زفة موسيقية تُحَوّل ليلة فرح بـ #الرياض إلى عراك مأساوي
أم العريس وصفتها بأنها ماجنة ولا تُناسب أسرتهم المحافظة

زفة موسيقية تُحَوّل ليلة فرح بـ #الرياض إلى عراك مأساوي

الساعة 7:46 مساءً
- ‎فياخبار رئيسية, حصاد اليوم
51925
0
طباعة
ليلة زفاف
المواطن- أحمد المسعود- الرياض

  ......       

لم يكن العريس والعروس على علم بأن ليلة زفافهما ستحمل أحداثاً مأساويّة بين أهلهما داخل إحدى قاعات الأفراح في العاصمة الرياض؛ بسبب زفة موسيقيّة أثارت جدلاً واسعاً، لم يقف مداها عند حد التشابك بالأيدي والعراك في منظر غير حضاري.
ويروي مصمم الحفلات والمناسبات الأستاذ خالد الشرهان تفاصيل الواقعة؛ إذ يقول: “طلبت مني العروس أن أجهّز لها زفّة موسيقيّة تتناسب مع ليلة زفافها، وبناءً على عملنا في هذا المجال نفّذنا الزفة وفق ما هو متفق عليه فيما بيننا، ونالت استحسان الزوجة”.

زفة موسيقية تُحَوّل ليلة فرح وتابع الشرهان: “عندما اجتمع الحضور في قاعة الفرح قامت المسؤولة عن الصوتيات بتشغيل الزفة الموسيقيّة؛ إلا أنها تفاجأت بأم الزوج وهي غاضبة وتطالبها بسرعة إغلاق الأصوات الموسيقية؛ واصفة مثل هذه الزفات بأنها ماجنة ولا تتناسب مع أسرتهم المحافظة، وحينها تدخل أخوات الزوجة وطلبوا مواصلة الزفة وعدم إيقافها، وقالوا: إن هناك غرفة مخصصة لمن لا يريد سماع الموسيقى”.
وأضاف مصمم الحفلات: “بعد أن سمعت أم الزوج حديث أخوات الزوجة، بدأت بإطلاق ألفاظ نابية؛ مشيرة إلى أنهم خُدعوا في أسرتهم وظنوا بأنها من الأسر المحافظة وأنها لو كانت تعلم بهذا لما اختارت ابنتهم لتكون زوجة لابنها، وما كان من أهل الزوجة إلا أن وصفوا تلك الأم بأنها منغلقة وذات عقلية متحجرة، ونشب عراك وتشابك بالأيدي بينهما بطريقة مخجلة أفسدت فرح الزوجين في ليلة عمرهما”.
وأكد الشرهان بناءً على تواصله مع شقيق الزوجة، بأن العريسين يريدان الاستمرار مع بعضهما؛ إلا أن الأهل يرغبون بالتوجه إلى المحاكم ويطالبون الزوج بضرورة تطليق زوجته، وكذلك الحال بالنسبة لأهل الزوجة الرافضين لاستمرار ابنتهم؛ مفضلين انفصالها بعد ما جرى في تلك الليلة المأساوية.
وأشار المصمم إلى أن هذه الحادثة قد تتكرر في حال لم يجرِ التنسيق المستمر فيما بين الزوجين قبل ليلة الزفاف، وأن يكون النقاش في كل التفاصيل لتفادي أي خلاف قد يحدث فيما بين الأهل، ومؤكداً في الوقت ذاته بأن الأسر عليها أن تتيح للزوجين مساحة كافية لاختيار ما يرغبان في يوم زواجهما؛ خصوصاً وأن الأعراس عادة لا تتجاوز مدتها الساعات القليلة.


قد يعجبك ايضاً

مفاجآت ومشاريع ضمن فعالية “الرياض صديقة لذوي الإعاقة”

المواطن – الرياض يحتفل نخبة من أصدقاء ذوي