أمانة جازان: مشروع سفْلتة شوارع الغريب تَعثّر من قِبل المقاول.. وتم إنذاره
تعقيباً على تقرير "المواطن" نُشِر بعنوان "الشوارع الرملية والغُبَار تؤرق سكان غريب جازان"

أمانة جازان: مشروع سفْلتة شوارع الغريب تَعثّر من قِبل المقاول.. وتم إنذاره

الساعة 11:03 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم, حصاد اليوم
3880
0
طباعة
الشوارع الرملية والغبار تؤرق سكان غريب جازان ‫(600574054)‬ ‫‬
المواطن- خالد الأحمد- جازان

  ......       

أوضح المتحدث الرسمي بأمانة منطقة جازان يحيى الحكمي، بأن قرية الغريب التابعة لخدمات بلدية وادي جازان، تحظى بإهتمام أسوةً بباقي القرى من جانب الخدمات البلدية؛ حيث أن مشروع السفلتة بها قد أدرج من ضمن مشاريع بلدية وادي جازان في الفترة السابقة، وقد تم تسليم المشروع للمقاول حينها، إلا أن المشروع تعثر من قبل المقاول، وبدورها قامت البلدية بمخاطبة المقاول وإنذاره ومتابعة مراحل المشروع.
وأضاف “الحكمي”، وفيما يخص مشروع تصريف المياه، جاري تنفيذ العمل فيه حالياً، في حين أن البلدية قد سخرت كافة إمكانياتها ومعداتها وكوادرها بنزح المياه في حالة هطول الأمطار، حتى يتم الانتهاء من مشروع تصريف المياه.

يأتي ذلك تعقيباً على تقرير “المواطن”، الذي نُشِر يوم أمس، تحت عنوان “الشوارع الرملية والغُبَار تؤرق سكان غريب جازان”، والمتضمن شكاوى عدد من أهالي قرية الغريب بمركز وادي جازان، من معاناتهم وتضررهم من الشوارع الرميلة التي تركت دون سفلتة منذ فترة طويلة، بعد توقف إكمال مشروع تصريف مياه الأمطار بالقرية من قِبل الشركة المنفذة، وتسبب ذلك بانتشار الغُبَار والحفريات بتلك الشوارع، وتضرر منها أطفال القرية والمركبات العابرة.

وتحدّث عيسى الشاعري وبدر زعقان لـ“المواطن”، إن أهالي قرية الغريب يعانون من أغلب شوارع القرية الرملية وغير المسفلتة، التي تنتشر بها الحفريات، ويتطاير منها الأتربة والغُبَار على منازلهم، والتي تسببت بأمراض الربو لعدد من أطفال القرية، وتضررت الكثير من المركبات.

وتابعوا أن أهالي القرية يعيشون أوضاع مأساوية سيئة للغاية تلاشت معها الفرحة بحلول شهر رمضان وقدوم عيد الفطر، وذلك لعدم سفلتة شوارع القرية بسبب تأخّر تنفيذ واستكمال مشروع تصريف مياه الأمطار التي تنفذه إحدى الشركات التي توقفت عن العمل منذ أشهر عديدة دون وضع لوحات توضحية للمشروع، متسائلين: “لماذا هذا التأخير؟.. وأين دور البلدية والمجلس البلدي بمركز وادي جازان؟”.
وطالب أهالي القرية، من مسؤولي أمانة المنطقة والمجلس البلدي بمركز وادي جازان، بإلزام الشركة المنفذة بإكمال مشروع تصريف مياه الأمطار وسفلتة الشوارع الرملية بقرية الغريب، وإنهاء معاناة الأهالي بعد تضرر أطفالهم من تطاير الأتربة والغُبَار على منازلهم، وتضرر مركباتهم من الحفريات المنتشرة.
وأوضح المتحدث الإعلامي للمجلس البلدي بوادي جازان عبد الله زقيلي لـ“المواطن”، أن المجلس البلدي شكَّل لجنة تعني بالتواصل والخدمات؛ ومن مهامها: متابعة الشكاوى والملاحظات والاقتراحات الواردة إلى المجلس من المواطنين.


قد يعجبك ايضاً

العيادات التخصصية تباشر 588 مريضاً من أبناء اللاجئين السوريين

المواطن – الرياض تعاملت العيادات التخصصية السعودية مع