اختتام مشروع تأهيل رائدات الأعمال لفتيات دار التربية الاجتماعية بالمدينة

اختتام مشروع تأهيل رائدات الأعمال لفتيات دار التربية الاجتماعية بالمدينة

الساعة 6:00 مساءً
- ‎فيالأزياء والموضة‎, حصاد اليوم
4220
0
طباعة
اختتام مشروع تأهيل رائدات الأعمال لفتيات دار التربية الاجتماعية بالمدينة ‫(1)‬
المواطن - المدينة

  ......       

رعت حرم صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، أمير منطقة المدينة المنورة، صاحبة السمو الأميرة لولوة بنت أحمد السديري، مشروعاً مشتركاً لتأهيل رائدات الأعمال لفتيات دار التربية الاجتماعية بالمدينة المنورة، بين وكالة الجامعة للأعمال والإبداع المعرفي (مركز ريادة الأعمال)، وكلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة طيبة، ومؤسسة سليمان بن عبدالعزيز الراجحي الخيرية، وذلك في بازار جمعية طيبة النسائية للتنمية الاجتماعية، والمقام في فندق المريديان بالمدينة المنورة، مساء أمس.
وشكرت مديرة المشروع الدكتورة ندا عبدالله إلياس، صاحبة السمو الأميرة لولوة بنت أحمد السديري، على دعمها المُستمر للأنشطة النسائية المُقامة في منطقة المدينة المنورة، بالإضافة إلى فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بمنطقة المدينة، ومؤسسة الشيخ سليمان بن عبدالعزيز الراجحي الخيرية، لدعمهما مشروع بناء رائدات الأعمال، وكذلك مصرف الراجحي، وجمعية طيبة، لتقديمهما جوائز عينيه للمشاركات.

وأشارت إلياس، إلى أن البرنامج يهدف إلى تأهيل الفتيات المشاركات اجتماعياً وريادياً في المرحلة الأولى، فيما ستركز المرحلة الثانية من البرنامج إلى منح الفتيات فرصة خوض غمار سوق العمل، وتدريبهن على العديد من الحرف والصناعات، موضحة أن مشروع “سأصنع نفسي بحرفتي” يأتي في المرحلة الثانية ويهدف إلى بناء وتأهيل رائدات الأعمال لفتيات دار التربية الاجتماعية بالمدينة المنورة.
وذكرت إلياس، أن المشروع ركز على تعليم الفتيات وتدريبهن وتطوير مواهبن، مما ساهم في اكتشاف العديد من الموهوبات، واللاتي سيشاركن في نهضة وبناء الوطن، منوهة إلى أنه قد تم توزيع عدد من الجوائز المالية للمشاركات في مسابقة “سأصنع نفسي بحرفتي”، حيث كان مقدار الجائزة الأولى عشرة آلاف ريال، والثانية ستة آلاف ريال، والثالثة أربعة آلاف ريال، وقدمتها مؤسسة سليمان الراجحي الخيرية.

اختتام مشروع تأهيل رائدات الأعمال لفتيات دار التربية الاجتماعية بالمدينة ‫(1)‬ ‫‬


قد يعجبك ايضاً

17 أغنية في دار الأوبرا الكويتية تأسر قلوب السعوديين وتُعيدهم إلى ذاكرة الماضي

المواطن – نت 17 أغنية جعلت لوحةً فنية