أمانة الشرقية تغلق 57 محطة وقود على الطرق الإقليمية

أمانة الشرقية تغلق 57 محطة وقود على الطرق الإقليمية

الساعة 6:13 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم, حصاد اليوم
3715
0
طباعة
بلدية محافظة الخفجي
المواطن- نوف العنزي- الخفجي

  ......       

أغلقت بلدية محافظة الخفجي محطات الوقود الواقعة على الطرق الإقليمية بعد انتهاء الفترة الزمنية لتعديل أوضاعها، كما افتقدت إلى الاشتراطات اللازمة بالسلامة العامة وأسعار السلع المرتفعة.

وفي سياق متصل: أغلقت أمانة المنطقة الشرقية 57 محطة وقود على الطرق الإقليمية بالمنطقة الشرقية من إجمالي عدد المحطات البالغ عددها 206 محطات، وذلك بعد انتهاء المهلة الزمنية التي تم منحها لملاك محطات الوقود لتصحيح أوضاعهم، والتي انتهت بتاريخ 9/ 4/ 1437هـ، فيما توعدت أمانة الشرقية بأنه لن يتم التهاون مع المخالفين.

وأوضح مدير عام إدارة العلاقات العامة والإعلام المتحدث الإعلامي بأمانة المنطقة الشرقية- محمد بن عبدالعزيز الصفيان- في تصريح صحافي، أن قرار الإغلاق جاء بعد انتهاء المهلة الزمنية التي تم منحها لملاك محطات الوقود، بموجب اللائحة المنظمة لمحطات الوقود والصادرة بتاريخ 9/ 4/ 1435هـ، والمتضمنة إعطاء محطات الوقود مهلة سنتين للالتزام بشروط محطات الوقود على الطرق الإقليمية، إضافة إلى اللائحة المحدثة لمحطات الوقود ومراكز الخدمة والمتضمنة أن كافة المحطات المصنفة بالفئات (أ، ب) والواقعة على الطرق الإقليمية وامتدادها داخل المدن والقرى بأن تُعطى مهلة لمدة سنتين لتصحيح أوضاعها، من خلال التعاقد مع إحدى الشركات المؤهلة لإدارة وتشغيل المحطات والبالغ عددها 7 محطات، وإدخال التحسينات اللازمة خلال تلك المهلة.

ولفت “الصفيان” إلى أن المهلة النظامية انتهت بتاريخ 9/ 4/ 1437هـ، وأنه تم اتخاذ الإجراءات اللازمة فور انتهاء المهلة وبصفة عاجلة، لإغلاق كافة المحطات التي لم تتقيد بالقرار، قائلًا: إنه تم إغلاق 57 محطة وقود، تنوعت بين الإغلاق الجزئي والكلي، وإغلاق كافة الأنشطة بداخلها.

وذكر أن وزارة الشؤون البلدية والقروية وجّهت جميع الأمانات والبلديات في مناطق المملكة، بالتأكيد على ملاك محطات الوقود القائمة حاليًّا على الطرق الإقليمية بتصحيح أوضاعهم مع انتهاء المهلة الزمنية المحدد لها بتاريخ 9/ 4/ 1437هـ، بما في ذلك التعاقد مع إحدى المنشآت المؤهلة لإدارة المحطات على الطرق الإقليمية وتشغيلها وصيانتها وإدخال التحسينات اللازمة على جميع الخدمات الموجودة فيها.

وقال: إن اشتراطات الوزارة لإقامة محطات الوقود ومراكز الخدمة شددت على ضرورة التقيد بالاشتراطات المعمارية والإنشائية والكهربائية والصحية والميكانيكية والأمنية، ومراعاة متطلبات ذوي الاحتياجات الخاصة في تصميم منشآت المحطة والاستراحة، وتوفير دورتي مياه خاصة بالرجال وأخرى خاصة بالنساء مزودة بمصدر لمياه الشرب، والنظافة العامة.

وأشار إلى أهمية توفير مصليين للنساء والرجال، إضافة للعناية بالنظافة العامة في جميع مرافق المحطة، وتأمين حاويات في مواقع مناسبة؛ لجمع النفايات والمخلفات والعمل على التخلص منها أولًا بأول وبطريقة صحية وسليمة تراعي الاشتراطات البيئية والصحية، ومراعاة التقيد بشروط السلامة والوقاية ومكافحة الحريق، والحرص على تدريب العاملين على مواجهة الحوادث المحتملة.

وشدد “الصفيان” على أنه تم مخاطبة جميع محطات الوقود قبل انتهاء المهلة الزمنية المحددة لهم، ومطالبتهم بضرورة تصحيح أوضاعهم من خلال التعاقد مع الشركات التي حددتها الوزارة، إلا أن بعضهم لم يتجاوب مع المخاطبات حتى بعد انتهاء المهلة، وأنه تم تنفيذ قرار الإغلاق، مؤكدًا على أن بعض محطات الوقود تجاوبت مع القرار وقامت بتصحيح أوضاعها.

وأكد مدير عام إدارة العلاقات العامة والإعلام المتحدث الإعلامي بأمانة المنطقة الشرقية- في نهاية تصريحه- بأنه لا مجال للتهاون مع المخالفين، وأن قرار الإغلاق سيطال المخالفين حتى يتم تصحيح أوضاعهم، لافتًا إلى أن الأمانة قامت بالتأكيد على جميع البلديات بتنفيذ القرار ورفع تقارير يومية عن جميع المخالفين، مبينًا أن إجمالي محطات الوقود التي تقع على الطرق التقليدية يبلغ 206 محطات.


قد يعجبك ايضاً

انسحاب المصلين بعد فرض الانقلابيين خطباء بالقوة على المساجد

المواطن – وكالات  شهدت عدد من المساجد في