراء اختبارات السلامة في عام 2022.

وكانت شركة “مترو جدة”، قد أوضحت أن المشروع تبلغ تكلفته 45 مليار ريال، ويستهدف 30% من حجم الحركة المرورية بعد 20 سنة من تشغيله، كما أن حجم النقل العام في محافظة جدة حالياً يبلغ من 1 إلى 2% فقط، ومدينة جدة ديناميكية متحركة بمشاريعها.

وأعلنت شركة “مترو جدة”، أن مشاريع النقل العام التي تنفذها، تتضمن: شبكة المترو بخطوطه الأربعة: “الخط الأزرق” من جنوب جدة إلى مطار الملك عبدالعزيز الدولي بطول 33 كيلو متراً يمر بـ19 محطة، أما “الخط البرتقالي” الذي يربط جسر أبحر المعلق مروراً بطريق المدينة إلى طريق مكة القديم بطول 42 كيلو متراً يمر بـ30 محطة، ثم “الخط الأخضر” الذي يربط منطقة البلد بمحطة قطار الحرمين بطول 16.5 كيلو متراً يمر بـ12 محطة، و”الخط الأحمر” يربط ملعب الملك عبدالله إلى طريق الملك عبدالله مروراً بطريق الملك بطول 58 كيلو متراً يمر بـ24 محطة.

كما تتضمن مشاريع النقل العام: القطار الخفيف، الذي يتكون من ثلاثة اتجاهات رئيسة، أولها يمر عبر شارع صاري بطول 17 كيلو متراً، ويمر بـ19 محطة.. أما الخط الثاني فيمر عبر شارع الأمير محمد بن عبدالعزيز (التحلية) بطول 11 كم، ويمر بـ9 محطات، أما الخط الثالث فيمر عبر شارع فلسطين بطول 9 كيلو مترات، ويمر بـ11 محطة، ويصل إلى 37 كيلو متراً في المرحلة الثانية للمشروع.

ويضاف لهذين المشروعين، “ترام الكورنيش” الذي يبلغ طوله 16 كيلو متراً، يمر على كورنيش جدة الشمالي، وعدد محطات المشروع 15 محطة، إضافة لقطار الضواحي بطول إجمالي 159 كيلو متراً، ويربط نهاية خطوط المترو والترام بالمحاور الرئيسة والطرق السريعة؛ من خلال الطريق الدائري، ويشمل 24 محطة، وشبكة الحافلات، جسر أبحر المعلق، والحافلات البحرية.
النقل-العام-بجدة (11)

النقل-العام-بجدة (6)

النقل-العام-بجدة (5)

النقل-العام-بجدة (4)

النقل-العام-بجدة (3)

النقل-العام-بجدة (2)

النقل-العام-بجدة (7)

النقل-العام-بجدة (8)

النقل-العام-بجدة (9)

النقل-العام-بجدة (10)

النقل-العام-بجدة (12)

النقل-العام-بجدة (1)

النقل-العام-بجدة (1)

النقل-العام-بجدة (2)


قد يعجبك ايضاً

صورة متداولة.. فتيات على دباب يثيرن الرعب في مكة

المواطن – مكة المكرمة  تدول مرتادو شبكات التواصل