أمير الشرقية : استدامة الموارد المالية هاجس لكل جهة خيرية.. وحكومة الملك تستثمر في الإنسان

أمير الشرقية : استدامة الموارد المالية هاجس لكل جهة خيرية.. وحكومة الملك تستثمر في الإنسان

الساعة 2:31 صباحًا
- ‎فيأخبار 13 منطقة, حصاد اليوم
3825
0
طباعة
أميير الشرقية يرعا الحفل السنوي للجمعية بناء ‫(184438333)‬ ‫‬
المواطن - ياسر أحمد - الدمام

  ......       

رعى الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، بالخبر مساء “أمس” الحفل السنوي الثاني للجمعية الخيرية لرعاية الأيتام بالمنطقة الشرقية “بناء”، والذي تقيمه للعام الثاني على التوالي لتكريم الداعمين والرعاة وشركاء النجاح بمحافظ الخبر.
وألقى راعي الحفل الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، كلمة جاء فيها :
“يسرني أن أكون معكم في أحد ليالي الشهر الفضيل لنلتقي مع رجال الخير والعطاء في الحفل السنوي لجمعية ( بناء )، هذه الجمعية التي حققت نجاحات في مجال خدمة الأيتام رغم عمرها القصير فقد حققت العديد من الجوائز خلال العام الماضي كان أهمها جائزة الملك خالد، للمنظمات غير الربحية وتكريمها من سيدي خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز – يحفظه الله وكذلك حصولها على جائزة السبيعي للتميز في العمل الخيري، و تكريمها أيضًا في جائزة سعفة القدوة الحسنة لتحقيقها معايير الشفافية والعدالة والنزاهة والمساءلة ، وهذا لم يكن ليتحقق لولا توفيق الله ثم سير الجمعية على منهج واضح وخطط استراتيجية اهلتها للتميز بين جمعيات المملكة المتخصصة في خدمة الأيتام، وهذا التميز والنجاح هو تميز أيضًا” .
وأضاف سموه : “إن حكومة سيدي خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز – حفظه الله تُؤكد دائمًا على تنمية الإنسان والاستثمار فيه فهو الثروة الحقيقية لهذا الوطن,وندعو الجمعية للإهتمام بالشباب ورعايتهم بشكل عام والأيتام منهم بشكل خاص، من خلال دعم الجمعيات التي ترعى هذه الفئة الغالية علينا جميعًا بالإضافة لدعمهم من قبل رجال الخير والأعمال ليستطيعوا القيام بدورهم الجليل في خدمة الأيتام وتنميتهم برؤية جديدة وعدم الإكتفاء بصرف الإعانات المالية بل الحرص على تدريب الأيتام وتطويرهم ليصبحوا شبابًا نافعين لوطنهم وأمتهم معتمدين على أنفسهم قادرين على التميز في حياتهم”.
وأكد أن استدامة الموارد المالية يعتبر هاجس لكل جهة خيرية لتنفذ خططها وإذا كان هناك خطة واضحة لإمتلاك أصول وأوقاف تضمن دخلًا ثابتًا لهذه الجمعية فبإذن الله لن تواجه مشكلات مالية وستقوم بدورها على أكمل وجه وهذا ما تسعى لتحقيقه جمعية (بناء) بدعمكم بعد أن إمتلكت وقفها الأول وأوشكت على إمتلاك الوقف الثاني الذي سيكون له دور في تسخير إمكانياتها، لرعاية وتأهيل وتدريب الايتام .
وفي الختام شكر سموه فضيلة الشيخ صالح اليوسف، نائب الرئيس وأعضاء مجلس الإدارة والعاملين في الجمعية كما أشكر كل من ساهم في دعم هذه الجمعية المباركة حتى تستطيع مواصلة برامجها لخدمة هذه الفئة الغالية علينا جميعًا سائلًا الله أن يجزي جميع من ساهم في ذلك خير الجزاء.
وألقى بعدها الأمير تركي بن محمد بن فهد بن عبدالعزيز، رئيس مجلس إدارة الجمعية الخيرية لرعاية الأيتام بالمنطقة الشرقية ( بناء ) كلمة جاء فيها :
” يسرني في البداية أن أهنئكم جميعًا بشهر رمضان المبارك سائلًا الله العلي القدير أن يعيننا على صيامه وقيامه، ويشرفني أن أرحب براعي حفلنا هذا سيدي صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، الذي يتفضل علينا بدعمه ورعايته لمناسبات الجمعية سائلًا الله أن يجعل ما يقدمه في ميزان حسناته” .
وقال: “مضى عام كامل منذ أن التقينا في الحفل السنوي الأول لجمعية (بناء)، هذه الجمعية التي بدعمكم حققت نجاحات كبيرة فـ (بناء) في هذا العام تختلف عن (بناء) العام الماضي بعد أن حققت بحمد الله وتوفيقه الكثير من الإنجازات والجوائز، كان أولها جائزة الملك خالد، للتميز للمنظمات غير الربحية وجائزة السبيعي للتميز في العمل الخيري إضافة إلى تكريمها في جائزة السعفة للشفافية وهذا لم يكن ليتحقق لولا توفيق الله ثم دعم الأوفياء أمثالكم حتى أصبحت الجمعية تقدم خدمات متميزة للأيتام وأسرهم مبنية على أسس علمية ومدروسة”.
وشدد على أن “حكومتنا الرشيدة بقيادة سيدي خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسيدي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز، ولي عهده الأمين وأخي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي ولي العهد تهتم بجميع أفراد المجتمع وخصوصًا الأيتام والمحتاجين حيث حرصت على دعمهم ودعم الجمعيات الخيرية التي تهتم بتلبية إحتياجاتهم، ونحن في جمعية (بناء) لن نكتفي بتقديم الدعم المادي للأيتام وأسرهم بل سنحرص على الاضطلاع بالمهمة الأصعب وهي بناء شخصية اليتيم واليتيمة، من خلال برامج نوعية نقوم بها بالشراكة مع العديد من الجهات الحكومية والأهلية والذين كانوا ولايزالون عونًا لنا في تحقيق رسالة الجمعية”.
وأوضح أنه: “قد تكون الموارد المالية هي من التحديات الكبرى التي تواجه الجهات الخيرية بشكل عام مما يجعل التخطيط للحصول على موارد مالية دائمة من خلال إمتلاك الأوقاف وإقامة استثمارات متنوعة أمرًا ضروريًا لاستمرار هذه الجهات الخيرية , وهذا ما نحرص عليه في جمعية (بناء) من خلال شراء الوقف الأول للجمعية وقرب إمتلاك الوقف الثاني إن شاء الله ونحن بصدد البحث عن مشاريع استثمارية تضمن عائدًا ماديًا يضمن لنا بإذن الله استمرار الموارد المالية للقيام ببرامجنا في خدمة الأيتام”.
واضاف: “نسعى جميعًا لنيل شرف مرافقة النبي “صلى الله عليه وسلم” في الجنة من خلال خدمة أبنائنا الأيتام فنسأل الله أن يجعل عملنا هذا خالصًا لوجهه تعالى ، ولا يفوتني أن أتقدم بالشكر الجزيل بإسمي ونيابة عن أبنائكم الأيتام لراعي حفلنا هذا سيدي صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير، المنطقة الشرقية – حفظه الله – على رعايته الكريمة سائلًا الله أن يجعل ما يقدمه في ميزان حسناته ، كما أتقدم بالشكر لجميع الجهات الداعمة للجمعية وللشركاء وشكرًا لرعاة هذا الحفل ولكل من شارك في إنجاحه مقدرًا لكم هذه الجهود الخيرة وكل عام وانتم بخير”.
ثم اطلع الجميع على عرض مرئي عن مسيرة الجمعية خلال خمس سنوات وما قدمته للأيتام وأسرهم.
ثم دشن أمير الشرقية، خدمة التبرع للجمعية عن طريق الرسائل القصيرة على الرقم (5151) وإلتقط سموه صورة تذكارية مع عدد من الأيتام بمناسبة تدشين الخدمة، وتم فتح المجال لمن يرغب من الحضور في دعم شراء وقف خيري للجمعية حيث بلغ اجمالي التبرعات “٦٣٩٠٠٠٠” ستة ملايين وثلاثمائة وتسعون الف ريال.
ثم كرم الداعمين ورعاة الحفل وشركاء النجاح كما تم تكريم مؤسسي الجمعية، وتسلم هدية تذكارية من الأمير تركي بن محمد بن فهد، رئيس مجلس إدارة الجمعية.

أميير الشرقية يرعا الحفل السنوي للجمعية بناء ‫(184438337)‬ ‫‬ أميير الشرقية يرعا الحفل السنوي للجمعية بناء ‫(184438335)‬ ‫‬ أميير الشرقية يرعا الحفل السنوي للجمعية بناء ‫(184438334)‬ ‫‬ أميير الشرقية يرعا الحفل السنوي للجمعية بناء ‫(184438336)‬ ‫‬ أميير الشرقية يرعا الحفل السنوي للجمعية بناء ‫(1)‬ ‫‬ أميير الشرقية يرعا الحفل السنوي للجمعية بناء ‫(1)‬

 


قد يعجبك ايضاً

#عاجل .. بأمر الملك .. عبدالرحمن السدحان مستشاراً بالديوان الملكي بمرتبة وزير

المواطن – واس صدر أمر خادم الحرمين الشريفين