الإحصاء : دقة معلومات المواطن ركيزة أساسية لقرارات ومشاريع حكومية
تحديث الإطار العام للسكان والمساكن يمهّد الطريق لمسح جديد للقوى العاملة

الإحصاء : دقة معلومات المواطن ركيزة أساسية لقرارات ومشاريع حكومية

الساعة 4:20 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم, حصاد اليوم
3340
0
طباعة
الاحصاء
المواطن- الرياض

  ......       

سعياً لدعم قرارات التوطين والحد من “البطالة” أكدت الهيئة العامة للإحصاء (GaStat) أهمية دقة المعلومات التي يقدّمها المواطن في أنشطة مسوحات القوى العاملة؛ باعتبارها ركيزة أساسية لقرارات التنمية التي تقوم عليها الجهات الحكومية ذات العلاقة، ويبنى عليها برامج ومشاريع وطنية على كل المستويات.

وقد أكد رئيس الهيئة العامة للإحصاء د.فهد التخيفي -من خلال مشاركته في فعاليات الملتقى السعودي الأول لتوليد الوظائف والمقام حالياً في العاصمة الرياض- أن المواطن يعد اللبنة الأساسية في بناء التنمية؛ من خلال ما يقدمه من معلومات وبيانات في فترات المسوحات التي تقوم بها فِرَق العمل الميدانية للهيئة العامة للإحصاء.

وحول مسح القوى العاملة، أكد د. فهد التخيفي أنه يُعَد من أهم المسوح الأسرية التي تنفذها “الإحصاء” ضمن خطتها السنوية، وتكمن أهميته من خلال توفيره بيانات أساسية عن حجم القوى العاملة وخصائصها؛ مما يساعد على التخطيط لتطوير سوق العمل في المملكة العربية السعودية، وتحليل السياسات الاقتصادية الكلية وتقييمها، ويساعد متخذي القرار في رسم السياسات الخاصة بسوق العمل، وأهم القضايا المتعلقة به كالبطالة والتدريب، وتكتسب نتائج المسح أهمية؛ كونها تُسهم في بناء قاعدة بيانات خاصة بسوق العمل السعودي؛ لمواكبة التطلعات والاهتمام المتزايد بإحصاءات القوى العاملة على المستوى المحلي والإقليمي والدولي، كما تدعم التوجهات والجهود المبذولة من مختلف أجهزة الدولة والقطاع الخاص، الرامية للتوطين والإسهام في بناء سلسلة زمنية لهذه المعلومات، يمكن الاستفادة منها في الإعداد والتخطيط للبرامج التنموية الاجتماعية والاقتصادية المستقبلية، وتقوم الهيئة بتنفيذ هذا المسح بشكل نصف سنوي، وتعتزم تنفيذه بشكل ربع سنوي خلال العام الحالي 2016م؛ وذلك وفقاً لأحدث المنهجيات والمعايير الدولية.

وبيّن رئيس الهيئة أن توفير بيانات تفصيلية عن قوة العمل الوطنية والوافدة مصنفين حسب خصائصهم السكانية والاجتماعية والاقتصادية؛ يُعَدّ من الأهداف الرئيسة للمسح، إضافة إلى دوره في قياس معدلات المشاركة الاقتصادية والإعالة الاقتصادية والتشغيل والبطالة؛ حسب متغيرات عديدة، وتوفير بيانات عن البرامج التدريبية للباحثين عن عمل، ومعرفة التركيب المهني والنشاط الاقتصادي للمشتغلين حسب عدد من المتغيرات ومتوسط أجورهم الشهرية.

وقدّم الدكتور التخيفي شكره للجهات الحكومية التي تعمل مع الهيئة العامة للإحصاء بتشاركية متناسقة؛ حيث أكد أن الهيئة العامة للإحصاء تعمل مع كل الجهات الحكومية ذات العلاقة بسوق العمل في المملكة العربية السعودية (وزارة العمل، صندوق تنمية الموارد البشرية، المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، وزارة الخدمة المدنية ومركز المعلومات الوطني بوزارة الداخلية) على تطوير المسح من جهة، والاستفادة من مخرجاته من جهة أخرى، بالإضافة إلى توحيد الجهود؛ بما يضمن الحصول على بيانات دقيقة لأهم المؤشرات في سوق العمل السعودي.

الجدير بالذكر أن نتائج مسح القوى العاملة تستند إلى بيانات ومعلومات (33.500) أسرة موزعة على جميع المناطق الإدارية للمملكة العربية السعودية كعينة تمثل المجتمع، يتم اختيارها وفق أسس علمية ودولية تعمل بها جميع دول العالم من واقع إطار التعداد العام للسكان والمساكن لأي بلد، وقد بدأت الاستعدادات في الهيئة العامة للإحصاء للقيام بالمسح القادم بعد الانتهاء من المرحلة الحالية التي قد بدأت هذه الأيام لتحديث الإطار العام للسكان والمساكن؛ حيث يعد الإطار العام للتعداد العام للسكان والمساكن 1431هـ هو المصدر الرئيس لسحب عينة تلك البحوث.


قد يعجبك ايضاً

والد رائد عبر “المواطن” لـ “ابن سلامة”: أعذارك كثيرة انتظرناك 10 أيام وللأسف لم نستلم ريالًا واحدًا لإكمال الدية

المواطن – وليد الفهمي – تبوك . تسبب