تربويون وأولياء أمور : مكرمة المليك لطلاب التربية الخاصة تدل على حرص القيادة

تربويون وأولياء أمور : مكرمة المليك لطلاب التربية الخاصة تدل على حرص القيادة

الساعة 12:04 مساءً
- ‎فيالمجتمع
1985
0
طباعة
منسوب التعليم

  ......       

عبر عدد من منسوبي التعليم وأولياء أمور الطلاب والطالبات عن امتنانهم للفته الأبوية الحانية من لدن خادم الحرمين الشريفين وعنايته بتلك الفئة وهو ما عكس حرص ولاة الأمر على ما يحقق الراحة لأبناء هذا الوطن.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة تطوير الخدمات التعليمية الدكتور محمد الزغيبي إن هذا القرار يعكس ذلك الاهتمام النوعي والكمي لولاة أمرنا تجاه هذه الفئة العزيزة على قلوبنا، حيث كان وما زال خادم الحرمين الملك سلمان – حفظه الله – قريبا من هذه الفئة، متلمسا لاحتياجاتهم، ومستجيبا لها بمبادرات وبرامج متنوعة.

ودعا الدكتور الزغيبي الله عز وجل بأن يحفظ قيادات الوطن من كل مكروه.

ومن جانبه تحدث المستشار والأمين العام لمراكز التميز البحثي بوزارة التعليم -التعليم العالي – الدكتور سامي العبد الوهاب قال إن هذا الأمر ليس بمستغرب على قادتنا وحرصها على تلمس احتياجات أبناء البلد وخاصة تلك الفئة الغالية مؤكدا أن هذا الحرص والاهتمام سيجلب نتائج إيجابية لتلك الفئة وستكون دافعا لهم للتميز والنجاح.

وقدم الدكتور العبد الوهاب شكره لخادم الحرمين الشريفين على حرصه على أبناء وبنات الوطن الذين هم عده هذا الوطن.

وفي نفس السياق أشار وكيل الوزارة للتعليم الأهلي الدكتور سعد الفهيد إلى أن هذا القرار ليس مستغربا على القيادة الرشيدة التي عودتنا على أن تشمل برعايتها المجتمع السعودي بكافة شرائحه.

وأوضح الدكتور الفهيد أن قرار شمول الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة من ذوي الإعاقات الصحية والجسمية بالمكافآت المقررة لطلاب التعليم الخاص، هي في الحقيقة امتداد لمكرمات سابقة شملت هذه الفئة الغالية على أنفسنا وهذا مؤشر على فكر إنساني عالي حضاري يهتم بفئة قد تغفلها مجتمعات أخرى.

وأكد أن هذا القرار سيكون له بإذن الله انعكاسات ايجابية على تطوير البرامج التي تقدم لهؤلاء الطلاب وعلى أسرهم.

جاء ذلك في تقرير نشرته الزميله غدير الطيار بجريدة الجزيرة . حيث قدمت ولية أمر الطالبة “هدى” خالص شكرها لخادم الحرمين على مكرمته مؤكدة أن هذا القرار أدخل السعادة والسرور على قلوب أولياء الأمور داعية الله عز وجل أن يجعل ذلك في ميزان حسنات خادم الحرمين الشريفين .

ومن جانبها قالت المعلمة منال محمد: إننا مهما قلنا ومهما تكلمنا فلن نفي حكومتنا قدرها من الاحترام والشكر مضيفة – وهي تبكي – إن الله أنعم علينا أن نكون في دوله ننعم فيها بالأمن والأمان والرزق فضلا عن أن حبانا قائد مثل خادم الحرمين الشريفين الذي ندعو الله أن يحفظه ويجعل ما يقدمه في موازين حسناته.

وفي ذات الشأن عبر ولي أمر الطالب فهد عن شكره وامتنانه لخادم الحرمين الشريفين على هذا القرار الذي أسعد الجميع.

 

 

منسوب تعليم


قد يعجبك ايضاً

أمانة الشرقية تسرب موعد حملتها على المستودعات ومطالبات بتدخل #نزاهة

المواطن-عامر عسيري-الدمام انتقد عدد كبير من المغردين طريقة