“تعليم جازان” تدرس كيفية التطبيق الأمثل للبدائل التعليمية

“تعليم جازان” تدرس كيفية التطبيق الأمثل للبدائل التعليمية

الساعة 1:53 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
2475
0
طباعة
الحكمي (3)

  ......       

رعى المدير العام للتعليم بمنطقة جازان عيسى بن أحمد الحكمي، صباح اليوم الاثنين، لقاء مركز الخدمات والدعم بمديري ومديرات مدارس الشريط الحدودي بقاعة لقيانا بقرية مختارة بمحافظة صامطة.
وقال الحكمي: إن الجميع في مهمة تربوية وطنية لتحقيق الهدف الأسمى وهو تعليم الأجيال وإيصال العلوم والمعارف والمهارات اللازمة في كل الأحوال والظروف.
وأضاف أن مدارس الشريط الحدودي لها وضعها الخاص مع بداية العام الدراسي الجديد بما يمكنها من مواصلة تعليم طلابها وطالبتها بطرق مختلفة ووسائل متعددة في ظل دعم وزارة التعليم وتبنيها للعديد من البدائل التعليمية، حيث يحقق إنشاء مركز الخدمات والدعم لمراكز الشريط الحدودي جميع احتياجاتهم التربوية والتعليمية.
واستعرض مدير إدارة الإعلام التربوي، يحيى عطيف، التعريف بمركز الخدمات والدعم لمدارس الشريط الحدودي بتعليم جازان واللجان التي تعمل بالمركز لتقديم ما تحتاجه مدارس الشريط الحدودي مع إطلاق البدائل التعليمية وخياراتها المتعددة.
كما بيَّن المساعد للشؤون التعليمية رئيس مركز الخدمات والدعم لمدارس الشريط الحدودي، ياسر الدويري، أهمية استمرار الدراسة بأي وسيلة كانت في ظل الظروف الراهنة التي تستدعي إيجاد وابتكار العديد من البدائل التعليمية المناسبة والتي تختلف حسب المرحلة وموقع المدرسة.
وأكد الدويري، أنه لا عائق أمام عملية التعلم وذلك من خلال البدائل الإلكترونية وغير الإلكترونية مع التركيز على استخدام الاستراتيجيات والأساليب التعليمية المناسبة وخاصة مع مواد القراءة والحساب ومهارات الحد الأدنى.
ومن خلال المداخلة الصوتية عبرت المساعدة للشؤون التعليمية رحاب مسلم، عن حرص الجميع على إيجاد بيئة تعليمية بديلة تناسب الوضع الراهن، مطالبة الكل بالعمل ضمن فريق واحد يسهم في تذليل كافة المعوقات.
من جانبه بيَّن مدير إدارة التخطيط والتطوير إبراهيم محزري، آلية توزيع المقررات الدراسية عن طريق مكاتب التعليم وفي حالة تأخر وصول الكتب يمكن الرجوع إلى الكتاب الإلكتروني عبر الموقع.
كما استعرض مدير إدارة الإشراف التربوي الدكتور أحمد عطيف البدائل التعليمية والتي شملت بدائل إلكترونية تفاعلية عن طريق الفصول الافتراضية الاتصال المباشر والأخرى غير تفاعلية عن طريق الحقائب المعدة والدروس المسجلة والكتاب الإلكتروني والقنوات الفضائية التعليمية كذلك المنتديات والتطبيقات للأجهزة الذكية.
ولفت إلى البدائل غير الإلكترونية كالتعلم الذاتي وأوراق العمل والبطاقات التعليمية والمشاريع البحثية ومجموعة الأقران عن مستوى الأسرة الواحدة والأسر المتقاربة، تاركاً المجال للإبداع والتميز للمعلمين.
وأوضح عبدالله سهلي مشرف الاختبارات والقبول، آلية عملية تسجيل الطلاب أصحاب المعاملات إلكترونياً دون مراجعة الإدارة، كما أكد عملية إجراء اختبارات الدور الثاني عن طريق المدارس خلال الأسبوعيين الأولين، وسوف يصدر تعميماً لاحقاً يوضح ذلك.
وعُقدت ورش العمل وفق المراحل التعليمية واستعراض المقترحات والبدائل التي تم الوصول إليها، حيث شارك مدير تعليم جازان الورش ونقاشاتها ومقترحاتها.
الحكمي (1)

الحكمي (2)


قد يعجبك ايضاً

تجاوباً مع “المواطن”.. مياه #جازان تنزح مياه الصرف المتسربة بحي الصفا

المواطن- خالد الأحمد- جازان نزحت مديرية المياه بمنطقة