ضابط إيراني سابق يُهاجم نصر الله: نَضَبت أموالنا بسببك
بعد نَشْر معلومات استخباراتية تتهم "دولة ما" بقتل المُتهم باغتيال الحريري

ضابط إيراني سابق يُهاجم نصر الله: نَضَبت أموالنا بسببك

الساعة 8:30 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم, حصاد اليوم
8605
0
طباعة
نصر الله
المواطن – ساجد الشريف

  ......       

لم يتورّع ضابط سابق في الحرس الثوري الإيراني، أن يتجاوز الخطوط الحمراء في بلاده، ويُهاجِم الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله، من خلال رسالة وجهها إليه تحت عنوان “سيد حسن أموالنا نضبت من سنين”، رداً على تصريحه بشأن توفير جميع ميزانية حزبه من إيران؛ كرد على أمريكا بعد العقوبات البنكية عليه.
وجاءت رسالة الضابط الإيراني محمد مهدوي فر؛ بحسب “سحام نيوز” الإيراني الإصلاحي، في وقت كشف فيه مصدر استخباراتي غربي، عن أن الجهة التي قتلت قيادي حزب الله مصطفى بدر الدين٬ “هي دولة وليس منظمة عسكرية”، مشككاً في جدية اتهام الحزب للجماعات المتشددة بالمسؤولية عن اغتياله.
رسالة الضابط الإيراني لنصر الله
ونقل موقع “سحام نيوز” المقرب من التيار الإصلاحي في إيران، رسالة الضابط مهدوي فر إلى نصر الله، التي بدأها بالقول: “السيد حسن نصر الله: ليس لديّ أدنى شك بأنك تريد أن تغضب الأمريكيين في تصريحك الأخير حول توفير جميع ميزانية حزب الله من إيران؛ بسبب العقوبات البنكية التي فرضت على حزب الله، واعتباركم جماعة إرهابية، ولكن تأكد بأنك بتصريحك هذا قمت برش الملح على جراحنا نحن الشعب الإيراني”.
وأضاف: “في ذكرى الأربعين لمقتل مصطفى بدر الدين، ذكرت بأن العقوبات البنكية الأمريكية لم تؤثر على حزب الله، وأن ميزانية حزب الله بالكامل يتم تمويلها من قبل إيران، ولكن، سيد حسن نصر الله، أموالنا نضبت منذ فترة طويلة، وأنا مُندهش جداً كيف أنت لا تعلم ذلك؟”.
كما انتقد الصرف على حزب الله، على حساب تجويع الإيرانيين، وقال: “لماذا يجب تجويع شعبنا؟.. ولماذا يمرض شعبنا ولا يجد ثمن العلاج؟.. ولماذا يُحرم شبابنا الموهوبين من التعليم بسبب الفقر؟، ومن يتخرج يعاني من البطالة، والذين يعملون لا يحصلون على رواتبهم، وعندما يحتج العمال يتم جلدهم؟، ثم كل مال هؤلاء الناس الذين تحدثت عنهم يذهب لتوفير نفقات معيشتك، وربما لتنشغل يوماً ما في جهادك المقدس، هل العدل والإنصاف يحكم بهذا؟!”، مشدداً على أن الشعب الإيراني لا يعلم بحجم الأموال التي يتسلمها حزب الله من إيران، وطالب نصر الله أن يكشف للشعب الإيراني عن حجم أموالهم التي يستلمها.
لماذا تتورّط “دولة ما” في مقتل المتهم باغتيال الحريري؟
وفي شأن آخر من شؤون حزب الله، كشف مصدر استخباراتي؛ بحسب “الشرق الأوسط”، عن أن الجهة التي قتلت قيادي حزب الله مصطفى بدر الدين٬ المتهم باغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري، هي دولة وليس منظمة عسكرية٬ في تشكيل في رواية الحزب بشأن اتهام جماعات متشددة باغتياله.
وشرح ذلك المصدر، أن المعلومات التي توفرت لبلاده عن جثة بدر الدين، ترجّح أن الانفجار ناجم عن قنبلة فراغية من النوع الذي تملكه دول؛ كالولايات المتحدة، وروسيا، وإيران، وسوريا٬ بأنواع وأجيال مختلفة.
ووصف المصدر جثة بدر الدين، أنها “سليمة من الخارج لكنها مهشمة بالكامل من الداخل”٬ وهو من نوع الآثار التي يتركها عصف القنبلة الفراغية على الجسد٬ على حد تعبيره.
ولم يشأ المصدر الجزم بشأن الجهة التي تقف وراء الاغتيال، لكنه قال: “من يريدون بدر الدين ميتاّ كُثر٬ ولكل سيناريو أسبابه الكافية ومسوغاته المنطقية٬ وليس هناك أحد معني الآن باستعراض عملية الصيد، طالما أن السمكة الكبيرة في المقلى”.
وكان حزب الله، قد اتهم جماعات تكفيرية متجنباً اتهام إسرائيل٬ بعملية الاغتيال، التي قال عنها: إنها نتيجة «انفجار كبير» استهدف أحد مراكز الحزب بالقرب من مطار دمشق الدولي٬ علماً أن أياً من الفصائل لم يعلن مسؤوليته عن العملية٬ فيما رّجح أكثر من طرف في المعارضة السورية فرضية مقتله نتيجة عملية “تصفية داخلية”، نتيجة الصراع المحتدم بين الجناحين الإيراني والروسي في دمشق.


قد يعجبك ايضاً

عمة الشيخ صالح #المغامسي في ذمة الله

المواطن – المدنية المنورة  فجع إمام وخطيب مسجد