ماذا قال الشهيد الملحم لزوجته في آخر اتصال؟

ماذا قال الشهيد الملحم لزوجته في آخر اتصال؟

الساعة 11:30 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم, حصاد اليوم
88970
15
طباعة
النقيب-الملحم-3

  ......       

المواطن- الرياض

على قبر الشهيد البطل عبدالرزاق الملحم يقسم أخوه مشعل الملحم والموجود في الوقت الحالي عند الحد الجنوبي أنهم لن يتراجعوا أو يستكينوا لاستشهاد أحباء وإخوان، بل إن شهداءهم سيبقون رموزا تعلي من معنوياتهم.
هكذا كان الفصل الأخير من حياة عبدالرزاق الملحم الذي عاش عسكريا تنقل في مواقع متعددة من السعودية، فقد درس الحربية وتعلمها في كلية الملك عبدالعزيز الحربية، لينتقل بعدها لحفر الباطن وتبوك وجازان والبحرين ونجران، التي كانت محطته الأخيرة حيث استشهد هناك.
مولده وحياته
عبدالرزاق الملحم العنزي ولد وعاش بالمنطقة الشرقية مع والده أثناء عمله في الجمارك، ومن ثم في الحرس الوطني هناك وحينما أنهى دراسته المتوسطة انتقل مع والده للرياض، حيث أنهى دراسته الثانوية ليعلن لوالده عن رغبته في الالتحاق بكليات الجيش عشقه ورغبته الجامحة، حيث شفع له الأمير منصور بن ناصر ليلتحق بكلية الملك عبدالعزيز الحربية ويتخرج كـ “ملازم أول”.
ويذكر والده متعب الملحم لـ”لعربية.نت” كيف كان ولده شغوفا بالسلك العسكري وقد استعان بوالده مرتين ليساعده في دخول الكلية الحربية والمرة الثانية عندما تدخل والده ليشفع لولده بأن يكون في سلاح المدرعات أحد أصعب المهام العسكرية في الجيش، ويتحول الملحم لهذه الموقع في حفر الباطن وينتقل بعدها لتبوك وبقي هناك.

الشهيد الملحم
مشاركاته
يذكر والده متعب الملحم مشاركات ابنه وحصوله على العديد من الأوسمة، حيث دخل البحرين مع قوات درع الجزيرة وشارك.
وفي حرب الحوثيين الأولى 2009 يتذكر متعب الملحم كيف دخل ابنه عبدالرزاق على قائد اللواء في تبوك ويطلب منه الإذن له للانضمام مع القوة المشاركة هناك، ورد عليه القائد أن اللواء لم يطلب منه التحرك للمشاركة ولا يستطيع الإذن له للمشاركة، وعندما شاهد القائد إصرار عبدالرزاق على المشاركة تم إلحاقه منفردا مع اللواء المشارك في جازان.
ويتذكر والده كيف كان عبدالرزاق يتصل به أحيانا والمعركة تدور ويسمع والده صوت الرصاص.
ويتذكر متعب الملحم أنه يشجع ابنيه عبدالرزاق ومشعل أحدهما في نجران والآخر في جازان، وقد استشهد عبدالرزاق وبقي مشعل ولا يزال يشجعه ويشد من معنوياته.
الشهيد الملحم1
المعركة الأخيرة
يقول والده عن مشاركته في الحرب على المتمردين الحوثيين إنه بقي في موقعه أكثر من سنة وستة أشهر، محافظاً على جبل المخروق المطل على نجران، والذي كان يتخذه المتمرد الحوثي في إطلاق صواريخه على نجران.
ليستطيع الملحم ورفاقه من السيطرة على الجبل ويعتبره موقعاً له لا يحيد عنه مطلقا ولا يتركه إلا للنوم فقط.
ورفض الملحم العودة مع اللواء الثاني عشر المشارك من تبوك، وبقي في نجران وانتقل للواء السادس القادم من حفر الباطن وبقي معهم في الجبل.
لم يتصل مع والده منذ ثلاثة أشهر، وقال والده كنت أرسل له بين فترة وأخرى وأعلم أنه يتجنب الاتصال بي، خوفا من أن أطلب قدومه لي وهو يعلم بأهمية الجبل للحدود السعودية.
الشهيد الملحم المعركة الاخيرة

الاتصال الأخير
يروي والده أن عبدالرزاق الملحم اتصل بزوجته فجر اليوم الذي استشهد فيه الساعة الخامسة تقريبا، وقال لها بعد غياب ثلاثة أشهر سأكون قادما على رحلة الساعة 12 ظهراً قادما من نجران للرياض.
وفي الساعة السادسة تعرض الجبل لهجوم من قبل المتمردين الحوثيين، وبقي صامدا يدافع عن الجبل حتى استشهد وقد ألغى رحلته واستشهد في نفس اليوم رحمه الله.
وقال متعب الملحم أن ابنه لم يكن يتحدث عن عمله ولم يكن يعرف هذه البطولة المتناهية من ابنه سوى من زملائه، الذين قدموا لتعزيته وقد ذكروا مواقف بطولية لم نكن نعرفها عنه أو يتحدث عنها لنا، فقط كنا نعرف عشقه للسلاح والقتال والعسكرية وفدائه لوطنه بروحه ودمه وقد فعل.

الشهيد الملحم الاتصال الاخير

حوار أمير الرياض مع ابن الشهيد
يذكر والده أن الأمير فيصل بن بندر أمير منطقة الرياض قدم لتعزيتهم في وفاة عبدالرزاق الملحم، وقد شاهد ابن الشهيد متعب “8 سنوات”، ليسأله هل تعرف أن معنى اسمك أنك متعب الأعداء، ليردد الطفل متعب “إنك أنت مثل أبوي دايم يقول لي هذا”. ليطلب من الأمير فيصل أن يكون ضابطا مثل والده ليستطيع أن يحارب مثله وينتصر.
الشهيد الملحم ترك ثلاثة من الأبناء، هم طفلتان وابنه الأكبر متعب، وكان والدهم يغيب عنهم دوما في كل نداء للوطن يبحث عنه هو بنفسه ليكون في الصف الأمامي.

امير الرياض مع ابن الشهيد الملحم

جبل أبو مخروق
قبل نحو شهر تلقى النقيب عبدالرزاق الملحم إشادة من اللواء الركن حسين بن سعيد القحطاني يشيد بما قام به من عمل بطولي في نجران، كما يشيد بدور البطل الملحم في احتلال جبل أبو مخروق الواقع في الأراضي اليمنية، والذي كان يستغله المتمردون في إطلاق الصواريخ على الأراضي السعودية.
ويشيد اللواء بالعمل الذي قام به الملحم من تحسين المواقع الدفاعية والتغلغل في عمق العدو.
ويختتم اللواء رسالته بالفخر والاعتزاز بأن الملحم أحد ضباط قواتنا المسلحة وسلاح المدرعات.
ويروي زميله العقيد سلمان الشهري لوالده في رسالة خصه فيها أن عبدالرزاق أحد الأبطال الذي طلب إلحاقه على اللواء السادس، بعد أن أنهى مع اللواء الثاني عشر مهمته الدفاعية عن الأراضي السعودية، وقد كان يردد النصر أو الشهادة وقد نالها.
زملاؤه في المواقع الأمامية يتذكرون زميلهم الراحل كيف كان لا يترك أحداً أمامه، ويصر على أن يكون في الأمام وبمنتهى لشجاعة والفدائية.

ابن الشهيد الملحم


قد يعجبك ايضاً

تشكيلة #الشباب في مواجهته مع #الهلال بـ #دوري_جميل

أعلن مدرب الشباب سامي الجابر تشكيلة فريقه لمواجهة