قبيلة ذوي زياد تحتفي بـ”جميل” مُصاب التفجير الإرهابيّ بجدة‎
أصيب هو وابن عمه خلال تصديه للإرهابي الهالك

قبيلة ذوي زياد تحتفي بـ”جميل” مُصاب التفجير الإرهابيّ بجدة‎

الساعة 5:11 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم, حصاد اليوم
3495
0
طباعة
المواطن - فيصل العتيبي ـ الطائف

  ......       

كرمت قبيلة ذوي زياد بالطائف، الشاب جميل بن سالم الزيادي، بعد تماثله للشفاء، جراء إصابته بشظايا في الجريمة الإرهابية التي وقعت بالقرب من القنصلية الأمريكية بجدة، فجر الإثنين الموافق التاسع و العشرون من شهر رمضان المبارك، فيما لازال ابن عمه زياد بن مفرح الزيادي، يتلقى العلاج في مستشفى سليمان فقيه بجده.

وقد اشتمل الحفل على عدد من الفقرات المتنوعة؛ من كلمات ترحيبية، و قصائد وشيلات وطنية، وتم تكريم المحتفى به بعدد من الهدايا المتنوعة.

وكان “جميل”، قد أحضر السحور لابن عمه زياد، و عند وصوله لم يشعر بنفسه إلا و هو مُصاب في الحادثه الإرهابية، فيما أُصيب ابن عمه زياد هو الآخر بشظايا، إثر تصديه للإرهابي الهالك، و تم نقل الاثنين إلى مستشفى سليمان فقيه بجده.

وقد احتفل أعيان وأبناء القبيلة، بخروج “جميل” من المستشفى بعد تلقيه العلاج، فيما لازال رجل الأمن “زياد” يتلقى العلاج بالمستشفى.

وقدّم رجل الأمن “زياد”، و المواطن “جميل”، شكرهما لولي العهد، وزير الداخلية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز، على زيارتهما و الاطمئنان عليهما، مؤكدان بأن هذا ليس مستغرباً على قيادتنا الرشيدة والتي تولي جل اهتمامها لرجال الأمن و المواطنين.

و أشارا إلى أن زيارة سموه الكريمة، كان لها الأثر الكبير في نفوسهما، وكانت لهما بلسم شفاء، بعد الله سبحانه و تعالى.

image


قد يعجبك ايضاً

بالصور.. حُفر وتقاطعات خطرة تدق جرس الإنذار في طريق صناعية الخميس

المواطن – سعيد آل هطلاء – خميس مشيط