الشورى يعبر عن أسفه للحال الذي وصلت إليه جهود الأمين العام للأمم المتحدة في اليمن
استنكر مزاعم اتهام قوات التحالف العربي بانتهاك حقوق الأطفال في اليمن

الشورى يعبر عن أسفه للحال الذي وصلت إليه جهود الأمين العام للأمم المتحدة في اليمن

الساعة 1:32 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم, حصاد اليوم
2245
0
طباعة
مجلس الشورى جديد
المواطن - الرياض

  ......       

عبر مجلس الشورى عن استنكاره للمزاعم التي تضمنها التقرير الصادر عن الأمين العام للأمم المتحدة السيد بان كي مون واتهامه قوات التحالف العربي بانتهاك حقوق الأطفال في اليمن.

جاء ذلك في بيان استهل به المجلس جلسته العادية الثالثة والأربعين التي عقدها اليوم الاثنين برئاسة معالي رئيس مجلس الشورى الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ.

واستغرب المجلس في بيانه الذي تلاه معالي الأمين العام للمجلس الدكتور محمد بن عبدالله آل عمرو صدور مثل هذه الاتهامات من الأمم المتحدة مبنية على معلومات مضللة، بدلاً من العمل على تنفيذ قراراتها الصادرة بحق المليشيات الحوثية الباغية التي اغتصبت الشرعية في اليمن ولا تزال تعيث فيه فساداً وتخريباً، وفي مقدمتها القرار ذي الرقم 2216 الذي لا زال حبراً على ورق بسبب عجز الأمم المتحدة عن تطبيق قراراتها.

ودعا المجلس الأمم المتحدة إلى مراجعة موقفها والحصول على المعلومات من مصادرها الرسمية سواء من الحكومة الشرعية للجمهورية اليمنية برئاسة فخامة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي أو من قيادة التحالف العربي.

وعبر المجلس عن أسفه للحال الذي وصلت إليه جهود الأمين العام للأمم المتحدة في اليمن وعجزه عن استقاء المعلومات من مصادرها الموثوقة، والتحري عن الحقائق بمهنية وموضوعية، مشيراً إلى أن الواقع في المشهد اليمني يعكس حقيقة أن من يقوم بقتل الأطفال وحصار المدن والقرى وتجويع السكان وقصف المستشفيات وتدميرها هي ميليشيات الحوثي وقوات المخلوع علي عبدالله صالح.

وأكد المجلس في هذا الصدد ثقته الكبيرة في جهود قوات التحالف العربي، وتقديره العالي لتضحياتهم في سبيل استعادة الشرعية وإنقاذ الشعب اليمني الشقيق من المليشيات الحوثية وقوات المخلوع علي عبدالله صالح، كما أكد المجلس وقوفه إلى جانب القيادة الشرعية في اليمن الشقيق ودعمه لجهودها في سبيل استعادة السيطرة والسيادة على كل أنحاء اليمن.

وأشاد المجلس بجهود قوات التحالف العربي في الحفاظ على الشرعية اليمنية ودعمها للمشاورات الجارية حالياً في دولة الكويت الشقيقة للوصول إلى حل سياسي للوضع في اليمن، مناشداً القوى المحبة للسلام للضغط على مليشيات الحوثي لتطبيق قرار مجلس الأمن 2216، وتسليم الأسلحة للحكومة الشرعية والانسحاب من المدن التي احتلتها، ليعم الأمن والاستقرار كافة ربوع الأراضي اليمنية.

وسأل المجلس في ختام بيانه الله تعالى أن يسدد جهود المخلصين من أبناء الأمة العربية لمواجهة المؤامرات التي تحاك ضد أمتنا والاستهداف الممنهج لوحدة صفها وأراضيها، مشدداً على ضرورة الوقوف صفاً واحداً في مواجهة هذه المؤامرات.


قد يعجبك ايضاً

نيابة عن الملك.. فيصل بن بندر يرعى حفل سباق الخيل على كأس الوفاء

المواطن – الرياض نيابة عن خادم الحرمـين الشريفين