دعاة ومشايخ: نشر صور #سقوط_رافعة_في_الحرم تُرضي أعداء الدين

دعاة ومشايخ: نشر صور #سقوط_رافعة_في_الحرم تُرضي أعداء الدين

الساعة 2:34 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
980
0
طباعة
رافعه

  ......       

تفاعل الآلاف من المواطنين والمسلمين بشكل عام، مع حادثة سقوط رافعة الحرم المكي، مساء أمس الجمعة، وحَظِي هاشتاق #سقوط_رافعة_بالحرم_المكي بمشاركة واسعة من المواطنين فور انتشار نبأ الحادث الأليم، وظهر الهاشتاق في الترند العالمي كأحد أقوى الهاشتاقات العالمية، بمشاركة ما يقارب النصف مليون تغريدة.

وتنوعت المشاركات بين دعاء للمتوفين بالرحمة والمغفرة والدعاء للمصابين بالشفاء العاجل، وبين البحث عن الأسباب وتقديمها للمسؤولين لتفادي مثل وقوع هذه الكوارث، وكان تطبيق “الواتساب” المنافس الأكبر لموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” في التفاعل مع الحادثة، وتداول عبر القروبات صوراً وفيديوهات للكارثة.

كما استغل بعض الدعاة تلك الحادثة لتوجيه المواطنين لعدة مسائل من شأنها أن تضع الأمور في نصابها، والتعامل مع الحادثة بلا تهور في النقد الذي يمكن أن يستغله أعداء الوطن.

وأكد الدعاة، أنه يمكن من الحادث استنتاج دروس وعبر؛ منها أن الحادثة قضاء وقدر يجب الإيمان به، ومن مات يُرجى له أجر الشهادة.

وقالوا: “إن الدولة والقائمين على الحرم، يبذلون جهوداً مذكورة مشكورة؛ فلا يُختزل جهدهم في حادث عارض، ومنها عدم نشر تلك الصور؛ لأنه يُرضي أعداء الدين ويورث الشماتة بالمسلمين”.

وطالبوا بالإعانة بإسعاف الدم، وتضميد الجراح، وتسلية المصاب، وأيضاً التعاون مع غير المواطنين ممن تركوا ذرية ضعافاً خافوا عليهم؛ بكفالة أيتامهم.

واقترحوا قيام الجمعيات الخيرية بدورها في إعانة المصابين؛ فضلاً عن الدعاء بحفظ حجاج بيت الله الحرام.

وطالبوا أيضاً بذكر محاسن خدمة الحرمين من قِبَل ولاة الأمر وفقهم الله، والرد على كل مَن تَنَقّص من المغرضين.


قد يعجبك ايضاً

إمام الحرم : حمايةُ جَنَابِ الدِّين من غُلُوِّ الغالين، وتأويل الجاهلين، وانتحال المبطلين، من أوكد الواجبات، وأهم المهمات

أوصى فضيلة إمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ الدكتور