الأميرة عادلة بنت عبدالله تُكرم 3 كفيفات تخلصن من السمنة
أبدت سعادتها بدرع (كفيف) الذي ضم صورة والدها

الأميرة عادلة بنت عبدالله تُكرم 3 كفيفات تخلصن من السمنة

الساعة 12:57 مساءً
- ‎فيالأزياء والموضة‎, حصاد اليوم
6280
1
طباعة
الاميرة-عادلة-تكرم-كفيفات (2)
المواطن - حسن عسيري - الرياض

  ......       

رعت صاحبة السمو الملكي الأميرة عادلة بنت عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، مساء أمس الاثنين، حفل ختام “الحملة الصحية الأولى” للكفيفات، التي نظمتها جمعية المكفوفين الخيرية بمنطقة الرياض (كفيف) بالتعاون مع الجمعية الخيرية لمكافحة السمنة (كيل)، وذلك في قاعة وقف الحزم الخيرية بالرياض.
وقالت الأميرة عادلة بنت عبدالله في كلمة خلال الحفل: “إن المملكة العربية السعودية من أكثر الدول في نسبة السمنة على مستوى العالم، ومن هنا كان لزاماً على المجتمع المدني أن يدعم الجهود الحكومية المبذولة للوقاية من داء السمنة، ومكافحة آثاره السلبية، على الفرد والمجتمع”.
وأثنت سموها على جهود الجمعية الخيرية لمكافحة السمنة (كيل) في مبادرتها “الحملة الصحية الأولى” بالتعاون مع جمعية المكفوفين الخيرية (كفيف) لتدريب الشابات على الأدوات الرياضية واكتساب العادات الغذائية الحسنة، كما أكدت سموها على استعدادها لدعم جميع البرامج التي ترغب جمعية (كفيف) في تنفيذها، متمنية أن يكون هذا البرنامج الخطوة الأولى في مساندة الفتيات من ذوي الاحتياجات الخاصة في التوعية الغذائية والتثقيف الصحي لينعموا بحياة صحية سليمة ووعي كامل بالصحة والغذاء بما ينعكس إيجابياً على حياتهن.
من جهتها أوضحت رئيسة القسم النسائي بجمعية (كفيف) عافية الشهري أن الاتفاقية التي عقدتها الجمعية ممثلة بنادي نجم النسائي مع جمعية “كيل” تهدف إلى دعم الجانب النفسي والصحي عند الكفيفات وإلى الحد من انتشار السمنة المتزايد بشكل كبير بينهن، مشيرة إلى استفادة ١٢ كفيفة من هذه الحملة التي استمرت 6 أشهر، وأن نجاحها تحقق بالانضباط التام الذي التزمت به الكفيفات، وبذلن الجهد حتى تحققت الفائدة، مقدمة الشكر الجزيل باسم مجلس إدارة الجمعية والعاملين فيها والمستفيدات لصاحبة السمو الملكي الأميرة عادلة بنت عبدالله على هذه الرعاية والدعم، ولجمعية (كيل) على تنفيذ هذه الحملة والتي كانت نتائجها إيجابية للاحترافية العالية في تنفيذها.
وفي ختام الحفل سلمت سموها الجوائز للفائزات الثلاثة الأوائل، وهن فوزية الحربي، أحلام الخالدي، وعذراء الخالدي، كما قدمت شهادات شكر لباقي الفتيات مقابل مشاركتهن الفعالة في خسارة أوزانهن والحفاظ على النظام الغذائي والرياضي طيلة 6 أشهر.
كما تسلمت الأميرة عادلة درعاً تقديرية من جمعية (كفيف) لرعايتها لهذه المناسبة وكانت سعادتها كبيرة خاصة وأنه تضمن صورة والدها الملك عبدالله بن عبدالعزيز يرحمه الله.

الاميرة-عادلة-تكرم-كفيفات (1)


قد يعجبك ايضاً

#عاجل .. أمر ملكي بإعفاء مدير عام الجمارك من منصبه

المواطن – واس صدر أمر خادم الحرمين الشريفين