#بصمات_في_حياتي.. نجاحات وإنجازات وتغريدات مثيرة للضحك !
عرض حياة صاخبة مليئة بالضغوط والظروف الصعبة والمواقف السعيدة والحزينة

#بصمات_في_حياتي.. نجاحات وإنجازات وتغريدات مثيرة للضحك !

الساعة 12:54 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم, حصاد اليوم
3010
0
طباعة
تويتر
المواطن – محمد صيام

  ......       

حياة صاخبة مليئة بالضغوط والظروف الصعبة والمواقف السعيدة والحزينة والنجاحات الفريدة والإنجازات الصغيرة منها والكبيرة، لا تغادر مخيلة المواطنين الذين بادروا في استعراضها على وسم #بصمات_في_حياتي الذي تصدر “الترند” في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.

وتباينت تلك المحطات المميزة لدى المغردين بين الكوميديا والتراجيديا، فبعضهم اتخذ من الوسم عنوانًا للتندر فكانت أبرز بصماتهم في الحياة لدى “STC”، أما آخرون فأشاروا إلى بعض إنجازاتهم في الحياة ومواقفهم البطولية أو دروس وعبر تعلموها من أشخاص ملهمين.

لا تُنسى

وعن أهم البصمات التي كان لها أثر كبير في حياته، غرَّد الكاتب سلمان البحيري: “جدي عبدالعزيز بعلمه وسماحته وكرمه وحبه للناس وجدتي نورة بحبها للخير ووالدي بعصاميته وعمي إبراهيم بثقافته وأناقته رحمهم الله”.

وقالت أسيل: “أستغفر الله, مرة قالت لي أختي الكبيرة: اسرقي، وسرقت، أختي كانت مجرمة، يوم كبرنا رحنا لأبو ريالين ودفعنا عن كل شيء سرقناه”.

وأوضح عبد الرحمن، أن أهم إنجازاته في الحياة “كان وزني ١١٥ قبل ٧ أعوام، والآن ثابت عند ٨٠ كغم، ربي لك الحمد”، وبيَّن برهوم: “في عام 1418 تقريباً وفي نهائي دوري الابتدائية غاب أحد الأصدقاء وأنزلوني محله فُزنا بـ11 وفزت بكأسين أفضل مهاجم وأفضل لاعب”.

وأضافت حنان الحربي، عن أجمل بصمة في حياتها: “أذكر بالمتوسط، جاءت أمي على الرغم من مشاغلها إلى حفل بمدرستي، ووقت مشاركتي أهديت لها “يمه يمه” وقتها بكت من الفرح”.

وتابعت مناير: “طلبت مني إحدى المعلمات أن أكتب رؤيتي المستقبلية، كانت أول شيء إبداعي أكتبه بحياتي، وأعجب معلمتي التي حفزتني وأهدتني كتاباً، هذي أجمل البصمات بحياتي”.

وكتبت هاجس: “أنفقت نفقة وأنا كنت بحاجتها ولم تعلم شمالي عنها، وما زلت أجني ثمارها؛ فكم من رزق لا أحتسب كيف أتى ؟! فسبحان من يضاعف!”، وزادت ريم: “كوني معلمة رياض، هذي أجمل بصمة؛ لأني الأساس في تعليمهم القيم والسلوك الصحيح”.

وغرَّدت أمنية: “كلما اكتشفت جانباً مشرقاً في حياتي وجدت بصمات أمي عليه”، وردَّت أم إبراهيم: “أولادي أحلى بصمة في حياتي عسى عمري فداهم”.

اضحك

وتفاعل عدد من المغردين مع عنوان الوسم “بصمات في حياتي” بتعليقات مضحكة، حيث قال خالد: “خطأ بصمة stc، الأكبر في حياتي، لم يتبق فرع لهم وما ذهبت إليه”، وكتبت بنت الرويلي: “ما بصمت بحياتي على شيء، مسالمة من يوم ما جيت على الدنيا”.

وعلَّقت رولا: “حتى على شريحة جوالي ما بصمت”، وأوضح عبدالله القحطاني: “آخر بصمة في حياتي يا طويل العمر كانت في stc عشان توثيق شريحتي”، وكتب فواز الهلالي: “آخر بصمات في حياتي، واحدة في stc والثانية في موبايلي وسلامتكم”.

وأشار محمد الفندل إلى أن آخر بصمات في حياته هي “بصمة الجوال وبصمة الأحوال المدنية وبصمة العمل”، وأضاف أبو محمد الزهراني: “بصماتي بمركز الأدلة الجنائية للقبول في إمامة وخطابة جامع الإيمان”، وتابع هاني الغبين: “هما بصمتان في الحياة واحدة بصمة البطاقة الشخصية والثانية حق الشريحة”.


قد يعجبك ايضاً

الأرصاد .. رياح مثيرة للأتربة والغبار على 6 مناطق

المواطن – واس توقّعت الهيئة العامة للأرصاد وحماية