“المواطن” تكشف تفاصيل جديدة في واقعة #أب_يعنف_بناته
الفتيات رفضن الإيواء بوحدة الحماية وطالبن العيش مع والدهن

“المواطن” تكشف تفاصيل جديدة في واقعة #أب_يعنف_بناته

الساعة 8:12 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم, حصاد اليوم
50480
9
طباعة
اب يعنف بناته
المواطن - وليد الفهمي - جدة

  ......       

كشفت مصادر لـ”المواطن” تفاصيل جديدة حول ملابسات ما تناقلته مواقع التواصل الاجتماعي بشكل واسع من صور ومقاطع فيديو تظهر قيام أب يعنف بناته خلال الأيام القليلة الماضية.
وقالت مصادر “المواطن” إن والدة الفتيات طلبت الخلع من والدهم بسبب سوء معاملته داخل منزله لكونه يقوم بتطبيق قوانين وأنظمة العمل الذي يعمل به على بناته الخمس وطليقته سابقًا، بالإضافة إلى أسباب مالية وحضانة منظورة في المحكمة، مؤكدًا أن الخلع تم في شهر ذي الحجة من السنة الماضية.
وأضافت المصادر “حادثة العنف التي حدثت للفتيات وقعت يوم السبت الماضي عند الساعة الرابعة والنصف صباحًا بمركز البشائر التابعة لمنطقة عسير؛ حيث فوجئت والدة الفتيات بتلقي اتصال من إحدى بناتها تستنجد بقولها: “يا يمه الحقينا ابوي راح يذبحنا”.
وأردف المصدر أن والدة الفتيات تعمل كمعلمة بإحدى المدراس الحكومية وهي مقيمة في أبها.
الجدير بالذكر أن المتحدث الرسمي لوزارة العمل والتنمية الاجتماعية خالد أبا الخيل قد أوضح في بيان أن الوزارة تابعت مقطع الفيديو المتداول الذي يظهر قيام أب بتعنيف بناته في منطقة أبها، حيث قامت وحدة من الحماية تضم متخصصين ومتخصصات، وبالتنسيق مع شرطة المنطقة التي تسكن فيها الأسرة بزيارة المنزل، وتم استدعاء والد الفتيات للحضور إلى مقر وحدة الحماية برفقة جميع بناته لمقابلتهن والكشف عليهن على الفور بحضور مندوبة من هيئة حقوق الإنسان، حيث ثبت للوحدة بعد تحويل الفتيات للمستشفى لإجراء الكشف الطبي وجود عنف جسدي من الأب، نتج عنه كدمات لاثنتين منهن.
ولفت المتحدث الرسمي إلى أن الفتيات المعنفات أقررن أنها المرة الأولى التي يتعرضن فيها للضرب من قبل والدهن، واتضح لفريق العمل أن ما حدث كان نتيجة خلاف أسري بحت بين الأب وطليقته، حيث أُفهم الطرفان بأن عليهما إبعاد بناتهم عن هذه المشاكل، باعتبار أن هناك جهات قضائية كفيلة بإنهاء مثل هذه القضايا دون إقحام الأبناء والبنات في ذلك.
وأضاف خالد أبا الخيل أنه اتضح لفريق العمل أن والدهن مستقر نفسيًّا واجتماعيًّا، واعترف بالخطأ الذي ارتكبه تجاه بناته، وأقر بذلك خطيًّا، وقد رفضت الفتيات الإيواء بوحدة الحماية، وطلبن الاستمرار بالعيش مع والدهن.
وأشار أبا الخيل إلى أنه استجابة لرغبة الفتيات وتحقيق الاستقرار الأسري، فقد اتخذت الوزارة الإجراءات السريعة بحق الأب التي تضمن سلامة الفتيات والكفيلة بإلزامه بتوفير الأمان والاستقرار لهن، وضمان عدم ممارسة الأب أي شكل من أشكال العنف والإيذاء تجاههن، إلى حين استكمال الإجراءات النظامية بحق الأب، مؤكدًا أن الوزارة ستواصل متابعة الحالة بشكل دائم عبر فريق نسائي سيقوم بزيارات للمنزل بين حين وآخر، للتأكد من التزام الأب التام بتجنب ممارسة العنف، ولعمل الرعاية اللازمة للفتيات، وتأهيل الحالات التي تعرضت للتعنيف، بما يساهم في تحقيق الاستقرار الأسر


قد يعجبك ايضاً

شاهد .. صور مغادرة الملك سلمان للكويت في ختام جولته الخليجية