بالصور.. باعة جائلون يعرِضون “الموت” على طرقات محايل عسير

بالصور.. باعة جائلون يعرِضون “الموت” على طرقات محايل عسير

الساعة 4:51 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
2405
0
طباعة
متجولون-باعة-جائلون (1)

  ......       

رصدت عدسة “المواطن” باعة جائلين على الطريق الرابط بين محافظتيْ محايل عسير وبارق، البعض منهم على مدخل المحافظة شمالاً وآخرون بالقرب من مدخل قرية ترقش، يعرضون أنواعاً من التمور والبلح والبطيخ، وكذلك الخضار تحت قيظ الشمس ولفح الرياح، تعلوها الأتربة والغبار دون أدنى مقومات اشتراطات السلامة للاستهلاك الآدمي.

والتقت “المواطن” أحد المواطنين الذين كانوا يهمون بشراء هذه المعروضات؛ حيث قال: نحن لا ندري عن جودة هذه المعروضات؛ ولكن نشتريها لقلة أسعارها عن محلات الخضار.

وتابع بقوله: الكثير يجلبونها من أماكن بعيدة كالبطيخ الذي يأتون به من الدواسر وأيضاً القنفذة، ويتراوح سعره من 10- 30 ريالاً، وحينما تم سؤاله عن ثقته بها قال: على الله. وانصرف غير آبه بحياته وحياة أسرته؛ تاركاً الوقاية التي تسبق العلاج.

بائع من جنسية سودانية اقتربنا منه قليلاً وهمّ بالهروب لظنّه أننا من مراقبي البلدية، وبعد اطمئنانه قال: نحن نشتري التمور من بائعي جملة، ونبسط بها على مداخل الأحياء والقرى وكذلك المحافظة؛ لنترزق الله ونصرف على أولادنا وأسرنا.

وعن جودتها وإن كانت تخلو من البكتيريا، أكد أنه لا يعلم عن ذلك شيئاً؛ وإنما يقوم بالبيع من وقت الصباح الباكر وحتى قبيل صلاة المغرب.

وعن جولات البلدية الرقابية قال: لم نشاهدها تأتي هنا وإن جاءت فكل شيء على ما يرام.

ودّعنا تلك المباسط وكلنا أمل في أن تقوم بلدية محايل عسير بجولات تفتيشية عليها، وأن تضع سيف الرقيب على ما تعرضه؛ فقد تتسبب تلك المعروضات في إحداث أمراض أو وفاة أحد من يجلبونها لأسرهم على أنها سليمة وغير ضارة.

متجولون-باعة-جائلون (2)


قد يعجبك ايضاً

صندوق رقمي شخصي لحماية معلوماتك على الإنترنت

المواطن – وكالات قدم باحثون في المعهد الوطني