مدير الشؤون الإسلامية بتبوك: لم يقبض على “ساكب النجاسة” بعد فكيف نحدد انتماءه؟!

مدير الشؤون الإسلامية بتبوك: لم يقبض على “ساكب النجاسة” بعد فكيف نحدد انتماءه؟!

الساعة 3:28 مساءً
- ‎فياخبار رئيسية, حصاد اليوم
4625
3
طباعة
حادثة جامع الملك فهد بتبوك

  ......       

المواطن – تبوك

أكد المدير العام لفرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بمنطقة تبوك الشيخ محمد بن عبدالحميد السميري أن حادثة جامع الملك فهد حادثة مستنكرة مستهجنة تأباها الطبائع السوية ولا يقدم عليها إلا امرؤ فقد إنسانيته، واتخذ عقله وراءه ظهرياً، مشيراً إلى أن هذه الحادثة النادرة اعتداء سافر بغيض على حرمة المساجد التي أمر الحق – تبارك وتعالى – بصيانتها والمحافظة عليها بقوله (أن طهرا بيتي للطائفين والعاكفين والركع السجود) بل وأخذ الزينة عندها لقوله تعالى :  (يا بني آدم خذوا زينتكم عند كل مسجد).

جاء ذلك في تصريح لفضيلته عقب انتشار مقطع فيديو بمواقع التواصل الاجتماعي وبعض وسائل الإعلام الأخرى والذي يبين دخول رجل لجامع الملك فهد بحي الصالحية، وسكب ماء يعتقد أنه نجس.

وأوضح السميري أن فرع الوزارة تلقى الخبر وتم تكليف لجنة للتحقق من الحادثة وتبين صحة المقطع، كما أحالت اللجنة الحادثة للجهات الأمنية لمتابعة الجاني حسب المتبع نظاماً، وتزويد مقام الوزارة بنسخة من  تقرير اللجنة ، مشيداً بتعاون الجهات الأمنية وتواصلها .

ونفى الشيخ السميري الشائعات المتداولة عبر وسائل التواصل الاجتماعي والتي تحدد انتماء الفاعل لطائفة معينة، مبيناً أن الجاني لم يقبض عليه فكيف نحدد انتماءه؟! مطالباً الجميع بتقوى الله، والحذر من بث الشائعات المغرضة التي من شأنها الإساءة للآخرين .

وثمن السميري الجهود الكبيرة والمتواصلة التي يقدمها سمو أمير منطقة تبوك الأمير فهد بن سلطان والذي يتابع الحادث عن كثب، وقد وجه سموه بالقبض على الجاني ومحاسبته.

كما نوه بالمتابعة من معالي نائب وزير الشؤون الإسلامية لشؤون المساجد والدعوة والإرشاد الدكتور توفيق بن عبدالعزيز السديري الذي يتابع شخصياً مجريات الحادثة ويوجه بضرورة حماية المساجد وتوفير كافة السبل لراحة المصلين والعناية بها.


قد يعجبك ايضاً

انسحاب المصلين بعد فرض الانقلابيين خطباء بالقوة على المساجد

المواطن – وكالات  شهدت عدد من المساجد في