هيرثا ماركس أيرتون .. اخترعت مروحة لتبديد الغازات السامة وماتت بلدغة حشرة
نالت 26 براءة اختراع ودرست حركة التموجات في الرمال والماء

هيرثا ماركس أيرتون .. اخترعت مروحة لتبديد الغازات السامة وماتت بلدغة حشرة

الساعة 9:09 صباحًا
- ‎فيحصاد اليوم, غرائب
15165
1
طباعة
جوجل
المواطن – سعد البحيري

  ......       

احتفل محرك البحث العملاق جوجل اليوم بذكري ميلاد عالمة الرياضيات البريطانية هيرثا ماركس أيرتون الذي يوافق اليوم.
ولدت هيرثا ماركس أيرتون في 28 ابريل 1854، لأم تعمل في الخياطة وأب يشتغل بصناعة الساعات والمجوهرات.
في سن التاسعة التحقت هيرثا ماركس أيرتون بمدرسة تديرها عماتها في شمال غرب لندن وبعد عودتها عملت بتدريس الرياضيات وبرعت بها.
في 1884، سجلت براءة اختراع لمقسم خطوط، وهي أداة رسم هندسي لتقسيم الخطوط إلى أي عدد من الأجزاء المتساوية ولتصغير وتكبير الأشكال.
كان مقسم الخطوط أول اختراعاتها الكبرى، وكان الفنانون هم مستخدموه الرئيسيون، إذ كان مفيدًا في تصغير وتكبير الأشكال، كان أيضًا مفيدًا للمعماريين والمهندسين.
ومنذ عام 1884 حتى وفاتها، سجلت أيرتون 26 براءة اختراع،5 منها في المقسمات الرياضية، 13 حول مصابيح القوس الكهربي والأقطاب الكهربية، والبقية حول دفع الهواء.
وفي 1904، قدمت هرثا للجمعية الملكية بحثها حول حركة التموجات في الرمال والماء.
قدمت هرثا أبحاثًا حول الموضوع للجمعية الملكية مرة أخرى في 1908 و1911؛ قدمت أيضًا نتائج أبحاثها أمام جمهور في الاتحاد البريطاني والجمعية الفيزيائية.
ألهم اهتمام هرثا بدوامات الماء والهواء مروحة أيرتون، أو فلابر، التي استخدمت في خنادق الحرب العالمية الأولى لتبديد الغازات السامة.
قاتلت هرثا من أجل قبول هذه المراوح ونظمت إنتاجها، واستخدم منها 100,000 وحدة في الجبهة الغربية.
ساعدت هرثا أيرتون في تأسيس الاتحاد الدولي لنساء الجامعات في 1919، والاتحاد الوطني للعمال العلميين في 1920.
توفيت جراء تسمم في الدم (ناتج عن لدغة حشرة) في 26 أغسطس 1923 في نيو كوتدج، نورث لانسنج، في ساسكس.


قد يعجبك ايضاً

شاهد.. حشرة قاتلة إذا رأيتها فاتصل بالإسعاف فوراً