“السوبر”.. ومحطات فارقة في مباريات الأهلي والزمالك

“السوبر”.. ومحطات فارقة في مباريات الأهلي والزمالك

الساعة 2:35 مساءً
- ‎فيالرياضة العالمية
1115
0
طباعة
زمالك

  ......       

تمتاز مباريات قطبي الكرة المصرية في جميع المسابقات بالكثير من الندية والإثارة، إذ تعد لقاءات االأهلي والزمالك بمثابة المحطة الأبرز والأشهر التي تسطر تاريخ الكرة المصرية.
 
وتأتي مباراة كأس السوبر هذا العام متميزة لكونها تقام لأول مرة خارج البلاد، ولأن فريق الزمالك يمني النفس بالفوز لأول مرة على غريمه في هذه المسابقة بعد أن خسر أمامه في 3 مناسبات سابقة في أعوام 2014 و2008 و2003 و 2001، كما أنها ستكون مناسبة للقلعة البيضاء لتحقيق ثلاثية تاريخية بعد أن فاز بلقب الدوري والكأس.
 
وتقضي قواعد بطولة كأس السوبر أنه في حال كان الفريق الفائز بالدوري والكأس واحدًا فإن كأس السوبر يقام بين هذا الفريق ووصيفه في الدوري.
 
فالبطولة لم تخل من إشكالات بين الفريقين، ففي بطولة 2006 كان من المفترض أن يلعب الأهلي ضد الزمالك، لكون أن الفريق الأحمر تمكن وقتها من حيازة ثنائية الدوري والكأس.
 
إلا أن الزمالك رفض خوض اللقاء مما حدا، بالاتحاد المصري لكرة القدم إلى اختيار طرف آخر هو نادي إنبي، وكان الزمالك في ذلك الموسم قد خسر نهائي الكأس أمام الأهلي بثلاثة أهداف مقابل لا شيء.
 
وفي حال فوز الأهلي بلقب كأس السوبر فإنه سيعزز رقمه القياسي ليصبح 10 مرات، أما إذا فاز رفاق باسم مرسي فسيكون ذلك ثالث لقب لهم في البطولة التي انطلقت في عام 2001 وفاز بها أيضا فريق المقاولون العرب مرة واحدة ونفس الأمر لحرس الحدود.
 
الأكثر “سخونة”
 
ويعد ديربي الأهلي والزمالك، الأكثر سخونة عربيا وإفريقيا ويحوز على اهتمام ضخم إعلاميا وجماهيريا باعتبار الفريقين أقدم وأقوي أندية الشرق الأوسط، وهذه المباريات هي بمثابة بطولة خاصة بغض النظر عن مراكز الفريقين لاسيما في بطولة الدوري.
 
وقبل توقف الدوري بسبب أحداث ثورة 25 يناير 2011 وما تلاها، كانت معظم شوارع المدن المصرية تخلو من المارة لمتابعة هذا الديربي على شاشات التلفزيون وسط طقوس مميزة سواء في المنازل أو المقاهي.
 
وتعد نتيجة فوز الأهلي 9-1 في كأس التفوق المصري عام 1933 الأعلى بين مواجهات الفريقين.
 
وتاريخ وإحصائيات لقاءات القمه المصرية بين ناديي الأهلي والزمالك تبرز تفوق الأهلي على الزمالك في عدد مباريات الانتصار في المواجهات المباشرة بين الفريقين، إذ لم يخسر الأهلي أمام الزمالك منذ عام 2007، إلى أن تمكن الفريق الأبيض أخيرا من الفوز على الأهلي مؤخرا في نهائي كأس مصر.
 
الحكام الأجانب
 
ومنعا للتحيز فقد أسند الاتحاد المصري لكرة القدم إدارة معظم مباريات القمة بين الأهلي والزمالك إلى طاقم حكام أجنبي، إذ اعتاد منذ منتصف تسعينيات القرن الماضي إسناد إدارة مباريات قطبي الكرة المصرية إلى حكام غير مصريين.
 
وكان الأهلي قد تقدم في بداية العام الحالي بطلب إلى الاتحاد لإسناد مبارياته المقبلة في الدوري إلى حكام أجانب.
 
وسيدير مباراة كأس السوبر الحكم الصربي ميلوراد مازيتش، الذي شارك في نهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل، وفقا لما أعلنه الاتحاد المصري بموقعه على الإنترنت.
 
ومن المتوقع أن يشهد ملعب مباراة القمة القادمة بين الفريقين (استاد هزاع بن زايد بمدينة العين) أجواء مميزة مع حضور جماهير كبير افتقدته هذه اللقاء لفترة طويلة بسبب الأوضاع السياسية والأمنية في البلاد.
 

قد يعجبك ايضاً

#عاجل .. بأمر الملك .. تمديد خدمة الأعضاء المتفرغين في اللجنة الدائمة للفتوى

المواطن – واس صدر أمر خادم الحرمين الشريفين