رئيس الهيئات: #الرؤية_السعودية حملت إستراتيجيات شجاعة تنظر للواقع بموضوعية
تضمنت الطموح العالي والرغبة الجادة نحو التميّز والتفوق وحملت في طياتها الثقة بالله

رئيس الهيئات: #الرؤية_السعودية حملت إستراتيجيات شجاعة تنظر للواقع بموضوعية

الساعة 8:49 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم, حصاد اليوم
2850
0
طباعة
رئيس الهيئة
المواطن- الرياض

  ......       

نوّه الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند برؤية المملكة العربية السعودية 2030 التي حملت وثيقتها عنوان: “السعودية.. العمق العربي والإسلامي.. قوة استثمارية رائدة.. ومحور ربط القارات الثلاث”، مبينًا أن محاورها الثلاث وهي المجتمع الحيوي، والاقتصاد المزدهر، والوطن الطموح، تتكامل مع بعضها في سبيل الاستفادة من مرتكزات هذه الرؤية.
واعتبر الدكتور السند أن رؤية المملكة حملت إستراتيجيات شجاعة تنظر للواقع بموضوعية وتوظف كل الإمكانات المادية وغير المادية لتحقق طموح قادة هذه البلاد- وفقهم الله- في السعي لريادة المملكة وإسعاد شعبها ورعاية قيمها الإسلامية والعربية، ولفت إلى أن هذه الرؤية كما تضمنت الطموح العالي والرغبة الجادة نحو التميّز والتفوق، حملت في طياتها الثقة بالله أولًا ثم باستثمار قدرات شعب المملكة على مشاركة قيادته هذه الرغبة، كما اتسمت هذه الرؤية بروح المشاركة في أرقى صور التعاطي مع المستجدات، معتبرة أن التغيرات الإقليمية والدولية والاقتصادية فرصة لاستثمار الذات التي لا تعرف إلا التقدم.
ولفت إلى أن المؤتمر الصحفي الذي عقده سمو ولي ولي العهد بهذه المناسبة خرج بنبرة تنم عن الثقة المستمدة من الركائز الأساسية لهذه البلاد المباركة المملكة العربية السعودية واستشراف واعٍ لمستقبل العالم في كل المجالات.
وأردف الدكتور السند أن قيم المملكة ستظل تحظى بأولوية الاهتمام من حكومة خادم الحرمين الشريفين- وفقه الله- التي لا يستطيع أحد المساومة عليها، والمملكة العربية السعودية- بحمد الله- تفاخر بذلك في كل محفل، وهي تعيش أصالةً في القيم والمبادئ وتجديد في الوسائل والأساليب.
وأضاف: ولا تزال المملكة العربية السعودية تقدم الأنموذج الرائع في التمسك بالمبادئ والثوابت الشرعية وتحقق التقدم في السياق الحضاري والتنموي، وما كان هذا بعد توفيق الله إلا بصدق الإرادة والسعي الحثيث لإبقاء المملكة في المكانة التي رسمتها لنفسها في ريادة العالم الإسلامي والعربي.
وفي ختام حديثه رفع الرئيس العام باسمه وباسم منسوبي الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر التهنئة لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز- أيده الله- وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وسمو ولي ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع– حفظهم الله- على موافقة مجلس الوزراء على رؤية المملكة العربية السعودية 2030، ودعا معاليه الله أن يديم على هذه البلاد أمنها واستقرارها ورخاءها، وأن يحفظ ولاة أمرنا من كل مكروه، وأن يحقق طموح قيادتها لما فيه عز الإسلام والمسلمين؛ إنه سميع قريب.


قد يعجبك ايضاً

شجاعة رجال اﻷمن تطيح بأربعة مروجين في الدرب وبيش

المواطن –  خالد الأحمد – جازان تمكن رجال