43 قتيلًا في أقوى عواصف تشهدها أمريكا منذ 6 عقود
العواصف دمرت واجهات البيوت والسيارات والمراكب

43 قتيلًا في أقوى عواصف تشهدها أمريكا منذ 6 عقود

الساعة 12:02 صباحًا
- ‎فيالمواطن الدولي, حصاد اليوم
4965
0
طباعة
حادثة
المواطن- نت

  ......       

في حدث غير اعتيادي في هذا الموسم، أدت تسع عواصف مدمرة إلى مقتل 11 شخصًا على الأقل في منطقة دالاس- فورت وورث المكتظة في تكساس؛ ليرتفع بذلك عدد القتلى خلال الأيام الأخيرة إلى 43 قتيلًا؛ بسبب العواصف والأعاصير.
ويحاول رجال الإنقاذ تفتيش المنازل المدمرة بحثًا عن ناجين مع تصاعد حدة العواصف والواجهات التي دمّرت والسيارات والمراكب التي قذفتها الرياح؛ وفق موقع قناة الإخبارية.
وتُعد مدينة غارلاند الواقعة في ضواحي دالاس الأكثر تضررًا؛ حيث دمرت زوبعة ترافقها رياح وصلت سرعتها إلى 320 كم في الساعة طرقًا بأكملها، وضربت طرقًا سريعة، وألحقت أضرارًا بنحو 600 مبنى؛ كما قالت السلطات المحلية.
وهي المرة الثانية فقط منذ 1950 التي تشهد فيها المنطقة عواصف بهذه القوة أدت إلى سقوط ثمانية قتلى في غارلاند، بينما أسفرت ثلاث عواصف أخرى عن سقوط ثلاثة قتلى في شمال شرقي دالاس. وتستعد تكساس التي تخشى عواصف أخرى لمواجهة طقس الشتاء القاسي أيضًا الذي يشهد ثلوجًا وجليدًا مع خشية من حدوث فيضانات. وإلى الغرب، تشهد نيومكسيكو المعروفة بارتفاع الحرارة فيها وضعًا غير عادي؛ فقد أدت عاصفة إلى تساقط الثلوج التي بلغ ارتفاعها في بعض مناطق الولاية أكثر من 40سم، وأدت في بعض الأحيان إلى تراكم للثلج بفعل الرياح بارتفاع يتجاوز المترين؛ مما يجعل عددًا من الطرق غير قابل للاستخدام؛ على حد قول حاكمة الولاية سوزانا مارتينيز.
وفي ميزوري، قال حاكم الولاية جاي نيكسون: إن الفيضانات التي نجمت عن العواصف في الأيام الأخيرة أسفرت عن سقوط ثمانية قتلى على الأقل. ودعا “نيكسون” سكان الولاية إلى تجنب السفر قدر الإمكان. وحدث نفس الأمر في ولاية ميسيسيبي المجاورة؛ حيث أودت العواصف بحياة أكثر من 10 أشخاص، بينما لقي تسعة مصرعهم في أركنسو وتينيسي. وإلى الشمال أُحصي خمسة قتلى في ولاية إيلينوي.
ويتعرض شريط واسع في الولايات المتحدة يمتد من جنوب غربي كندا لعواصف وأحوال جوية سيئة أوقعت 43 قتيلًا في الأيام الأخيرة. كما أدت العواصف الثلجية والأمطار الجليدية والفيضانات إلى إلغاء مئات الرحلات الجوية، وجعلت الطرق السريعة غير قابلة للاستخدام في فترة تنقلات للأمريكيين في الأعياد.
وبدأت هذه العواصف التي نجمت عن ارتفاع غير اعتيادي في درجات الحرارة في 23 ديسمبر (كانون الأول) في الجنوب، حيث أعلنت ست ولايات (نيومكسيكو وتكساس وميزوري وألاباما وميسيسيبي وجورجيا) حالة الطوارئ. وقالت هيئة الأرصاد الجوية الوطنية: إن 21 ولاية تمتد من نيومكسيكو إلى ميتشيغان كانت في حالة إنذار اليوم.


قد يعجبك ايضاً

شاهد .. صور مغادرة الملك سلمان للكويت في ختام جولته الخليجية