قصف مكثف ضد الحوثيين قبالة ظهران الجنوب
مقتل قيادي حوثي واستعادة منطقة "الصراري" في جبل صبر بعد مواجهات عنيفة

قصف مكثف ضد الحوثيين قبالة ظهران الجنوب

الساعة 11:32 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم, حصاد اليوم
6060
0
طباعة
منطقة الصراري اليمن
المواطن- نت

  ......       

واصلت المدفعية السعودية صباح الثلاثاء قصف بعض المواقع العسكرية التابعة لميليشيات الحوثي والمخلوع علي صالح بضراوة بعد استشهاد 5 من الجنود أمس في منطقة نجران.
وشاركت المدفعية الإماراتية المتمركزة في نجران بالقصف على بعض المخابئ والتحركات الحوثية بالقرب من حَرَم الحدود، إلى جانب غارات مكثفة لطائرات الأباتشي على مواقع للميليشيات قرب منطقة الربوعة في ظهران الجنوب.
من جهة أخرى، ‏استهدفت طائرات التحالف عناصر حوثية في منطقتي الحصامة وسحار الحدوديتين مع منطقة نجران، وسط أنباء عن سقوط عشرات القتلى من عناصر الميليشيات في الاشتباكات مع القوات السعودية المشتركة بالقرب من الحدود في نجران .
فيما يخص منطقة جازان، يسود الهدوء الحدود في قطاع الحُرّث والطوال والموسّم وغيرها، مع استمرار حصار الجيش الوطني اليمني لمديرية حَرَض قُبالة منفذ الطوال السعودي البري .
استعادة “الصراري”
في السياق ذاته، أفادت مصادر قناة #العربية في تعز أن قوات من الجيش الوطني والمقاومة الشعبية سيطرت الليلة على منطقة الصراري في جبل صبر بعد مواجهات عنيفة مع ميليشيات الحوثي.
وقتل خلال المواجهات العشرات من عناصر الميليشيات، بينهم القيادي #الحوثي علوي عبدالله عبدالغني الجنيد، وجرح العشرات، كما تم القبض على قيادي آخر للميليشيات يدعى قناف الصوفي.
وتزامنت سيطرة المقاومة والجيش على قرية الصراري مع تعرض قرى جبل صبر لقصف بالصواريخ والمدفعية استهدفت الميليشيات المتمركزة في التلال الشرقية والشمالية لمدينة تعز.
وأفاد شهود عيان أن الميليشيات أمطرت بعشرات الصواريخ والقذائف قرية الديم والقرى الواقعة أسفل الجبل وأحياء ثعبات والدمغة عند سفح الجبل.
كما صدت #المقاومة_الشعبية هجوماً للميليشيات في الجهة الشرقية من الجبل، ودارت اشتباكات عنيفة في بلدتي الشقب وبتع شرق قمة #جبل_عروس الاستراتيجي المطل على مدينة #تعز حيث تحاول الميليشيات التقدم للسيطرة عليه.
قصف جوي للتحالف
في تلك الأثناء، قال مصدر عسكري إن طائرات التحالف قصفت معسكر الدفاع الساحلي في مديرية المخاء غرب محافظة تعز، وشوهدت أعمدة الدخان تتصاعد من وسط المعسكر.
وأكد المصدر أن عشرات القتلى والجرحى سقطوا في صفوف الميليشيات جراء قصف طائرات التحالف لمواقعهم في مديرية ذباب ومعسكر العمري القريبة من منطقة المخاء شمال باب المندب.
كما كثفت طائرات التحالف غاراتها في عدة جبهات وقصفت مواقع وتعزيزات عسكرية وتجمعات لميليشيات الحوثي والمخلوع صالح في مديرية خولان شرق صنعاء، وفي جبهة حرض في حجة الحدودية شمال غرب اليمن وفي مناطق كتاف والظاهر التابعتين لمحافظة صعدة.
وفي الجوف جددت طائرات #التحالف قصف مواقع ومخازن أسلحة للميليشيات في مديرية الغيل، المعقل الرئيس لتجمع أنصار الحوثي، كما قتل نحو 18 عنصراً خلال مواجهات متواصلة في جبهتي المصلوب والعقبة المجاورتين.
وفي جبهة نهم شمال شرق العاصمة #صنعاء تدور مواجهات عنيفة ومتواصلة منذ صباح الاثنين وسط أنباء عن تقدم لقوات الجيش والمقاومة الشعبية، بعد وصول تعزيزات عسكرية لها من مأرب، وذلك لمواجهة تحركات الميليشيات والتقدم لكسر الحاجز الأمني الذي استحدثته قوات #المخلوع_صالح في المناطق القريبة غرب منطقة نهم.
وأكدت مصادر قبلية لـ”العربية” أن الميليشيات أجبرت سكان بعض القرى القريبة من ضاحية نهم ونفيل بن غيلان على ترك منازلهم والنزوح خارج المناطق، وذلك بعد أن استهدفت بعض القرى بقذائف الهاون، حيث رفض أبناء قبائل تلك المناطق للميليشيات التمركز في مناطقهم أو القتال إلى جانبهم.


قد يعجبك ايضاً

#وظائف إدارية شاغرة في مستشفى الملك عبدالله الجامعي

المواطن- خالد الأحمد أعلن مستشفى الملك عبدالله الجامعي،