اكتمال تصنيع القطار الأول بمشروع النقل في #الرياض
العكرش: إنجازه في الوقت المحدد خطوة إيجابية للأمام

اكتمال تصنيع القطار الأول بمشروع النقل في #الرياض

الساعة 12:33 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم, حصاد اليوم
4105
0
طباعة
قطار الرياض
المواطن - واس

  ......       

كشفت الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض عن اكتمال تصنيع القطار الأول من مشروع الملك عبدالعزيز للنقل العام بمدينة الرياض، الذي جرى تصنيعه للخط الأحمر (محور طريق الملك عبدالله) في مصنع شركة SIEMENS الألمانية.
وبهذه المناسبة قام وفد من الهيئة العليا لتطوير الرياض، و(ائتلاف باكس) الذي يتولى تنفيذ الخطين الأزرق (محور العليا – البطحاء) والأحمر (محور طريق الملك عبدالله) من مشروع قطار الرياض، بزيارة لمصنع شركة SIEMENS في مدينة فيينا، للاطلاع على القطار الأول في المشروع، وما يشتمل عليها من خدمات وتجهيزات، وما تتضمنه من مواصفات وتقنيات ونظم هي الأحدث من نوعها في العالم.
وأوضح مدير المشروع مدير إدارة تنفيذ المشاريع التطويرية متكاملة المرافق بالهيئة المهندس الوليد بن عبدالرحمن العكرش، أن اكتمال تصنيع القطار الأول في المشروع في الوقت المحدّد ضمن البرنامج الزمني للمشروع بحمد الله، يشكّل منجزاً جديداً يحققه المشروع الذي يحظى بكل الرعاية والدعم من قبل حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ أيده الله ـ، وبالمتابعة والعناية من قبل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض رئيس الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض.
وعن الخدمات والتجهيزات الحديثة بين المهندس العكرش، أن مشروع قطار الرياض يشتمل على 190 قطاراً انطلقت أعمال تصنيعها من قِبل ثلاث من أكبر مُصنعي القطارات في العالم، هم: شركة SIEMENS الألمانية، وشركة BOMBARDIER الكندية، وشركة ALSTOM الفرنسية، ويستخدم المشروع نظام تشغيل إلى (بدون سائق) صمّم وفق آخر ما توصلت إليه التكنولوجيا في هذا المجال.
وأشار المهندس الوليد العكرش، إلى أن قطارات المشروع تضم 470 مقصورة، بواقع (مقصورتين أو أربع مقصورات لكل قطار) وبحسب عدد المقصورات يحتوي كل قطار على ما بين 55 و123 مقعداً، بقدرة استيعابية تتسع لنقل ما بين 251 إلى 522 راكباً خلال الرحلة الواحدة، في الوقت الذي يتوزع فيه كل قطار إلى ثلاث فئات (الدرجة الأولى، العائلات، الأفراد) عبر فواصل مرنة يتم عبرها تقسيم عربات القطار بحسب الحاجة، مفيداً أن عربة القطار الأولى التي اكتمل تصنيعها ضمن المشروع، تخضع حالياً لاختبارات الجاهزية النهائية في المصنع في ظروف مناخية مشابهة للمناخ في مدينة الرياض، على أن يتم نقلها إلى المملكة خلال الأشهر المقبلة بمشيئة الله.
من جانبه أوضح مدير إدارة برنامج المشاريع المعمارية بالهيئة المهندس خالد بن عبدالله الهزاني، أن قطارات المشروع تتميز بتصاميمها الداخلية والخارجية العصرية، ومعايير الراحة والأمان الأعلى في صناعة القطارات في العالم.
وأبان أن كل مقصورة من مقصورات القطار تتوفر على مجموعة من الخدمات والتجهيزات الحديثة من أبرزها: شاشات العرض الإلكترونية، وأنظمة المعلومات المرئية والسميعة للتواصل مع الركاب، ونظم الاتصالات والإضاءة والتكييف، إضافة إلى أنظمة التحكم في الأبواب الكهربائية، ونظم الأمن والسلامة، وكاميرات المراقبة داخل المقصورات.
وأكد المهندس الهزاني، أن تصميم مقصورات القطارات، راعى متطلبات ذوي الاحتياجات الخاصة، وأخذ بعين الاعتبار انسجام التصميم مع متطلبات النظافة والصيانة وفق خصائص البيئة الطبيعية في مدينة الرياض، حيث جري تصنيع جميع عناصر وتجهيزات القطارات الداخلية والخارجية، وفق أحدث الموصفات وباستخدام المواد الأعلى جودة ومتانة، والأكثر تحملاً وملائمة للأحوال الجوية السائدة في المدينة.


قد يعجبك ايضاً

شاهد .. تشريف خادم الحرمين حفل البحرين الكبير في قصر الصخير