#الطفل_الشنبري .. بطل تحدث عنه العالم وتجاهلته #التعليم

#الطفل_الشنبري .. بطل تحدث عنه العالم وتجاهلته #التعليم

الساعة 12:02 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم, حوار
5050
4
طباعة
الطفل-المنتشري (1)

  ......       

عندما أقلت الطائرة البطل محمد ثنيان الشنبري متوشحًا بعلم الوطن ومتوجًا بالمركز الأول على مستوى العالم من الهند إلى أرض الوطن، كان ينتظر عندما تطأ قدماه أرض الوطن أن يجد مسؤولي التعليم بالطائف أمامه، ويحظى باستقبال عالٍ يليق بالإنجاز الذي حققه للوطن.. لكن ذهبت أحلامه أدارج الرياح.
رفع “الشنبري” علم الوطن خفاقًا في محفل عالمي كان حديثًا للوسائل الإعلام الدولية بمختلف توجهاتها، وتجاهلته إدارة التعليم بالطائف، ولم يحظَ باستقبال مميز، بل كان الاستقبال على مستوى أفراد أسرته، في خطوة اعتبارها الكثيرون محبطة للغاية، خاصة للبطل؛ فمحمد يبلغ من العمر 12 عامًا في سن الطفولة، يعني لها كثيرًا لو حضر مسؤولو التعليم في المطار وكرّموه وحفزوه بكلمات تشجيعية، وشكروه على إنجازه الرائع.
المواطن” التقت البطل محمد الشنبري في منزله، الذي أهدى فوزه بالجائزة وتحقيق المركز الأول عالميًّا في الرياضيات الذهنية إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز- حفظه الله- ولولي العهد وولي ولي العهد، كذلك لوالده ووالدته وأفراد أسرته. مثمنًا وقوف أفراد أسرته معه في تحقيق ذلك الإنجاز، حيث كان يطمح أن يحققه وبالفعل حصل عليه.
وأوضح “الشنبري” أنه بدأ بحبه للرياضيات منذ أن كان في الروضة، والتعلم على تطبيقات الخوارزمي، وبعدها انتقل إلى مدارس الأندلس الأهلية، وفي الصف الثالث الابتدائي كنت أحل مسائل في الرياضيات خلال دقيقة، ومن ثم وصلت مع الخوارزمي إلى المستوى العاشر، وانتهيت منه، وانتقلت إلى مستوى أعلى حتى وصلت إلى مراحل متقدمة في برنامج الخوارزمي.
ويضيف “محمد” أنه دخل في مسابقة للرياضيات الذهنية على مستوى محافظة الطائف، وحقق فيها المركز الأول على مستوى المحافظة.
ومن ثم اختبارات على مستوى المملكة حقق فيها مراكز متقدمة، وبعدها تم ترشيحه للمسابقة العالمية في تشيناي بالهند، وكانت أول مرة له يغادر أرض الوطن وعينه ترقب حلم العالمية.
ويشير البطل محمد أنه كان في الفندق يتدرب ويتعلم على المسابقة وأنجز المسائل خلال نصف ساعة، ومن ثم انتقل إلى قاعة الاختبار الفعلية التي بدأت فيها ساعات الحسم للفائزين.
ومن ثم وزعت اللجنة ألوانًا على المتسابقين لون أخضر، وأحمر، حيث مثل اللون الأخضر صاحب المركز الأول، ولم أكن أعلم حتى أُعلن أسماء الفائزين وتحقيق المركز الأول عالميًّا في الرياضيات الذهنية، ويشير محمد إلى أنه فرح فرحًا كبيرًا وهو يرى علم الوطن يعتلي صالة الاختبار.
وكشف “محمد” أن مدرسته التي يدرس بها قررت نشر صوره في لوحات الإعلانات بالشوارع المملكة؛ احتفاء بهذا الإنجاز، في حين غابت الجهة الرسمية وهي تعليم الطائف ووزارة التعليم عن تكريمه!
تجدر الإشارة إلى أن مواقع التواصل الاجتماعي تداولت- اليوم- مقطع فيديو لحظة استقبال محمد بمطار الطائف من قبل أسرته، على أنهم من مسؤولي تعليم جازان، هذا ما ينفيه لقاء “المواطن” بمحمد في منزله بالطائف.
الطفل-المنتشري (2)

الطفل-المنتشري (3)


قد يعجبك ايضاً

تعرف على أسوأ 12 شعورًا في العالم

المواطن – وكالات قدم آلاف من مستخدمي موقع