هل توقف #المياه العمل بـ #التعرفة_الجديدة وتهيئ الناس لـ6 أشهر؟
فواتير الآلاف تخنق محدودي الدخل والوزير يدافع بالأرقام والنسب!

هل توقف #المياه العمل بـ #التعرفة_الجديدة وتهيئ الناس لـ6 أشهر؟

الساعة 12:35 صباحًا
- ‎فياخبار رئيسية, حصاد اليوم
11530
0
طباعة
الحصين وزير المياه
المواطن- محمود عبده- الرياض

  ......       

في ظل الحديث عن العمل بالتعرفة الجديدة للمياه ومطالبة شركة المياه المواطنين بفواتير تحمل أرقامًا بعشرات الآلاف تفوق تصوراتهم، يطرح مراقبون التساؤل العريض: لماذا لم تهيئ الوزارة المواطنين لهذه التعرفة الجديدة بالتدريج على مدار 6 أشهر أو سنة؟!
كما تساءل آخرون أيضًا: لماذا لم توضح وزارة المياه والكهرباء طريقة احتساب الفاتورة بشكل كافٍ للمواطنين؛ ليعرفوا نسب الاستهلاك والشرائح بشكل مبسط؛ ليتسنى لهم تقليل استهلاكهم وهو الهدف الأساسي من رفع التعرفة بالأساس؟!
الوزير المهندس عبدالله الحصين استضاف قبل يومين في الوزارة عددًا من الإعلاميين والكتاب وقادة الرأي بمبادرة من الكاتب والإعلامي يحيى الأمير؛ لتوضيح رؤية الوزارة، والاستماع لمشاكل المواطنين.
ورغم أن اللقاء كان حادًّا وعاصفًا، لكن الوزير الحصين انصرف عن التبسيط إلى استخدام لغة الأرقام المعقدة والشرح الأكاديمي الذي لن يقنع المواطن البسيط ولن يدرك أبعاده، ولا يخصه فيه سوى الفاتورة التي صدمته.
انتهى اللقاء تقريبًا كما بدأ، الإعلاميون اتهموا شركة المياه ووزارة المياه بالمبالغة في الفواتير، والوزير لم يقدم أي وعد بإعادة النظر.. لتبقى الأسئلة ذاتها قائمة:
– لماذا فاجأت الوزارة المواطنين بهذه الفواتير الضخمة دفعة واحدة؟! أين خطتها الإعلامية لتهيئة المواطنين والمستفيدين من المياه؟!
– لماذا لا تعيد الوزارة النظر في طريقة تطبيق التعرفة الجديدة بشكل متدرج يراعي حاجات محدودي الدخل؟!
– لماذا لم تتجه الوزارة إلى توعية المستهلكين بضرورة الترشيد وتنظيم حملات كافية في هذا الصدد؟!


قد يعجبك ايضاً

خبراء دوليون : رؤية 2030 طموحة وتحقق تأهيلاً للمواطنين في سوق العمل

المواطن – واس أكد خبراء دوليون، أهمية رؤية