إعادة تشغيل مدينة الملك عبدالعزيز الطبية بـ #الرياض عَقِب السيطرة على #كورونا

إعادة تشغيل مدينة الملك عبدالعزيز الطبية بـ #الرياض عَقِب السيطرة على #كورونا

الساعة 5:25 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
1565
1
طباعة
مدينة الملك عبدالعزيز الطبية

  ......       

أعلنت الشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني، إعادة افتتاح وتشغيل مدينة الملك عبدالعزيز الطبية بالرياض، يوم أمس الأحد، بعد أن تَمّت السيطرة على فيروس متلازمة الشرق الأوسط التنفسية “كورونا”، وانحسار تفشيه، واكتمال خطة شاملة تطويرية نوعية في جميع الأقسام لإعادة تشغيل المستشفى والعيادات الخارجية وأقسام التنويم تدريجياً، بمشاركة خبراء من أمريكا وبريطانيا، والتركيز على مكافحة العدوى، والحد من اكتظاظ المرضى في بعض الأقسام.

وأكدت الشئون الصحية أنه سيتم افتتاح قسم الطوارئ خلال الأسابيع الثلاثة القادمة؛ لأهمية إعادة تحسين مداخل الطوارئ وتوجيه المرضى داخل القسم وأماكن انتظارهم، وإحداث مسار خاص بأمراض التنفس فقط، وأعيدت جدولة مرضى العيادات الخارجية والعمليات بصورة منظمة؛ لإنهاء قوائم الانتظار على وجه السرعة.

وكان الإغلاق المؤقت مع بداية تفشي فيروس كورونا بمدينة الملك عبدالعزيز الطبية بالرياض، أحد أكثر التدابير والإجراءات الوقائية والاحترازية التي تم تطبيقها لأهمية مواجهة الإصابة بفيروس كورونا في مدينة الملك عبدالعزيز الطبية للحرس الوطني بالرياض.

وصدر عن مركز القيادة وإدارة العمليات بالشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني عدد من القرارات، كان من ضمنها: إغلاق قسم الطوارئ، وتوفير مستشفى ميداني متكامل يعمل على تقييم المرضى وفرزهم وتوجيههم بحسب الحالة، والإيقاف المؤقت للعمليات الجراحية غير العاجلة، وكذلك عمليات اليوم الواحد غير الطارئة، كما تم الإيقاف المؤقت لتنويم المرضى، ووضع إجراءات بديلة؛ منها: نقل المرضى المحتاجين إلى تنويم عاجل لمستشفيات أخرى؛ عبر التنسيق مع مستشفيات وزارة الصحة، وبعض المستشفيات الخاصة؛ لتوفير الرعاية الطبية المستعجلة لهم، وكذلك إيقاف العيادات الخارجية غير الضرورية؛ ما عدا عيادات العلاج الكيماوي، ومتابعة الحمل والحمل الخطر وعيادات صمامات القلب وعيادة أمراض سيولة الدم، بالإضافة إلى استمرار خدمات الرعاية الصيدلية للمراجعين، وقد أسهمت هذه الإجراءات -ولله الحمد- في التحكم والحد من انتقال وانتشار العدوى، ويعمل المركز على مدار الساعة؛ للتأكد من فاعلية تطبيق خطة التعامل مع الوبائيات وتقييمها وتحديثها حسب المستجدات.

ومن ضمن القرارات الفاعلة أيضاً، تشكيل لجنة متخصصة وعالية التمثيل من الشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني ووزارة الحرس الوطني، وقد عرضت الدعوات على عدد من الخبراء العالميين؛ للعمل على مراجعة وتدارس الخطط والإجراءات اللازمة لإعادة افتتاح المراكز والأقسام العلاجية المختلفة بالمدينة الطبية.


قد يعجبك ايضاً

متحدث الأرصاد يكشف كمية الأمطار التي هطلت على #جدة

المواطن _ وليد الفهمي _ جدة كشف المتحدث