محمد الشيخ: عسير محطة جذب سياحيّ وإعلاميّ.. وإثارة الإعلام جزء من كرة القدم

محمد الشيخ: عسير محطة جذب سياحيّ وإعلاميّ.. وإثارة الإعلام جزء من كرة القدم

الساعة 3:01 مساءً
- ‎فيالرياضة, حصاد اليوم
2725
0
طباعة
image

  ......       

المواطن – سعيد ال هطلاء – عسير

شكر الأمين العام للجنة الإعلام الرياضي، المتحدث الرسمي محمد الشيخ، أمير منطقة عسير، على رعايته الكريمة لمنتدى عسير الدولي للإعلام الرياضي وللبطولة المقامة، وعلى ما وجده من حفاوة حظيت بها الوفود المشاركة من دول الخليج، موصلاً شكره لكافة المنظمين والإداريين، مبيناً أن الاتحاد الخليجي للإعلام الرياضي، برئاسة الأستاذ سالم الحبسي، يتألق سنوياً بجهود جبارة.

وحول إقامة البطولة الخليجية على كأس الأمير فيصل بن خالد ذكر الشيخ، قال: “فكرة البطولة رائعة، وجميل أن يلتقي الإعلاميين في تنافس رياضي شريف، في محفل يجمع الأشقاء الخليجيين يعيش فيها الإعلاميين ما يعيشه الإداريين واللاعبين في منتخبات كرة القدم خلال فترة قصيرة، يشعرون من خلالها بالمسؤولية الملقاة عليهم”.

وأضاف: “اعتقد أن عسير تستحق مثل هذه الاستضافة وأكثر من خلال تنظيمها لبطولات كثيرة في الأعوام السابقة، باعتبارها من أهم المصائف في الوطن العربي، ومحطة جذب سياحي وإعلامي”.

وحول تعاطي الإعلام للأحداث الرياضية والتعصب الرياضي، ذكر الشيخ: “كرة القدم لعبة مثيرة ولا يمكن أن نعزل الإثارة الإعلامية عن الإثارة الكروية، وما يراه الناس تعصباً يراه آخرون جزء من اللعبة، ولو لم يكن هناك جماهير وإعلام مثير، لما أصبح هناك كرة قدم ممتعة في ظل تدني مستويات المنتخب السعودي، وبقاء الأندية في مستويات أفضل، وبلا شك اننا ضد التعصب والاتهامات والتشكيكات الباطلة والتنافر، كرة القدم لعبة مثيرة ولا يجب ان تخرج عن النص”.

الكواري: تحقق حلم الطفولة في زيارتي لأبها.. وشعب الخليج عاشق لكرة القدم

وشدد الإعلامي محمد سعدون الكواري، على أهمية إقامة البطولات الخليجية للإعلاميين لما تمتلكه من رسائل هادفة وهامة، وذكر الكواري: “هذه البطولات مهمة للإعلاميين الرياضيين، لأن جزء من رسالة الإعلامي إعطاء رسالة للمجتمعات الخليجية على أهمية الرياضة والمحافظة على نمط صحي جيد وممارسة الرياضة باستمرار وتناول الوجبات الصحية التي تحافظ على الصحة، ومن خلال التجمعات هذه تخلق فرصة كبيرة لإلتقاء الإعلاميين الخليجيين الأشقاء والخروج عن الضغوطات وتبادل الحديث وتناول أبرز التطورات والأفكار، واتمنى استمرارها وتنقلها من دولة إلى أخرى”.

وعن إقامة البطولة الخليجية على كأس الأمير فيصل بن خالد في منطقة عسير، ذكر الكواري: “مدينة أبها جميلة ومن طفولتي وأنا أسمع عنها وأود زيارتها وتحقق هذا اليوم حلمي في زيارتي لأبها، والأجواء جذابة جداً والمنطقة تمتاز بجمال الطبيعة والمنظر، والفرصة كانت رائعة لإقامة البطولة في أجواء أخوية بين الأشقاء الخليجيين، ولن تكون آخر زيارة لي لأبها”.

وذكر الكواري، حول التعصب الرياضي وتعاطي الإعلام في الوسط الرياضي: “أعتقد أن المشاهد والقراء المحب للرياضة وصل إلى مستوى متقدم من الفهم والفكر ومعرفة الحقائق والتقصي، والقدرة على التحليل والتقييم، كما أنه يفرق بين الإعلامي النزيه وغيره، الصورة واضحة وما يتطلب هو الحيادية، والسعي في خدمة الدين ثم الوطن من خلال الرياضة، وهذه من الواجبات المفروضة على الإعلام الرياضي”.

وحول مشاركة المنتخبات الخليجية في تصفيات كأس العالم، ذكر الكواري: “كرة القدم الخليجية على مستوى المنتخبات شهدت تأخر كبير في السنوات الأخيرة باستثناء منتخب الإمارات، كان تطوره ملحوظاً، خصوصاً على الفئات السنية ومنافسته المستمرة على بطولة آسيا للشباب، ووصوله إلى أولمبياد لندن قبل 4 سنوات، وأتمنى أن تتطور كرة القدم في منطقة الخليج لأن شعب الخليج عاشق لكرة القدم والميزانيات التي تصرف على الرياضة بشكل عام وكرة القدم بشكل خاص كبيرة”.


قد يعجبك ايضاً

بالصور.. أسماك نافقة ببحيرة الأربعين بجدة وتحذيرات من تناولها

المواطن _ وليد الفهمي _ جدة  حذرت الهيئة