الكاتب توفيق الصاعدي في مقال جديد: الذين أمسكوا (فانوسًا)

الكاتب توفيق الصاعدي في مقال جديد: الذين أمسكوا (فانوسًا)

الساعة 12:40 صباحًا
- ‎فيكتابنا
1520
0
طباعة
توفيق الصاعدي

  ......       

كثيرون هم الذين أمسكوا بالفوانيس صنعًا وإصلاحًا وتكسيرًا، وبحثًا عن نور، أو إطفاءً له..
ولكن من أعجب الذين أمسكوا بفانوس.. الأول رجل أعمى لا يرى يمسك بفانوسه ليلًا.. قال له أحدهم: لماذا تمسك بيدك فانوسًا وأنت لا ترى؟!.. رد الأعمى: حتى لا يصطدم بي العميان أمثالك.
والآخر فيلسوف يوناني قديم.. كان يمسك بفانوسه ليلًا ونهارًا وهو يبحث عن رجل صادق مخلص نقي لا يعرف الغش.. أتاه الإسكندر الأكبر وهو مستلقٍ على الأرض داخل برميل اتخذه بيتًا قال له الإسكندر: أنا الإسكندر العظيم هل تريد مني شيئًا؟.. قال له هذا الزاهد: ابتعد عن الشمس؛ فقد حجبتها عني..
وما أكثر العميان في زماننا المحجوب بالدجل والكذب!!


قد يعجبك ايضاً

شاهد .. صور مغادرة الملك سلمان للكويت في ختام جولته الخليجية